رئيس التحرير: عادل صبري 10:13 مساءً | الخميس 20 سبتمبر 2018 م | 09 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

بالفيديو| محللون: مشاركة السيسي بالأمم المتحدة فرصة لجني ثمار الأعوام الماضية

بالفيديو| محللون: مشاركة السيسي بالأمم المتحدة فرصة لجني ثمار الأعوام الماضية

توك شو

السيسي

بالفيديو| محللون: مشاركة السيسي بالأمم المتحدة فرصة لجني ثمار الأعوام الماضية

متابعات 19 سبتمبر 2017 16:18

"مشاركة السيسي في الجمعية العامة للأمم المتحدة فرصة لجني ثمار ما قدمه خلال الأعوام الماضية".. بهذه الكلمات علق بعض الخبراء والمحليين، على مشاركة الرئيس عبد الفتاح السيسي في اجتماعات الدورة 72 للجمعية العامة للأمم المتحدة، والذي اصطحب فيها وفد وزارى يضم سامح شكري، وزير الخارجية، وغادة والي، وزيرة التضامن الاجتماعي، وسحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي.

 

وترصد "مصر العربية" تعليقات بعض الخبراء والمحليين على هذه المشاركة، والنتائج المترتبة عليها، في التقرير التالي:

 

قال الدكتور أيمن سمير، خبير العلاقات الدولية، إن هناك حرص من الرئيس عبد الفتاح السيسي، على المشاركة في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة للسنة الرابعة على التوالي، والمشاركة المصرية تختلف من عام لعام، ففي الأعوام الماضية كانت تهدف للترويج لما يحدث داخل مصر سياسيًا، بينما هذا العام بمثابة جني الثمار لما حدث خلال الأعوام الماضية.

 

وأشار "سمير"،  إلى أن كلمة السيسي، أمام الأمم المتحدة، ستركز على ماتحقق في الداخل من قدرة الدولة المصرية على الحفاظ على مقوماتها ومكافحة الإرهاب في أكثر من مكان، مع التركيز على الوضع الاقتصادي وجذب الاستثمارات. 

 

ولفت خبير العلاقات الدولية، إلى أن السيسي سوف يستغل الفرصة للترويج للفرص الاستثمارية في مصر، خاصة مع تهيئة مناخ الإستثمار وصدور قانون الإستثمار، إلى جانب مناشدته للمجتمع الدولي على تنفيذ المقاربة الدولية لمكافحة الإرهاب، مشيرًا إلى أن مصر مهتمة بقضية نزع السلاح النووى على مستوى العالم بوجه عام والشرق الأوسط بوجه الخصوص

أكد السفير محمد حجازي، مساعد وزير الخارجية الأسبق، إن أحد مكاسب المشاركات الهامة التى يجريها الرئيس عبد الفتاح السيسي، على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة، البعد الثنائي وتقديم مصر كفرصة استثمارية واعدة لمجتمع الأعمال، ودعوتهم للإستفادة من التسهيلات المقدمة وفقًا لقانون الاستثمار، خاصة عقب اعتماده برنامج جرئ وشجاع للإصلاح الاقتصادي.

وأشار "حجازي"، خلال اتصال هاتفي ببرنامج "صباح أون" المذاع عبر فضائية "on liv"، إلى أن لقاء الرئيس بقيادات الفكر، كان يهدف لتوضيح دور مصر الإقليمي، وجهودها في تسوية المنازعات، ودورها في الملفات الرئيسية خاصة في الملف السوري والليبي والفلسطيني، ورؤية مصر لتحقيق الإستقرار الإقليمي من أجل التنمية. 

ولفت مساعد وزير الخارجية الأسبق، إلى أن خطاب الرئيس السيسي، بالأمم المتحدة، سوف يتضمن طرح رؤية مصر لمواجهة الإرهاب، وتحقيق التسوية الإقليمية لتسوية المنازعات في إفريقيا، ورؤية مصر بشأن عدد من القضايا الدولية كالهجرة غير الشرعية، والإتجار بالبشر، وإنعدام المساواة، ونزع السلاح، وخلق اقتصاد دولي أكثر عدالة وشمولية.
شدد الدكتور طارق البرديسي، خبير العلاقات الدولية، على أن العالم أجمع يترقب كلمة الرئيس السيسي، خلال اجتماعات الجمعية العامة للامم المتحدة، خاصة بعض النجاحات التى حققتها مصر سياسًا واقتصاديًا، وثبات صحة رؤية مصر فيما يتعلق بمكافحة الإرهاب والتطرف.

 

وأوضح "البرديسي"، أن مصر قامت بجهد كبير في المصالحة الفلسطينية وتحقيق لم الشمل بين الفرقاء، ولها رؤية للأزمة السورية والقضية الليبية، وكلمة الرئيس سوف تتضمن طرح رؤية مصر للعديد من القضايا الإقليمية والدولية. 

من جانبها أكدت السفيرة هاجرة الإسلامبولي، مساعدة وزير الخارجية الأسبق، أن تواجد الرئيس عبد الفتاح السيسي، على قمة الوفد المشارك باجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة يبرز اهتمام مصر بدور الأمم المتحدة على مستوى العالم، ويؤكد عودة مصر لدورها الريادي على مستوى العلاقات الدولية. 

أوضحت "الإسلامبولي"، أن الإرهاب امتد لأنحاء العالم، ومن الطبيعي أن يستمع النظام الدولي للدول التي تحارب الإرهاب منذ سنوات طويلة، مشيرة إلى أن مصر تكافح الإرهاب منذ عهد الرئيس السادات، ومصر هى من وضع أجندة بضروروة وقف دعم وتمويل الإرهاب.

ونوهت مساعدة وزير الخارجية الأسبق، إلى أن كلمة الرئيس السيسي بالجمعية العامة، بيان سياسي يحدد رؤية مصر وأفكارها وأراءها وتصوراتها فيما يتعلق بالقضايا التى يواجهها المجتمع الدولي، وعلى رأسها الإرهاب، إلى جانب القضايا السياسية والاجتماعية والبيئية، 

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان