رئيس التحرير: عادل صبري 05:01 صباحاً | الأحد 22 يوليو 2018 م | 09 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

بالفيديو| هؤلاء رفضوا انسحاب ترامب من الاتفاق النووي الإيراني

بالفيديو|  هؤلاء رفضوا انسحاب ترامب من الاتفاق النووي الإيراني

توك شو

دونالد ترامب

بالفيديو| هؤلاء رفضوا انسحاب ترامب من الاتفاق النووي الإيراني

محمد يوسف 09 مايو 2018 14:39

تسبب إعلان الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، بانسحاب بلاده من النووي الإيراني" target="_blank">الاتفاق النووي الإيراني، العديد من التساؤلات حول مصير إيران في المنطقة بعد العقوبات الاقتصادية التي ستفرضها عليها الولايات المتحدة الأمريكية.

وأعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، أمس الثلاثاء، انسحاب الولايات المتحدة الأمريكية من النووي الإيراني" target="_blank">الاتفاق النووي الإيراني، مضيفًا، من الواضح أننا لن نستطيع منع إيران من تصنيع قنبلة نووية بهذا الاتفاق ذو البنية الضعيفة.


وتابع ترامب كلمته قائلا: "هناك خلل بجوهر الاتفاق النووي مع إيران، ونعلم جيدا ما الذي سيحدث إذا لم نفعل شيئا".



بداية، قال الدكتور بشير عبد الفتاح، الخبير بمركز الأهرام للدراسات الاستراتيجية، إن ما فعله الرئيس الأمريكي دونالد ترامب حيال إيران وانسحابه من الاتفاق النووي لا يعبر عن توجه شخصى له، ولكن توجه كامل للإدارة الأمريكية التى تريد تغيير سياسات الرئيس الأمريكى السابق باراك أوباما، لافتًا إلى أن ترامب لم ينسحب بنسبة 100% من الاتفاق حيث أنه يعلم أنه اتفاق دولي لا يمكن العدول عنه بهذا الشكل.

وأضاف "عبد الفتاح" أن إيران ستضطر لقبول الوضع الجديد، لافتا إلى أن طهران ستتراجع لأنها لا تستطيع تحمل كلفة انهيار الاتفاق، موضحًا أنه إذا تم إضافة بعض البنود على الاتفاق النووى الإيرانى سوف يعدل ترامب عن قرار الانسحاب وفرض عقوبات جديدة على إيران.

وأكد أنه من مصلحة المجتمع الدولى أن تكون إيران تحت المجهر، مفيدا بأن في حال تعنت إيران أمام ترامب، ستمضى الولايات المتحدة فى الخروج من الاتفاق الدولي وتوقيع العقوبات عليها.



خبير نووي: إيران ضحكت على العالم

قال الدكتور محمد السيد ناجي، رئيس قسم الهندسة النووية الأسبق بجامعة الإسكندرية، إن إيران تعمل بطريقة تخصيب اليورانيوم 35 مباشرة"، وبدأت عملية التخصيب منذ 10 إلى 15 عاما.

وأضاف ناجي، أن إيران تمتلك معدات التخصيب وقد تكون وصلت إلى 90% من التخصيب وهي نسبة تخصيب القنبلة النووية.

وأكد ناجي أن "إيران ضحكت على العالم كله بالنووي الإيراني" target="_blank">الاتفاق النووي الإيراني مع أمريكا، واستغلت الفترة الماضية في إنهاء أعمال برنامجها النووي".


ردود فعل الدول على قرار ترامب بالانسحاب من النووي الإيراني" target="_blank">الاتفاق النووي الإيراني

تركيا
قال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، في مقابلة حصرية لـCNN، إن الولايات المتحدة ستكون من يخسر بانسحابها من النووي الإيراني" target="_blank">الاتفاق النووي الإيراني، مشيراً إلى أن هذه الخطوة قد لا تؤثر على المنطقة فحسب، بل إنها ستهدد العالم بأكمله.


فرنسا

وقال وزير الخارجية الفرنسي، جان إيف لودريان، الأربعاء، إن الاتفاق النووي مع إيران "لم يمت"، وسيجتمع ممثلون من فرنسا والمملكة المتحدة وألمانيا مع نظرائهم الإيرانيين، الاثنين المقبل، بعد قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالانسحاب من الصفقة.



إيران

من جانبه قال الرئيس الإيراني حسن روحاني، إن الأمر سيستغرق إيران بضعة أسابيع لتقرير كيفية الرد، ولكن مع الانسحاب الأمريكي، فلا يزال هناك اتفاق بين إيران وخمس دول أخرى، وهو بحاجة الآن إلى التشاور مع الموقعين الآخرين على الصفقة.

ألمانيا

قالت المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل إن بلادها ستبذل ما في وسعها لبقاء إيران ضمن الاتفاق النووي، معربة عن أسفها للقرار الذي اتخذه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشأن الاتفاق النووي.



بريطانيا

أعلنت رئيسة وزراء بريطانيا، تيريزا ماى، مواصلة العمل بموجب الصفقة النووية مع إيران.
وبحسب موقع "روسيا اليوم"، قال زعماء الـ 3 دول «بريطانيا وفرنسا وألمانيا»، فى بيان مشترك صدر عنهم اليوم الثلاثاء ردا على إعلان الرئيس الأمريكى، دونالد ترامب، خروج واشنطن من الاتفاق النووى: "إن فرنسا وألمانيا والمملكة المتحدة تعرب عن قلقها وأسفها من قرار الولايات المتحدة بالانسحاب من خطة العمل المشتركة الشاملة الخاصة بتسوية البرنامج النووى الإيرانى".


وأكدوا فى البيان: "نشدد بشكل مشترك على التزامنا بخطة العمل الشاملة المشتركة، إن هذا الاتفاق لا يزال مهما بالنسبة لأمننا الجماعى".


وكان الرئيس الأمريكي قد أمهل حلفاءه الأوروبيين في يناير، حتى 12 مايو، لتشديد بعض النقاط الواردة في الاتفاق، من قبيل عمليات التفتيش التي تتولاها الوكالة الدولية للطاقة الذرية، والرفع التدريجي اعتبارا من 2025 لبعض القيود على الأنشطة النووية الإيرانية.

لكن ترامب انتقد الاتفاق آنذاك لأنه لا يتطرق بشكل مباشر إلى برنامج الصواريخ البالستية الإيرانية، ولا إلى دور طهران الذي يعتبره "مزعزعا للاستقرار" في الشرق الأوسط.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان