رئيس التحرير: عادل صبري 04:55 مساءً | الأربعاء 17 أكتوبر 2018 م | 06 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

فيديو| بعد «القمة العربية».. مناورات «درع الخليج 1» بمشاركة القادة العرب

فيديو| بعد «القمة العربية».. مناورات «درع الخليج 1» بمشاركة القادة العرب

توك شو

تدريب درع الخليج

فيديو| بعد «القمة العربية».. مناورات «درع الخليج 1» بمشاركة القادة العرب

محمد يوسف 16 أبريل 2018 18:18

شهد الرئيس عبد الفتاح السيسي، وخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، وقادة وملوك وأمراء عدد من الدول العربية، العرض العسكري، ضمن ختام تمرين درع الخليج المشترك1.

ونفذ التمرين الذي يعد أضخم التمارين العسكرية في المنطقة على الإطلاق، سواء من حيث عدد القوات والدول المشاركة، أو من ناحية تنوع خبراتها ونوعية أسلحتها، عدة سيناريوهات محتملة، استهدفت رفع الجاهزية العسكرية للدول المشاركة، وتحديث الآليات والتدابير المشتركة للأجهزة الأمنية والعسكرية، وتعزيز التنسيق والتعاون والتكامل العسكري والأمني المشترك.



وقال خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، إن مناورات درع الخليج المشترك 1، جاءت بمشاركة 24 دولة، وهو ما يؤكد قدرتنا للعمل ضمن تحالف واحد تجاه أي عدوان يستهدف أمن المنطقة.

وأضاف في تصريحات صحفية، خلال مشاركته مع قادة ورؤساء الدول العربية في مناورات درع الخليج المشترك 1، أن التمرين الذي يُعد أضخم التمارين العسكرية في المنطقة على الإطلاق، سواء من حيث عدد القوات والدول المشاركة، أو من ناحية تنوع خبراتها ونوعية أسلحتها.

وانطلقت، الاثنين، المناورات العسكرية لختام تمرين "درع الخليج المشترك 1"، برعاية القائد الأعلى للقوات العسكرية بالسعودية "الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وعدد من قادة الدول الشقيقة والصديقة المشاركة في التمرين.



عبر رئيس هيئة الأركان العامة بالمملكة العربية السعودية، فياض بن حامد، عن اعتزازه العالى لتشريف الضيوف الكرام فى يوم اختتام فعاليات درع الخليج المشترك 1 الذى نفذ في المنطقة الشرقية فى السعودية، حرصًا على التعاون البناء بين الدول العربية فى الجانب العسكرى.

وأضاف حامد خلال كلمته قبل بدء الفاعليات، أنه يأتى تمرين درع الخليج المشترك 1 امتداد لتمارين مشتركة عدة لتعزيز الأمن من خلال رفع قدرات وكفاءة واحترافية القوات المشركة للتصدى للمشكلات التى تهدد أمن واستقرار المنطقة ورفع مستوى الاستعداد القتالى، مؤكدًا أن البيئة الاستراتيجية أصبحت أكثر تعقيدًا خاصة بوجود دول تدعم الإرهاب وتأوى أعضائه و قياداته وتلعب دورًا خطيرًا يقوم على التعصب المذهبى .

وأوضح أنه المملكة العربية السعودية أدركت تحولات البيئة الاستراتيجية ونوايا الأعداء وتصدت الأنشطة الهدامة التى تقوم بها قوى الشر والهدام وقامت بتحالف لدعم الشرعية، لافتًا إلى أن تاريخ السعودية مشرف تجاه الانسانية وبلادنا تمد يد العون للعالم.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان