رئيس التحرير: عادل صبري 08:30 مساءً | الخميس 20 سبتمبر 2018 م | 09 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

بالفيديو| سعوديات عن قرار قيادة السيارة: "رفعت راسنا يا ملك سلمان"

بالفيديو| سعوديات عن قرار قيادة السيارة: رفعت راسنا يا ملك سلمان

توك شو

الملك سلمان بن عبد العزيز

بالفيديو| سعوديات عن قرار قيادة السيارة: "رفعت راسنا يا ملك سلمان"

متابعات 27 سبتمبر 2017 15:23

"رفعت راسنا يا ملك سلمان.. وهذا القرار نصرة للمرأة السعودية".. بهذه الكلمات علق بعض السعوديات على قرار خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، بالسماح للمرأة السعودية بقيادة السيارة، وإصدار رخصة قيادة لها.

 

وعلق بعض المحللين قائلًا: "حان الوقت لتحرير الدين الإسلامي من تلبيسه ما ليس فيه، وتغير وجهة النظر للمرأة باعتبارها كائن ضعيف غير قادر على اتخاذ القرارات وحماية نفسه".

 

وترصد "مصر العربية" تعليقات بعض المحللين على قرار السماح للمرأة السعودية بقيادة السيارة، في التقرير التالي:

 

قالت هيفاء خليفة، الشاعرة السعودية، إن الأمر الملكي بإصدار تراخيص السيارات للسيدات، يعتبر "سابقة لا مثيل لها"، وأمر متوقع في ظل قيادة الأمير الشاب ولي العهد محمد بن سلمان بن عبدالعزيز.

وأضافت "خليفة" أن قيادة المرأة السعودية للسيارة يوافق مجريات العصر، ويحظى بقبول الأوساط النسوية، بالرغم من صعوبة في البداية لتقبل مثل ذلك الأمر في المجتمع السعودي.

وأعربت الشاعرة السعودية، عن مبادرتها لإنشاء أول مدرسة لتعليم قيادة السيارات مخصصة للنساء داخل المملكة العربية السعودية.

هنأت منال فيصل الشريف، الكاتبة السعودية، جميع سيدات المملكة على قرار الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود بتشكيل لجنة عليا لدراسة تنفيذ إصدار تراخيص السيارات للسيدات بعد إجماع هيئة كبار العلماء.

 

وشددت "الشريف" خلال مداخلة هاتفية لبرنامج "هنا العاصمة"، المذاع عبر قناة "CBC"، على أن اليوم نصر للمرأة السعودية وعودة لحقوقها، مؤكدةً أن هذا القرار من شأنه أن يسقط ورقة ضغط طالما استخدمها خصوم الرياض للإساءة إلى المملكة والسخرية منها.

 

وتابعت: "رفعت راسنا يا ملك سلمان، انتظرنا هذا القرار منذ سنوات طويلة.. ولو أعرف بيت الملك أسلم عليه وأبوس رأسه وأقوله شكرًا إنك جعلتني لا أحتاج أحد".

وجهت نهاد أبو القمصان، رئيس المركز المصري لحقوق المرأة، التهنئة للمرأة السعودية على استطاعتها الحصول على حقها في قيادة السيارة، قائلةً: "المرأة السعودية مناضلة حقيقية كسرت هيمنة الفكر الوهابي على العالم العربي والإسلامي".

 

وأشارت إلى أن الكثيرين كانوا يستهزؤن بقضية قيادة المرأة للسيارة، بالرغم من أنها خطوة مهمة في اتجاه تحرير المرأة السعودية.

 

وأكدت أنه حان الوقت لتحرير الدين الإسلامي من تلبيسه ما ليس فيه، والنظر للمرأة باعتبارها كائن ضعيف غير قادر على اتخاذ القرارات وحماية نفسه.

من جانه أشاد خالد المقرشي، الكاتب الصحفي السعودي، بقرار الملك سلمان بن عبدالعزيز ، العاهل السعودي، قائلًا: "قرار حكيم وشجاع تأخر كثيرًا".

وأضاف "المقرشي" خلال مداخلة هاتفية لبرنامج "انفراد"، المذاع عبر قناة "العاصمة"، أن الأمر الملكي جاء بالتزامن مع توجه المملكة لرؤية 2030، وأغلق باب استغله الحقوقيون للانتقاص مع إدارة الرياض.

وأشار إلى أن قيادة المرأة للسيارة له انعكاسات اجتماعية واقتصادية؛ حيث تتكلف الأسرة السعودية مصروفات استقدام سائقين من الخارج، منوهًا بوجود فرحة عارمة وترحيب من الجميع على شبكات مواقع التواصل الاجتماعي.

أكد الإعلامى السعودى، عبد العزيز الخميس، أن ردود الفعل على القرار الملكى الذى يسمح للمرأة بإصدار رخص قيادة للسيارات، "جميلة جداً" ويعكس ثقة السعوديين بحكمة قيادتها.

 

وتابع: "فى السابق كان هناك انتقادات كثيرة من قبل منظمات وجمعيات حقوقية بسبب عدم سماح المملكة للمرأة بان تقود سيارة"، مشدداً على أن جماعة الإخوان الظلامية والمتشددين كانوا فى معركة لمنع المرأة من قيادة السيارة.

 

ولفت "الخميس"، إلى أن هيئة كبار العلماء وافقت على القرار وأبدت ترحيبها به، مضيفًا: "قرار اليوم صدر بمحبة ونستطيع القول أننا لدينا مجتمع متوازن يبدأ طريقه بشكل سليم فى طريق رفعة الوطن وسيجعل للمرأة وجود كبير جداً".

 

وشدد الإعلامى السعودى، على أن الإخوان كانوا يريدون أن يظل المجتمع السعودى فى إطار التخلف لا يخرج عنه ولذلك كانوا يقفون ضد القرارات الإصلاحية، قائلًا: "هم يريدون هدم الدولة من أجل أن يصلوا إلى الحكم ولكنهم لن يصلوا لذلك وستستمر المملكة فى التطور وفق الشريعة الإسلامية".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان