رئيس التحرير: عادل صبري 04:00 صباحاً | الأربعاء 17 أكتوبر 2018 م | 06 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

بالفيديو| مظاهرات لمؤيدي النظام بإيران.. والحرس الثوري: أنهينا الفوضى والتمرد

بالفيديو| مظاهرات لمؤيدي النظام بإيران.. والحرس الثوري: أنهينا الفوضى والتمرد

توك شو

ايران

بالفيديو| مظاهرات لمؤيدي النظام بإيران.. والحرس الثوري: أنهينا الفوضى والتمرد

مصر العربية-أنصاري 03 يناير 2018 23:01

في أول رد فعل ملحوظ لنظام الملالي في إيران تظاهر الآلاف من مؤيدي النظام في عدد من المدن اليوم الأربعاء للردّ على الحركة الاحتجاجية والاشتباكات المندلعة منذ الخميس الماضي لليوم السادس على التوالي.

 

ونشر التلفزيون الإيراني صورًا للتجمعات الرافضة لمظاهرات المعارضة  في الأحواز وأراك وجرجان وإيلام والعاصمة الدينية لإيران قم.

 

وأعلن قائد الحرس الثوري الإيراني الجنرال محمد علي جعفري الأربعاء إنه "انتهاء العصيان"، قائلا: "في حركة العصيان هذه، لم يتجاوز عدد الذين تجمعوا في مكان واحد 1500 شخص، ولم يتجاوز عدد مثيري الاضطرابات 15 ألف شخص في كل أنحاء البلاد".

 

أدان المتحدث الإقليمي باسم الخارجية الأمريكية ناثان تك استخدام السلطات الإيرانية للعنف ضد المتظاهرين، وقال إنَّ النظام الإيراني يستخدم ثروات البلاد في مغامراتٍ خارجية في العراق وسوريا واليمن. المتحدث باسم الخارجية الأمريكية وفي مقابلة مع الحدث قال إن بلاده قد تنظر في تطبيق عقوبات على بعض المتورطين في استخدام العنف ضد المتظاهرين السلميين في إيران.

 

كما أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اليوم أنَّه يدعم الاحتجاجات قائلًا: "كل الاحترام للشعب الإيراني الذي يحاول استعادة الحكم من حكومتهم الفاسدة، ستجدون دعمًا كبيرًا من الولايات المتحدة في الوقت المناسب".

 

وبحسب الإذاعة البريطانية bbc أمر رئيس السلطة القضائية في إيران، صادق لاريجاني، المسؤولين في كافة أنحاء البلاد بإجراء محاكمات فورية لمن اعتبرهم مسؤولين عن تخريب الممتلكات العامة خلال الاحتجاجات التي تشهدها إيران منذ قرابة أسبوع.

 

وأضاف أنَّ من دعا للاحتجاجات ولم يثبت تورطهم في أعمال شغب وعنف فيجب "نصحهم وإرشادهم لإعادتهم إلى جادة الصواب".

 

وفي أول تصريح له أعلن مرشد إيران علي خامنئي: "الأعداء وظفوا خلال الأحداث الأخيرة، المال والسلاح والسياسة والأجهزة الأمنية، كي يخلقوا بلبلة للنظام الإسلامي في إيران".

 

وقد أسفرت الاحتجاجات، التي تشهدها مدن ومناطق إيرانية، عن مقتل 25 شخصا وإصابات العشرات، بالإضافة إلى اعتقال أكثر من 400 شخص.

 

وكانت الاحتجاجات قد بدأت يوم الخميس الماضي بمظاهرات في مدينة مشهد للتنديد بالاوضاع الاقتصادية ثم امتدت في عدد من المدن الاخرى على رأسها العاصمة طهران .

 

ففي يوم 28 ديسمبر 2017 اندلعت مظاهرات في عدد من المدن الإيرانية احتجاجاً على البطالة والفقر وعلى ارتفاع الأسعار بدايةً من مدينة مشهد وتم الدعوة للمشاركة في المظاهرة الّتي كانت تسمّى في البداية  لا للغلاء  على الشبكات الاجتماعية ، ولكن تجاوز نطاقها العام إلى بعض الشعارات السياسية التي ردّدها بعض المحتجّين.

 

وتزايدت الاحتجاجات يوم الجمعة لتشمل عدة مدن رئيسية بينها طهران وقم وكرمنشاه وأصفهان، حيث تظاهر الالاف الأشخاص للتنديد بارتفاع أسعار المحروقات وبعض السلع الغذائية وزيادة الضرائب،في اجبر مظاهرة في تاريخ إيران منذ عام 2009.

 

وأمس السبت شهدت جامعة طهران في العاصمة الإيرانية تجمعات للطلبة نددت بتعامل السلطات مع المظاهرات الاحتجاجية التي خرجت خلال الأيام الثلاثة السابقة ضد السياسات الاقتصادية للرئيس حسن روحاني.

وذكرت الوكالة الفرنسية أن قوات الأمن الإيرانية أطلقت الغاز المسيل للدموع أمس السبت في وسط طهران لتفريق المظاهرات.

 

وكشفت وكالات إيرانية  إن مجموعات موالية للنظام أمس السبت في طهران مظاهرة مضادة للدعم المرشد الأعلى علي خامنئي والرئيس الإيراني حسن روحاني .

 

من جانبه، طالب وزير الداخلية الإيراني عبد الرضا رحماني فضلي المواطنين بالامتناع عن المشاركة في التجمعات المخالفة للقانون.

 

وأشارت "فرانس برس" إلى أن التلفزيون الرسمي الإيراني تطرق اليوم لأول مرة إلى موضوع الاحتجاجات المعارضة في البلاد، وأقر بضرورة الإصغاء إلى مطالب الشعب المشروعة، منددا في الوقت نفسه بمحاولات من وسائل إعلام و"مجموعات معادية للثورة" استغلال المسألة.

 

وعلق الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عبر صفحته على موقع تويتر قائلا: "الأنظمة القمعية لا يمكن أن تستمر إلى الأبد سيأتي اليوم الذي يتخذ فيه الشعب الإيراني خياره".

 

مظاهرات داعمة للنظام:

 


 

مظاهرات في أوروبا دعما للاحتجاجات بإيران:

 

ترامب يعلن دعمه العلني للمظاهرات:

مرشد إيران: مؤامرة من أعداء إيران

الخارجية الامريكية تدين العنف ضد المتظاهرين:

 

قائد الحرس الثوري: المظاهرات انتهت

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان