رئيس التحرير: عادل صبري 05:12 مساءً | الخميس 20 سبتمبر 2018 م | 09 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

بالفيديو| هل ينجح «منتدى شباب العالم» في تعزيز الدبلوماسية الشبابية في مصر؟

بالفيديو| هل ينجح «منتدى شباب العالم» في تعزيز الدبلوماسية الشبابية في مصر؟

توك شو

صورة أرشيفية

محللون يجيبون..

بالفيديو| هل ينجح «منتدى شباب العالم» في تعزيز الدبلوماسية الشبابية في مصر؟

محمد عبد الرازق 04 نوفمبر 2017 13:54

«المنتدى سيناقش قضايا مختلفة تهم العالم.. وسيعمل على تعزيز الدبلوماسية الشبابية في مصر».. جائت هذه الكلمات تعليقًا على انطلاق «منتدى شباب العالم» بمدينة شرم الشيخ، اليوم السبت، تحت إشراف رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي، وبمشاركة جنسيات مختلف من أنحاء العالم، من بينهم رؤساء دول ووزراء وشخصيات عامة، وممثلين عن المنظمات الدولية والمجموعات الشبابية حول العالم.

 

وترصد «مصر العربية» تعليقات بعض المحللين، على منتدى شرم الشيخ، والنتائج المترتبة عليه، في التقرير التالي:

 

قال الدكتور فتحي شمس الدين، عضو البرنامج الرئاسي لتأهيل الشباب، إن مصر توجهت بعد نجاج المؤتمرات الشهرية للشباب، لتنفيذ المرحلة الثانية من خطة الدولة للتواصل مع الشباب، وهى عقد مؤتمر يضم شباب مختلف دول العالم، ليكون منصة لفتح حوار بين شباب مصر، وشباب العالم.

وأضاف "فتحي" أن منتدى شباب العالم سيكون نقلة على مستوى مختلف المجالات، وسيتيح الفرصة لشباب مصر أن يعرضوا الإنجازات التي حدثت في مصر.

أكد الدكتور محمد القرش، معاون وزير الزراعة، وأحد منظمي منتدى شباب العالم، إن المنتدى يعد فكرة شبابية، وروح الشباب تسيطر عليه، مضيفا: "الشباب نفسهم في حاجة تثبت وجودهم".

 

وأشار "القرش"، خلال حديثه مع فضائية "إكسترا نيوز"، إلى أنهم كونوا فرق عمل لتنظيم منتدى شباب العالم، لافتا إلى أنه كان هناك فريق متخصص في التواصل مع شباب العالم على مواقع التواصل الاجتماعي لدعوتهم للمشاركة في المنتدي، مؤكدًا أن المنتدى يعد قيمة كبيرة لمصر وللعالم.

شدد اللواء سمير راغب، الخبير الأمني، على أن أي مؤتمر أو فاعلية يحضرها رئيس الجمهورية يكون لها ترتيبات خاصة، كما أن مدينة شرم الشيخ من الأماكن الأكثر أمانًا في العالم.

 

وتابع "راغب" أن عناصر تأمين منتدى شباب العالم، المنعقد في شرم الشيخ، متمكنين تمامًا من المدنية وتسلموا مقرات الوفود، وقاموا بتفتيش الوديان وغيرها من الأماكن.

 

وأوضح أن التأمينات الرئاسية على مدى التاريخ كانت على أعلى مستوى، وأن الأمن نجح في كل المرات السابقة في تأمين تلك الفاعليات ولم يحدث أي اختراق، مؤكدًا أن المنتدى فرصة للترويج عن الأمن في مصر بصفة عامة، وفي مدينة السلام شرم الشيخ بصفة خاصة.

 

ولفت الخبير الأمني، إن الشرطة المدنية نجحت في تأمين مصر، وأن الإرهاب لا يجرؤ على الاقتراب من المناطق التي في أعلى درجات التأمين، وخاصة ما يُطلق عليه التأمين الرئاسي بحضور رئيس الجمهورية. 

نوه الدكتور يوسف الورداني، معاون وزير الشباب، إلى أن هناك فوائد متعددة من وراء منتدى شباب العالم، منها تعزيز الدبلوماسية الشبابية في مصر، كما أن المنتدى سيساهم في توضيح صورة مصر بالخارج، والرد على أي انتقادات من خلال التفاعل المباشر مع شباب العالم.

 

وأضاف أن منتدى شباب العالم يساهم على المدى البعيد في تحسين وضع السياحة في مصر، وتشجيع الاستثمار، منوها بأن المنتدى سيساهم في إعادة مصر إلى الأجندة الدولية في مجال الشباب.

 

وأوضح معاون وزير الشباب، أن المنتدى سيضم 45 ورشة عمل تتناول قضايا مختلفة.

أشاد سامح كامل، ممثل الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بمجموعة الأمم المتحدة، باستعداد وتجهيز مدينة شرم الشيخ لاستقبال وفود منتدى شباب العالم بشكل ممتاز، مضيفًا أن إعلان حالة الطوارىء، ورفع درجة الاستعداد واضحة جدًا.

 

وأشار إلى أن منتدى شباب العالم يعد فاعلية فريدة، ويؤكد أن مصر دولة أمنة، منوها بأن هناك أكثر من 200 شاب سيتحدثون في المؤتمر.

 

ولفت ممثل الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بمجموعة الأمم المتحدة، إلى أنه سيتم عقد نموذج محاكاة لمجلس الأمن في منتدى شباب العالم، وهذا إجراء لم يشهده العالم من قبل.

من جانبه قال عصام شيحة، عضو تيار إصلاح الوفد، إن منتدى شباب العالم رسالة واضحة بريادة مصر في المنطقة، موضحًا أن الملفات التي سيناقشها المنتدى قضايا تهم العالم وليس مصر فقط.

وتابع "شيحة" أن مكافحة الإرهاب وتمكين الشباب والمرأة والتنمية من أهم الموضوعات التي سيركز عليها المنتدى.

وأكد أنه لابد من تمكين الشباب في كل القطاعات وليس سياسيًا فقط، لافتًا إلى أن حرص الدولة على تمكينهم وتشجيعهم على القيادة في المستقبل، وضرورة المزج بين طموح الشباب وخبرات المسئولين كخطوة هامة للعبور إلى المستقبل.

وشدد عضو تيار إصلاح الوفد، على ضرورة تغيير الصورة الذهنية عن الشباب في المجتمع حيث إنهم أثبتوا قدرتهم على القيادة، مضيفًا أنه لابد من استثمار الرسائل الإيجابية والتوصيات التي ستصدر عن منتدى شباب العالم، مؤكدًا على أن الشباب هم القادرون على تنفيذ استراتيجية التنمية 2030.

يذكر أن منتدى شباب العالم، انطلق اليوم السبت، ويستمر إلى 10 نوفمبر بمدينة شرم الشيخ، بمشاركة 3 آلاف ضيف ينتمون إلى أكثر من 100 جنسية من مختلف أنحاء العالم، تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية، ويتضمن المنتدى عقد جلسات نقاشية لإجراء حوار مُعمق حول مختلف القضايا سياسية واقتصادية وثقافية والتحديات العالمية التى تؤثر وتتأثر بالشباب.

 

ويشهد المنتدى مشاركة عدد من رؤساء الدول والحكومات كضيوف شرف ومتحدثين رئيسيين فى بعض الجلسات، وسيُرافق كل منهم وفود شبابية رشحتها منظمات واتحادات الشباب على المستوى الوطنى، مع تحقيق التوازن الجغرافى والتكافؤ بين الشخصيات العامة والقيادات الشابة والتمثيل المتكافئ بين الجنسين فى مختلف الجلسات.

 

ويمثل المنتدى منصة فعالة للحوار المباشر بين الدولة المصرية بمؤسساتها المختلفة والشباب الواعد الذى يطمح فى بناء مستقبل أفضل لوطنه، بينما يناقش كافة القضايا التى تهم الشباب بهدف الوصول لصيغة حوار مشتركة تُسهم فى جعل العالم مكاناً أفضل.

 

كما تمثل جلسات المنتدى فرصة نموذجية لفتح الباب أمام الدمج الفعال لمنظور الشباب واحتياجاتهم وتحدياتهم فى عملية صناعة السياسات والنقاش المجتمعى فى إطار من الشراكة للتعبير عن وجهة نظر المجتمعات بشكل شامل، من خلال النقاش الفعال بين قيادات وشخصيات عامة من ناحية، وكوادر شبابية واعدة فى مجالات العمل العام وريادة الأعمال والأدب والفنون والرياضة من ناحية أخرى.

 

منتدى شباب العالم
  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان