رئيس التحرير: عادل صبري 03:08 مساءً | الأربعاء 26 سبتمبر 2018 م | 15 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

خبراء.. «قانون الطوارئ لن يمنع الإرهاب.. ومده 3 أشهر تحايلًا على الدستور» 

خبراء.. «قانون الطوارئ لن يمنع الإرهاب.. ومده 3 أشهر تحايلًا على الدستور» 

توك شو

عبد الفتاح السيسي

بالفيديو..

خبراء.. «قانون الطوارئ لن يمنع الإرهاب.. ومده 3 أشهر تحايلًا على الدستور» 

محمد عبد الرازق 14 أكتوبر 2017 13:58

«قانون الطوارئ لن يمنع الإرهاب.. ومده 3 أشهر تحايلًا على الدستور».. بهذه الكلمات علق بعض الخبراء والمحللين على القرار الجمهوري الذي أصدره الرئيس عبد الفتاح السيسي، الخميس الماضي بإعلان حالة الطوارئ في جميع أنحاء البلاد لمدة 3 أشهر.


وأكد بعض الخبراء، أن حالة الطوارئ لم يتم مدها لفترة جديدة مثلما يُقال، لأن الدستور لا يُجيز مدها لأكثر من 6 شهور، وقرار الرئيس السيسي، هو فرض جديد لحالة الطواري.

 

وترصد «مصر العربية» آراء بعض الخبراء والمحللين، تجاه قرار مد حالة الطوارئ، والنتائج المترتبة عليها، في التقرير التالي:

 

علق العميد حسين حمودة، الخبير الأمني، على قرار الرئيس عبد الفتاح السيسي، بمد حالة الطوارئ ثلاثة أشهر، قائلًا: "قانون الطوارئ لن يمنع الإرهاب وليس هو الحل.. عهد مبارك كله كان فيه قانون طوارئ.. ومحاربة الإرهاب من الجذور لن يكون إلا بالفكر.. والمجلس القومي لمكافحة الإرهاب لم نر له آثار حتى الآن".

 

ونوه"حمودة" أن الإرهاب موجود رغم الجهود الأمنية، مشيرًا إلى أن العلاقات الجديدة بين مصر وحماس لم تؤتي ثمارها في القضاء على الإرهاب في سيناء حتى الآن.

 

وأشار إلى أن الحادث الإرهابي الذي وقع بسيناء، واستشهد على إثره 6 جنود، "قام به ولاية سيناء، فرع تنظيم داعش، بهدف إنه يقوله إنه مازال باقيًا وقادر على تنظيم عمليات إرهابية.

من جانبها قالت مايسة عطوة، عضو مجلس النواب، إن قرار الرئيس عبد الفتاح السيسي بمد حالة الطوارئ ليس تحايلًا على القانون، حيث أن بعد تطبيق حالة الطوارئ انخفضت بشكل كبير كل الجرائم والإرهاب، موضحة أن مصر ما زالت في حاجة لقانون الطوارئ كي يتم القضاء على الإرهاب بصورة نهائية.

 

ولفتت إلى أنه لا يوجد مواطن مصري شعر أنه يعيش في حالة الطوارئ من الأساس، حيث أن مصر تمر في مرحلة حرب ضد الإرهاب، مستطردة: "إيه اللي يوصلني أعمل حاجة تخليني أقع تحت طاولة القانون الخاصة بحالة الطوارئ".

 

وأشارت عضو مجلس النواب، إلى أنه يجب على المصريين السير بشكل قانوني، وإيصال صوتهم للمسؤولين بشكل قانوني أيضًا، مستطردة: "ليه نستنى لما نولول ونقول إحنا في قمع، يا جماعة مصر مستهدفة، مصر تعاني من الإرهاب".

شدد المستشار بهاء أبوشقة، رئيس اللجنة التشريعية بمجلس النواب، على أن مصر حتى الآن مازالت تتعرض لعمليات إرهابية، وهو ما يقتضي تطبيق إجراءات استثنائية، ومنها تطبيق حالة الطوارىء.

وتابع "أبوشقة"، خلال اتصال هاتفي مع فضائية "dmc"، إلى أن الإرهاب أصبح ظاهرة دولية، منوها بأن إعلان حالة الطوارىء لثلاث أشهر آخرى لا يعد مد لحالة الطوارىء طالما تم الإعلان عنها قبل انتهاء المدة الأولى، حيث تعد فترة جديدة من حالة الطوارىء.

 

أكد الدكتور صلاح فوزي، الفقيه الدستوري، إن حالة الطوارئ لم يتم مدها لفترة جديدة مثلما يُقال، لأن الدستور لا يُجيز مدها لأكثر من 6 شهور، وقرار الرئيس عبد الفتاح السيسي، هو فرض جديد لحالة الطواري، لأن الحالة الأمنية تستدعي وجود الطوارئ خلال هذه الفترة.


وتابع أن هذا القرار سيُعرض على مجلس النواب خلال سبع أيام، مؤكدًا أن قرار الرئيس بفرض حال الطوارئ صحيح بنسبة 100%. 

ولفت الفقيه الدستوري، إلى أن إعلان حالة الطوارئ في مصلحة المواطن، والأثار المترتبة على فرضها أصبحت ضئيلة جدًا، خاصة مع عدم فرض حظر التجوال، وعدم تدخل القوات المسلحة في الأحوال المدنية.

وأوضح أن الإرهاب عندما ضرب فرنسا قامت بإعلان حالة الطوارئ لمدة تزيد عن عام ونصف، وسيستمر إلى أن ترى الحكومة أن الآمن مستتب. 

شدد النائب البرلماني، مصطفى بكري، على أن إعلان حالة الطوارئ ضرورية خلال المرحلة الحالية، وذلك لأنّ البلاد في حالة حرب مع الإرهاب".

 

وأضاف أنّ فرنسا وتونس ودول أخرى لا زالت تفرض حالة الطوارئ في بلادها، موضحًا أن المادة 154 تُعطي الحق للرئيس في إعلان حالة الطوارئ، قائلاً: "الدستور أعطى للرئيس حق فرض الطوارئ لمرتين بِموافقة البرلمان".

 

وتابع: "نحن لم نَشعر بأيٍ من مظاهر حالة الطوارئ في البلاد خلال الستة أشهر الماضية، لأنّ السلطة التنفيذية لم تُفعل إجراءات كثيرة تفرضها حالة الطوارئ"، لافتًا إلى أنّ الإخوان يُحاولون إشاعة أنّ فرض حالة الطوارئ يعني حظر التجوال.

 

ونوه النائب البرلماني، إلى أن مجلس النواب سيقر حالة الطوارئ خلال أسبوع، مشيرًا إلى أنّ مِصر في حالة حرب حقيقية تستوجب حالة الطوارئ.

قال النائب محمد عبدالغني، عضو مجلس النواب، أن مصر تواجه الإرهاب بشكل مخيف في الوقت الراهن، لافتًا إلى أنه يجب مد حالة الطوارئ من قبل مجلس النواب. 

وأضاف "عبدالغني"، خلال لقائه ببرنامج "كلام مصري"، المذاع على فضائية "الحرة"، أن وزير الداخلية كان عليه أن يستعرض نتائج إقرار قانون الطوارئ خلال الـ6 أشهر الماضية علي البرلمان، معقبًا: "كان لابد من إقناع البرلمان بالموافقة على القانون أو رفضه وفقا لمدى إقناعه بالطرح". 


وأوضح النائب البرلماني، أن البرلمان ليس لديه إحصائيات عن عدد العمليات الإرهابية والمواجهات الأمنية، مؤكدًا أن الدستور يهدف إلى عدم الاستمرار في حالة الطوارئ عن 6 أشهر، وبذلك فإن مد الطوارئ لمدة 3 أشهر يعتبر تحايل على الدستور. 

  

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان