رئيس التحرير: عادل صبري 04:40 صباحاً | الثلاثاء 13 نوفمبر 2018 م | 04 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

فيديو.. وزيرة التضامن: علمت بواقعة دار مكة من خلال رسالة موبايل

فيديو.. وزيرة التضامن: علمت بواقعة دار مكة من خلال رسالة موبايل

توك شو

غادة والي

فيديو.. وزيرة التضامن: علمت بواقعة دار مكة من خلال رسالة موبايل

ربيع محمد 04 أغسطس 2014 16:45

قالت وزيرة التضامن الاجتماعى غادة والى، إنها عرفت ما حدث داخل دار أيتام مكة المكرمة بالجيزة، عن طريق رسالة وصلتها عبر الموبايل، مكتوب فيها بأن هناك فيديو يتم تداوله عبر المواقع الإلكترونية يقوم من خلاله مدير الدار بمعاقبة الأطفال والتعدى عليهم بوحشية.

وقدمت الوزيرة في مؤتمر صحفي عقدته الوزارة لكشف ملابسات الواقعة الشكر لوسائل الإعلام التى أبرزت الواقعة وساهمت فى إنقاذ الأطفال من هذه المعاناة.

وأعلنت والى تحملها المسئولية كاملة عما حدث لأطفال دار أيتام مكة المكرمة، من تعذيب أمام الرأى العام، معتبرة أن الأهم بالنسبة لها حاليًا هو إنقاذ هؤلاء الأطفال والعمل على تأهيلهم نفسيًا مرة أخرى.

وقالت والى، إن التقرير جاء به أن الدار تضم 6 كاميرات تسجل كل ما يدور وتم التحفظ عليها وتسليهما إلى خبراء الأجهزة الجنائية، وتبين وجود 13 طفلًا فى الدار، 10 فتيات، و3 صبيان أصغرهم طفل يبلغ من العمر 10 أشهر.

وأضافت وزيرة التضامن، أن هناك ثلاثة أولاد فى الفيديو الذى تم نشره لم يكونوا موجودين فى الدار، وتم استدعاؤهم لمعرفة أقوالهم، كما تم العثور على قطع خشبية تستخدم لضرب الأطفال.

ولفتت إلى أنه تم اكتشاف بعد الخدوش على أجسام الأطفال، وبعض الأطفال قالوا: "نحن الذين كنا فى الفيديو"، وأقروا بأن صاحب الدار كان يضربهم بالعصا.

شاهد الفيديو:

اقرأ ايضا: 

مستشارة حماية الأطفال بالأمم المتحدة تنتقد وزارة التضامن

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان