رئيس التحرير: عادل صبري 07:36 مساءً | الاثنين 19 نوفمبر 2018 م | 10 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

بالفيديو|دماء أطفال الرقة..بين مطرقة أمريكا وسندان داعش

بالفيديو|دماء أطفال الرقة..بين مطرقة أمريكا وسندان داعش

توك شو

أطفال الرقة

بالفيديو|دماء أطفال الرقة..بين مطرقة أمريكا وسندان داعش

متابعات 26 أغسطس 2017 19:53

حملة عسكرية أمريكية نددت بها المنظمات الدولية نتيجة استهدافها  لأطفال وأهالي مدينة الرقة السورية بعد تصاعد المعارك التي تشرف عليها الولايات المتحدة الأمريكية للسيطرة على مدينتهم وطرد تنظيم داعش منها .

 

المأساة الإنسانية تفاقمت بعد إطباق القوات التي تشرف عليها الولايات المتحدة الامريكية"غضب الفرات" حصارها على المدينة حيث احتجز داخل المدينة عشرات الالاف من المدنيين والذين يسقط مهم يوميا العدد الأكبر من القتلى والجرحى نتيجة القصف المكثف والاشتباكات.

 

وأعلنت قوات سوريا الديمقراطية أنها أطبقت الحصار على مدينة الرقة منذ 3 أسابيع ،وإن تلك القوات سيطرت بدعم من التحالف الدولي على مناطق عدة حول المدينة وبداخلها خاصة  جنوب مدينة الرقة بعد معارك مع مسلحي تنظيم الدولة.

 

 

وقال تقرير للأمم المتحدة إن نصف المحاصرين في مناطق سيطرة داعش في الرقة هم من الأطفال ويبلغ عددهم حسب التقرير 10 آلاف طفل يعانون من ظروف بالغة الصعوبة بينها غياب المرافق الحيوية إلى جانب معايشة القتال الدائر هناك.

 

وبحسب التلفزيون الفرنسي تزايد عدد المدنيين القتلى خلال الفترة الماضية نتيجة قصف قوات التحالف المكثف على المدينة حيث قتل خلال يومين فقط أكثر من 40 فرد نتيجة القصف خلال يومي الجمعة والسبت.

 

وبحسب قناة فرانس 24  أن هناك أكثر من 200 طفل تم احصاء قتلهم نتيجة القصف الامريكي على المدينة بالاضافة لمقتل 800 مدني منذ انطلاق عملية غضب الفرات.

 

وقالت المسؤولة في منظمة العفو الدولية دوناتيلا روفيرا إنه لا يوجد اهتمام بالمدنيين خلال عمليات التحالف الدولي في مدينة الرقة السورية ضد تنظيم الدولة الإسلامية.

وتحدثت روفيرا خلال مقابلة في برنامج "ما وراء الخبر" وقالت في تصريحاتها للجزيرة "نحن لا نقبل ما تقوله القوات الأميركية عن أنها تستخدم أكثر الأسلحة دقة، هذا ليس صحيحا يجب أن تستخدم أسلحة وذخائر أكثر دقة وذات تأثير أقل فتكا، وليست ذات ضرر واسع النطاق يؤثر على المدنيين في نقاط بعيدة، هذا ما يجب خاصة مع اقتراب المرحلة المهمة والحاسمة في المعارك".

 

من جانبها دعت الأمم المتحدة الخميس الماضي إلى هدنة إنسانية للسماح لنحو 20 ألف مدني محاصرين بالرقة بالخروج منها وحثت التحالف بقيادة الولايات المتحدة على تحجيم ضرباته الجوية التي أسقطت ضحايا بالفعل.

 

وقالت منظمة العفو الدولية إن حملة التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة لطرد تنظيم الدولة الإسلامية من الرقة أودت بحياة مئات المدنيين وإن المتبقين يواجهون خطرا أكبر مع تكثيف القتال في مراحله الأخيرة.

 

وقصفت قوات التحالف التي تقوده الولايات المتحدة المستشفى الوطني بالرقة والتي  توقف عن العمل لتعرضه لقصف مدفعي وصاروخي من قوات سوريا الديمقراطية والتحالف الدول، وأن أوضاع نحو عشرين ألف مدني محاصرين تزداد سوءا بعد مرور قرابة شهرين على الحصار.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان