رئيس التحرير: عادل صبري 05:56 صباحاً | الأربعاء 22 أغسطس 2018 م | 10 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

فيديو| قتلهم الاحتلال يوم تهجيرهم ويوم إحياء الذكرى.. الفلسطينيون: متى العودة؟

فيديو| قتلهم الاحتلال يوم تهجيرهم ويوم إحياء الذكرى.. الفلسطينيون: متى العودة؟

توك شو

الفلسيطنيين في ذكري يوم الأرض

فيديو| قتلهم الاحتلال يوم تهجيرهم ويوم إحياء الذكرى.. الفلسطينيون: متى العودة؟

أسماء عبدالله 30 مارس 2018 17:15

يحيي الفلسطينيون في 30 مارس من كل عام "يوم الأرض" تعبيراً عن تمسكهم بأرضهم وهويتهم الوطنية، بعد قيام الاحتلال الإسرائيلي بمصادرة الآلاف من أراضي الفلسطينيين في مثل هذا اليوم.

وأعلن المتحدث باسم وزارة الصحة في غزة في الثلاثين من مارس 1976 استشهاد 4 فلسطينيين وإصابة المئات برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي.

 

وخرج خلال الذكرى اليوم، العديد من المظاهرات والاحتجاجات، انتهت بإعلان المتحدث باسم وزارة الصحة في غزة أشرف القدرة، باستشهاد 10 فلسطينيين، فيما أصيب نحو 1100 آخرين، بالرصاص الحي، والاختناق بالغاز المُدمع، جرّاء استهداف جيش الاحتلال الإسرائيلي للفلسطينيين، بالقرب من السياج الحدودي الفاصل بين قطاع غزة وإسرائيل.

 

وقال القدرة إن الشهداء هم: محمد كمال النجار، 25 عاما، ووحيد نصر الله أبو سمور، 27 عاما، وأمين منصور أبو معمر، 22 عاما، ومحمد نعيم أبو عمرو، 27 عاما، وأحمد إبراهيم عودة، 19 عاما، وجهاد أحمد فرينة، 34 عاما، ومحمود سعدي رحمي، 33 عاما، وإبراهيم أبو شعر، 22 عاما، وعبد الفتاح بهجت عبد النبي، 18 عاما.

 

وذكر رئيس هيئة الأركان العامة لجيش الاحتلال الإسرائيلي في الثامن والعشرين من مارس أن الجيش نشر أكثر من 100 قناص على امتداد الحدود مع غزة، ومدد أسلاكاً شائكة على الحدود تحسباً لأي اختراق محتمل من الجانب الفلسطيني.

 

 

وتتنشط الدعوات إلى المظاهرات والاحتجاجات في مثل هذا اليوم من كل عام لإحياء ذكرى مقتل ستة فلسطينيين على يد القوات الإسرائيلية خلال مظاهرات عام 1976.

وكانت  حرب 1948 أدت إلى هجرة مئات الآلاف من الفلسطينيين لقراهم ومدنهم، وفي 1950، أصدرت إسرائيل قانون العودة فتوافد من خلالها الكثير أعداد كبيرة من اليهود حول العالم.

 

وفي نفس الوقت، سنت اسرائيل قانون " أملاك الغائبين" الذي قامت بموجبها بمصادرة أراضي اللاجئين الفلسطينيين الذين طردوا أو نزحوا بسبب الحرب. وبالتالي فاليهود الجدد اشتروا تلك الأراضي المصادرة من الدولة.

 

وحسب البروفسور أورين يفتحئيل، لم يقم الفلسطينيين بأي احتجاجات قبل عام 1970، ضد سياسيات إسرائيل بسبب الحكم العسكري والفقر والعزلة وعدم تبلور حركة سياسية قوية بين الفلسطينيين.



وبعد مرور ما يقرب من 70 سنة على تهجير الفلسطينيين من أرضهم خرجت اليوم أعدد كبيرة منهم يحييون ذكري هذا اليوم بالاحتجاجات والمظاهرات بمعظم المدن الفلسطينية.

 



كما قامت قوات الاحتلال باستخدام طائرات بدون طيار لإلقاء قنابل الغاز المسيرة للدموع على المتظاهرين على حدود قطاع غزة.



ومن جانبه أكد رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، إسماعيل هنية، أن مسيرة العودة الكبرى هي بداية لعودة اللاجئين الفلسطينيين إلى أراضيهم .



وتزامناً مع ذكري يوم الأرض، أعلنت حركة فتح الفلسطينية  في بيان لها أن الشعب الفلسطيني سيظل يدافع عن أراضه وهوايته الوطنية ضد ممارسات الاحتلال الإسرائيلي.

وقال رئيس الهيئة الإسلامية العليا بالقدس، الدكتور عكرمة صبري، إن الاحتلال مغتصب للأرض الفلسطينية، مؤكداً أن الشعب الفلسطيني أعلن تمسكه بالأرض.


وعلى المستوي الرسمي قال مستشار الرئيس الفلسطيني، الدكتور نبيل شعث، إن التظاهرات اليوم تعبر عن تمسك الشعب الفلسطيني بأرضه وتعبير عن صموده في وجه الاحتلال.




وأدان مفتي الديار المصرية، الدكتور شوقي علام، استخدام قوات الاحتلال للرصاص الحي ضد الفلسطينيين.

يوم الأرض
  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان