رئيس التحرير: عادل صبري 03:13 مساءً | الأربعاء 14 نوفمبر 2018 م | 05 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

بالفيديو|على أنغام تسلم الايادي..فرحة إعلامية بعودة محمد الحايس

بالفيديو|على أنغام تسلم الايادي..فرحة إعلامية بعودة محمد الحايس

توك شو

أغنية تسلم الأيادي

بالفيديو|على أنغام تسلم الايادي..فرحة إعلامية بعودة محمد الحايس

متابعات - جهاد أنصاري 31 أكتوبر 2017 22:10

 

عبرت برامج التوك شو المصرية مساء اليوم عن سعادتها لعودة النقيب حايس" target="_blank">محمد الحايس سالماً بعد اختطافه في حادث الواحات الجمعة قبل الماضية.

 

وعمت حالة من البهجة والسرور على برامج التوك شو حيث س بعض الإعلاميين مثل احمد موسى أغنية تسلم الايادي وغيرها من الأغاني تقديرا لدور القوات المسلحة والشرطة في غنقاذ الحايس من قبضة المتشددين.

 

جاءت تلك الاحتفالات بعد نشر القوات المسلحة المشاهد الأولى لعودة النقيب حايس" target="_blank">محمد الحايس من الاختطاف على يد العناصر المتشددة بمنطقة قريبة من الواحات ومحافظة الفيوم.

 

وكانت وزارة الدفاع قد نشرت مساء اليوم بياناً رسمياً حول حالة النقيب حايس" target="_blank">محمد الحايس يتضمن لقطات للحظة وصوله بطائرة حربية للقاهرة لتلقي الرعاية الطبية .

 

ونشر التلفزيون الرسمي المصري وعدد من وسائل الاعلام الاخرى المشاهد الأولى لعملية تحرير النقيب حايس" target="_blank">محمد الحايس من قبضة المتشددين بمنطقة قريبة بالواحات.

 

وهاجمت قوات برية وجوية صباح اليوم مناطق  اختباء العناصر المتشددة التي استهدفت قوات الشرطة على طريق الواحات، بإحدى المناطق الجبلية غرب الفيوم، ودمرت 3 عربات دفع رباعي محملة بكميات كبيرة من الأسلحة والذخائر والمواد شديدة الانفجار، وقضت على عدد كبير من العناصر بحسب بيانات رسمية وقامت بتحرير حايس" target="_blank">محمد الحايس.

 

ويوم الجمعة قبل الماضي أعلنت وزارة الداخلية المصرية، "استشهاد 16 شرطيًا"، بينهم 11 ضابطًا، إضافة إلى فقدان آخر، وإصابة 13 آخرين؛ بينهم 4 ضباط و9 مجندين، فضلا عن مقتل وإصابة 15 إرهابيًا، في اشتباكات الواحات.

 

وأعلنت الوزارة في بيان مصور:” ورد والمعلومات لقطاع الأمن الوطنى حول إتخاذ مجموعة من العناصر الإرهابية من إحدى المناطق بالعمق الصحراوى بالكيلو 135 بطريق أكتوبرالواحات /محافظة الجيزة مكاناً للإختباء والتدريب والتجهيز للقيام بعمليات إرهابية ، مستغلين فى ذلك الطبيعة “الجغرافية الوعرة للظهير الصحراوى وسهولة تحركهم خلالها".

 

وقالت الوزارة:" فقد تم إعداد القوات للقيام بمأموريتين من محافظتى الجيزة والفيوم لمداهمة تلك المنطقة إلا أنه حال إقتراب المأمورية الأولى من مكان تواجد العناصر الإرهابية إستشعروا بقدوم القوات وبادروا بإستهدافهم بإستخدام الأسلحة الثقيلة من كافة الإتجاهات فبادلتهم القوات إطلاق النيران لعدة ساعات مما أدى لإستشهاد عدد 16 من القوات " 11 ضابط – 4مجندين – 1 رقيب شرطة" مرفق كشف بأسمائهم وإصابة عدد 13 " 4 ضابط – 9 مجند " ، ومازال البحث جارى عن أحد ضباط مديرية أمن الجيزة ".

 

وأضافت الوزارة:"وفى وقت لاحق تم تمشيط المناطق المتاخمة لموقع الأحداث بمعرفة القوات المعاونة وأسفر التعامل مع العناصر الإرهابية عن مقتل وإصابة عدد " 15 " والذى تم إجلاء بعضهم من مكان الواقعة بمعرفة الهاربين منهم ، ومازالت عمليات التمشيط والملاحقة مستمرة ".

 

وبحسب البيان قالت الداخلية:"وتهيب الوزارة بوسائل الإعلام تحرى الدقة فى المعلومات الأمنية قبل نشرها والإعتماد على المصادر الرسمية وفقاً للمعايير المتبعة فى هذا الشأن، وكذا إتاحة الفرصة للأجهزة المعنية فى التحقق من المعلومات وتدقيقها لاسيما فى ظل ما قد تفرضة ظروف المواجهات الأمنية من تطورات ، الأمر الذى قد يؤدى إلى التأثير سلباً على سير عمليات المواجهة والروح المعنوية للقوات".

 

 

أحمد موسى يحتفل بـأغنية "تسلم الايادي"

عمرو أديب: الناس كلها بتزغرط

الغيطي: القوات المسلحة عملت معجزة بتحرير الحايس

مجدي طنطاوي: مصر اليوم في عيد

نشأت الديهي: إنجاز نوعي للقوات المسلحة

سيد علي: قبلة على جبين كل ضابط وعسكري في الجيش والشرطة

أماني الخياط: ربنا بيظهر الحق

يوسف الحسيني: الجيش أنقذه وخلص على العيال الارهابيين

ابراهيم حجازي: ربنا طمنا عليه ولا يحق إلا الحق

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان