رئيس التحرير: عادل صبري 02:20 مساءً | السبت 18 نوفمبر 2017 م | 28 صفر 1439 هـ | الـقـاهـره 28° غائم جزئياً غائم جزئياً

بالفيديو| الحريري يثير الجدل مجددا..وسر الرجل الغامض الذي ظهر باللقاء

بالفيديو| الحريري يثير الجدل مجددا..وسر الرجل الغامض الذي ظهر باللقاء

متابعات 13 نوفمبر 2017 17:15

 

بعد اسبوع من الاختفاء والشائعات ظهر رئيس وزراء لبنان المستقبل سعد الحريري مجددا في لقاء تلفزيوني مع قناة لبنانية من العاصمة السعودية الرياض.

 

وأثار اللقاء حالة من الجدل داخل الوسط اللبناني وعلى وسائل الإعلام العربية والعالمية فبينما أكد البعض ان هذا اللقاء أزال الشائعات حول أنه معتقل بالمملكة وبين من رفض هذا اللقاء مؤكدا أنه جاء بالإكراه  خلال لقاء عرضه تلفزيون "المستقبل" اللبناني.

 

وأكد رئيس الوزراء اللبناني المستقيل سعد الحريري أنه حر طليق في السعودية مشيرا إلى عودته القريبة إلى لبنان لاستكمال إجراءات استقالته الدستورية.

 

وأوضح الحريري أن السبب الرئيسي لتقديم الاستقالة هو ما يحدث التدخلات الإقليمية لأطراف لبنانية الأمر الذي يشكل خطرا على لبنان قائلا:"إذا أردنا استقلالا في لبنان فعلينا المحافظة على علاقتنا مع الدول الغربية والعربية اليوم يوجد سعوديون يموتون وهناك لوم على لبنانيين".

 

رجل غامض يحمل ورقة بالبرنامج:

 

من أبرز المشاهد التي أثارت الجدل في اللقاء وحازت على تداول مرتفع بمواقع التواصل الاجتماعي  هو ظهور رجل غامض في نهاية البرنامج يحمل ورقة في يده ويتواصل مع الحريري عبرها وينظر له رئيس الوزراء اللبناني السابق.

من جانبها أوضحت المذيعة بولا يعقوبيان  أن ظهور الرجل في اللقطة كان خطأ تقنيا ودليل على ان البث مباشر بدون مونتاج ، وأن الرجل هو موظف يعمل لدى الحريري من فريق عمله، وكان يحاول أن يقول له شيئا.

 

 

وعلقت قناة العربية على الحدث بتقارير مصورة أبرزها تقرير عنوانه :"كيف دحضت مقابلة الحريري كل الشائعات" جاء فيه:"بكوا عليه وحرضوا العالم لعودته، وعندما تحدث، حجبوا الشاشات عن الجمهور.هذا ما فعله خصوم رئيس الحكومة اللبنانية المستقيل سعد الحريري جميع القنوات اللبنانية التابعة للقوى المناوئة للحريري أعلنت مقاطعة ظهوره الأول بعد الاستقالة".

 

وبحسب قناة العربية "برروا التجاهل باحترام موقف رئيس الجمهورية، الذي بدوره هاجم السعودية، بدعوى احتجاز رئيس الحكومة المستقيل.ظهر الحريري على الشاشة من منزله في الرياض، نافياً قصة الاحتجاز، ومبرراً الاستقالة، ومخاطباً الشعب اللبنانية. غير أن قنوات الرئيس وميليشيا حزب الله وغيرهما، حرموا الشعب من مشاهدة رئيس حكومتهم المستقيل".

 

 

 

أما التلفزيون الرسمي السعودي فأكد على لسان ضيوفه وتقريره أن تلك المقابلة ردت على كل الشائعات المتعلقة باحتجاز رفيق الحريري في السعودية وبينت الموقف بشكل واضح.

أما قناة الحرة الأمريكية فأكدت أن هناك حالة من الجدل أثارتها تلك المقابلة بين مشكك فيها وبين من يؤكد أنها بددت الشكوك في مصير سعد الحريري وحقيقة احتجازه بالمملكة العربية السعودية.

وفي قناة الغد الإماراتية فقد أبرزت ردود فعل السياسيين اللبنانيين الذين طالب معظمهم بعودة سعد الحريري إلى لبنان بداية من رئيس الجمهورية ميشال سليمان كما ابرز تقرير قناة الغد أن هناك حديث الحرير كان تحت الضغط وهو ما يكرره انصار حزب الله ومعارضو الحريري.

 

وفي قناة فرانس 24 أبرزت تقاريرها رد فعل اللبنانيين على المقابلة حيث أكدت أن هناك شكوك في حقيقة المقابلة وأن الشارع اللبناني يريد عودته للبنان لدحض الشائعات.

وعلق عمرو أديب الإعلامي المصري :"هذه المقابلة على الهواء مباشر وكان يستطيع سعد الحريري لو كان محتجزاً كان ممكن يقول هذا على الهواء وليحدث ما يحدث حتى لو في ناس واقفة بسلاح وحرس كان ممكن يقول اللي عايزه ومحدش هيعمل حاجة".

وعلق سمير جعجع رئيس حزب القوات اللبنانية على قناة mtv إن المسؤولين السعوديين ممتعضين مما يجري في لبنان، "واستقالة الحريري لم تكن مفاجئة في الجوهر وإنما في التوقيت"
وأضاف جعجع في تصريحات لقناة "mtv" اللبنانية، أن "الحريري استقال عندما اقتربنا من واقع أن "حزب الله" يسعى ليصبح صاحب القرار".

وقال رئيس حزب القوات اللبنانية: "لم ألاحظ في المملكة العربية السعودية أيّ اتجاه إلى ترجيح الكفة باتجاه بهاء الحريري، وحكومة التكنوقراط لا تكفي وحدها وعليها أن تأخذ بعين الاعتبار أسباب استقالة الحريري".

وفي وقت سابق هذا الإسبوع أعلن الرئيس اللبناني، ميشال عون،أنه بالنسبة للدولة اللبنانية وضع  الحريري "غامض" وغير مفهوم مطالبا بعودته وتوضيح موقفه من داخل لبنان.

 

وأعلن حسن نصر الله زعيم حزب الله اللبناني قد اتهم السعودية بأنها "أرغمت رئيس الوزراء اللبناني على تقديم استقالته"، مضيفا أن "بيان إعلان الاستقالة لم يكتبه الحريري وإنما السعودية".

 

وعبر وزير الخارجية البريطاني، بوريس جونسون، في بيان عن أمله في أن يعود الحريري إلى لبنان "في أقرب وقت". وأضاف أنه "لا ينبغي أن يستعمل لبنان في نزاعات بالوكالة، ولابد من احترام سيادته".

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان