رئيس التحرير: عادل صبري 03:56 صباحاً | الجمعة 21 سبتمبر 2018 م | 10 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

بالفيديو| محللون: كلمة السيسي بالأمم المتحدة خاطبت الضمير العالمي

بالفيديو| محللون: كلمة السيسي بالأمم المتحدة خاطبت الضمير العالمي

توك شو

الرئيس عبد الفتاح السيسي

بالفيديو| محللون: كلمة السيسي بالأمم المتحدة خاطبت الضمير العالمي

متابعات 20 سبتمبر 2017 14:55

" كلمة السيسي كانت تخاطب الضمير العالمي.. ولقائه بنتانياهو يصب في صالح فلسطين".. كانت هذه تعليقات بعض الخبراء والمحليين على الكلمة التي ألقاها الرئيس عبد الفتاح السيسي، أمس أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، بنيويورك.

 

وأكد بعض الخبراء، أن كلمة الرئيس ركزت على جميع القضايا الهامة في المنطقة، فضلًا عن حديثه عن أزمة حوض النيل، وخطر الإرهاب.

 

وترصد "مصر العربية" تعليقات بعض الخبراء والمحليين، على كلمة السيسي بالأمم المتحدة، في التقرير التالي:

 

قال سعيد اللاوندي، أستاذ العلاقات الدولية بمركز الأهرام للدراسات السياسية والإستراتيجية، إن كلمة الرئيس عبد الفتاح السيسي في الأمم المتحدة، أشعرت العرب والمصريين بكل الفخر والعزة، موضحًا أن الرئيس السيسي حدد طرق حل الأزمات سياسيًا فى سوريا وليبيا والعراق واليمن دون التدخل العسكري.

وأضاف "اللاوندي" أن الرئيس اهتم بقضايا المنطقة العربية بأكملها وطرح وجهة النظر المصرية فى تلك الازمات، مشيرًا إلى أهمية حديث الرئيس حول العلاقة الوثيقة بين مصر ودول حوض النيل، وأن حل المشكلة مع أثيوبيا سيكون قائما على الحوار.

وأشار إلى أن لقاءات الرئيس السيسي على هامش اجتماعات الأمم المتحدة وضعت فى الاعتبار، لطرح الكثير من القضايا ويحث سبل تعزيز العلاقات المصرية مع تلك الدول.

أكد الدكتور طارق فهمى، أستاذ العلوم السياسية، أن كلمة الرئيس السيسى، ركزت على جميع القضايا الهامة في المنطقة، وخاصة قضايا تحديات السلام الدولي والأزمة الهيكلية التي يمر بها هذا النظام، إلى جانب التركيز على القضايا العربية وخطر الإرهاب على الدول، ثم انتقل إلى إفريقيا لما تمثله من عمق استراتيجي لمصر.

 

وتابع "فهمى" خلال تصريحاته لفضائية "dmc"، أن الكلمة كانت شاملة وهادفة وتضمنت التوجهات والرؤية المصرية الخارجية في كل القضايا، مشيرًا إلى أن تلك هي الرسالة الثالثة التي يلقيها الرئيس السيسي للفلسطينيين والإسرائيليين حول ضرورة العودة لاستئناف مباحثات السلام، ناصحًا بالأخذ في الاعتبار التجربة المصرية الإسرائيلية للسلام.

 

ونوه إلى أن الرئيس سجل موقفًا مهمًا استراتيجيًا عن معاناة النظام الدولي من حالة الاستقطاب، إلى جانب التأكيد على حقوق مصر والتي لا يستطيع أحد المساس بها.

شدد علاء السقطي، رئيس جمعية مستثمري المشروعات الصغيرة والمتوسطة، على أن هناك توازنًا في علاقة مصر مع الدول الغربية والعربية، وهو ما يعطي مصر رؤية أكثر شمولية للوضع الاقتصادي في مصر.

 

ولفت "السقطي"، إلى أن الرئيس السيسي حريص في كل زياراته أن يعلن للعالم أن مصر أصبحت جاهزة للاستثمار، منوهًا إلى أنه إذا وجد المستثمرون الوضع تحسن بالفعل بمصر، فأن الوضع سيختلف، وسيكون هناك إقبال أكبر على الاستثمار في مصر.

أكد إبراهيم الشهابي، مدير مركز الجيل للدراسات الإستراتيجية والسياسية، أن مصر أوضحت رؤيتها بشأن العديد من القضايا العربية خلال قمة الأمم المتحدة التي كانت غنية بالموضوعات الهامة لدول العالم، وعلى رأسها مكافحة الإرهاب وحقوق الإنسان بقضية مسلمي الروهينجا.

وأشار "الشهابي" أن مصر تحاول إعادة توجيه الأمم المتحدة نحو قضايا الشرق الأوسط، خاصة مع تكاثر أزمات قارات العالم، لافتا إلى أن الرئيس عبد الفتاح السيسي نادى بإنشاء الدولة الوطنية على أسس المواطنة وتحقيق سيادتها على أراضيها في ظل هذه الأزمات.

وتابع مدير مركز الجيل للدراسات الإستراتيجية والسياسية، أن الدولة المصرية لا تتاجر بالقضايا العربية وترغب فى إحلال الأمن والاستقرار فى المنطقة العربية.

أشاد النائب طارق الخولي، أمين سر لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب، بكلمة السيسي في الأمم المتحدة، منوهًا إلى إن الرئيس السيسي حريص على التواجد في كل جلسات الأمم المتحدة منذ توليه الرئاسة، سعيًا منه لإيصال رسائل للعالم حول قضايا المنطقة، مع تقديم روشتة علاج لها.

 

وأضاف "الخولي"، تصريحاته لفضائية "إكسترا نيوز"،أن كلمة السيسي في الدورة الـ 72 للأمم المتحدة، كانت الأكثر جرأة وصراحة مقارنة بكلمات الرئيس السابقة في الأمم المتحدة.

ولفت إلى أن كلمة الرئيس كانت تخاطب الضمير العالمي، وتعمل على استعادة العدالة الغائبة في السياسة الخارجية.

من جانبه قال السفير جمال بيومي، مساعد وزير الخارجية الأسبق، إن لقاء السيسي بعدد من رؤساء الدول الأخرى تعد ميزة غير مباشرة لحضور اجتماعات الأمم المتحدة.


وأشار "بيومي"، خلال اتصال هاتفي ببرنامج "هذا الصباح" المذاع عبر فضائية "اكسترا نيوز"، إلى أن لقاء الرئيس السيسي بالرئيس الأمريكي دونالد ترامب هام جدًا، ويضع النقاط على الحروف، فضلا على أن لقاء الرئيس السيسي برئيس وزراء نتنياهو تصب في صالح القضية الفلسطينية ومن ثم في صالح المنطقة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان