رئيس التحرير: عادل صبري 07:15 مساءً | السبت 17 نوفمبر 2018 م | 08 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

بالفيديو| لميس الحديدي تعترف: استضافة هشام جنينة بالإعلام كانت مرفوضة

بالفيديو| لميس الحديدي تعترف:  استضافة هشام جنينة  بالإعلام كانت مرفوضة

توك شو

جنينة ولميس

بالفيديو| لميس الحديدي تعترف: استضافة هشام جنينة بالإعلام كانت مرفوضة

متابعات - جهاد الأنصاري 13 فبراير 2018 22:51

اعترفت الإعلامية لميس الحديدي خلال حلقة برنامجها «هنا العاصمة»، بصدق تصريحات المستشار هشام جنينة رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات بأن الإعلام المصري كان يسد أبوابه أمامه.


وقالت إن عدم استضافة جنينة حقيقة، لكنني كنت أتمنى أن لا يظهر على قنوات الإخوان الإعلامية، وليته نشر حديثه على موقع «يوتيوب»، مضيفةً «احنا هاجمنا الفريق شفيق لما عمل كده».

 


أعلن «علي طه»، محامي المستشار هشام جنينة، رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات سابقا، إلقاء القبض على جنينة، من منزله واقتياده إلى قسم شرطة التجمع الخامس.


وأضاف طه لـ"مصر العربية" أن مباحث قسم شرطة التجمع  ألقت القبض على جنينة، وهو في طريقه الآن لمعرفة ماذا سيتم معه من إجراءات قانونية، مؤكدا استعدادهم للمثول أمام أية جهة تحقيق.


وكشف المستشار هشام جنينة، رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات السابق، مفاجأة من العيار الثقيل، خلال تصريحات إعلامية مع موقع هاف بوست الأمريكي النسخة العربية لوح من خلالها بوثائق هامة ستظهر للسطح في حالة اغتيال الفريق المحتجز سامي عنان، رئيس أركان القوات المسلحة الأسبق .

 

وقال جنينة إن عنان يمتلك وثائق وأدلة على جميع الأحداث الكبرى في البلاد، وتلك الوثائق ليست موجودة داخل مص وأن تلك المستندات تتعلق بما اعتبره أزمات حقيقية مرّ بها المجتمع المصري، وذلك منذ 25 يناير وأحداث محمد محمود، وكذلك تفاصيل ما جرى في مجزرة ماسبيرو وأنها تكشف حقيقة "الطرف الثالث" الذي قام بالعديد من الجرائم السياسية في مصر عقب ثورة 25 يناير، ومنها اغتيال عماد عفت، وتكشف كذلك "الحقيقة الخفية حول أحداث 30 يونيو، والجرائم التي تمت بعدها" عنان يملك مخزن أسرار بالمستندات والأدلة".

 

وأصدر المتحدث العسكري للقوات المسلحة، العقيد تامر الرفاعي، بيان للرد على تصريحات المستشار هشام جنينة، الرئيس الأسبق للجهاز المركزي للمحاسبات، بشأن وثائق تدين قيادات بالدولة، وصفها بـ«بئر الأسرار».

 

وقال الرفاعي: إنه «في ضوء ما صرح به المدعو هشام جنينة، حول احتفاظ الفريق مستدعى سامي عنان بوثائق وأدلة يدعي احتواءها على ما يدين الدولة وقيادتها ، وتهديده بنشرها حال اتخاذ أي إجراءات قانونية قبل المذكور، وهو أمر بجانب ما يشكله من جرائم، يستهدف إثارة الشكوك حول الدولة ومؤسساتها، في الوقت الذي تخوض فيه القوات المسلحة معركة الوطن في سيناء لاجتثاث جذور الإرهاب».
 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان