رئيس التحرير: عادل صبري 06:34 صباحاً | الأربعاء 14 نوفمبر 2018 م | 05 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

بالفيديو|إعلاميون وخبراء: قرارات «التحفظ على الشركات» خطر على الاستثمار

بالفيديو|إعلاميون وخبراء: قرارات «التحفظ على الشركات» خطر على الاستثمار

توك شو

شركات تم التحفظ عليها

بالفيديو|إعلاميون وخبراء: قرارات «التحفظ على الشركات» خطر على الاستثمار

متابعات 22 أغسطس 2017 21:32

مازالت قرارات التحفظ تداهم شركات تجارية وإعلامية مصرية بتهم متكررة وهي انتماء أصحابها لجماعة الإخوان المحظورة.

 

وانتقد عدد من الخبراء والإعلاميين تلك القرارات مؤكدين أنها تؤثر بالسلب على مجال الاستثمار في مصر وطالبوا بوجود وضوح وشفافية عن سر التحفظ على شركات تعمل من داخل مصر ومصادر تمويلها وإدارتها معروفة للجميع.

 

وقال الباحث الاقتصادي محمد العجاتي مدير منتدى البدائل العربي للدراسات :"في غياب للشفافية في شغل لجنة حصر أموال الإخوان وأحيانا مش فاهمين الهدف منها إيه هل الهدف منها مصادرة أموال لأنها إخوان ولا مصادرتها لأنها تنافس قطاعات أخرى".

 

وأضاف العجاتي:"في الحقيقة القرارات الأخيرة أفقدها مصداقيتها أمام الناس ومفيش مصداقية بقى كل الناس معرضة لتلك اللجنة إنت بتصادر بدون شفافية".

 

وقال الحقوقي أسعد هيكل، إن وضع شركات على تلك القوائم هو وضع مؤقت إلى أن تصدر المحكمة المختصة الحكم في تلك الكيانات والشركات والأشخاص.

 

وقال نقيب الصحفيين السابق والخبير الاقتصادي ممدوح الولي، إن السلطات الحالية تضرب الاستثمار في مصر والمجهود الذي تم بذله لدعم الاستثمار في مصر .

 

وأضاف الولي أن قوانين الاستثمار وتعديلاتها منذ 1974 وحتى الآن تؤكد على حماية الأموال والاستثمارات وأنه لا يمكن المساس بها وما يحدث منذ 2013 وحتى الآن من تحفظ على مئات الشركات يشير لانتكاسة واضحة في الاستثمار بمصر.

 

وتعجب الإعلامي تامر أبو عرب من قرارات التحفظ قائلا:" أن عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية نفسه كتب مقال في صحيفة الديلي نيوز، والآن تتهم بالإرهاب مما يزيد الشكوك في قرارات التحفظ والمصادرة".

 

 

وقال الإعلامي محمد طلبة رضوان:"كله اتحول لإخوان ومصر العربية اتهموها أنها إخوان ورئيس تحريرها أستاذ عادل صبري ده كان رئيس تحرير جريدة الوفد في السابق وكان محرر صحفي في رئاسة الجمهورية يعني اتعمل عنه تحريات من كل أجهزة الدولة".

وعلق عادل صبري رئيس تحرير "مصر العربية على قرار التحفظ على أموال الموقع قائلا: "أرفض أن يكون هناك رقيب على محتوى موقع مصر العربية أما الرقابة المالية والمحاسبية زي ما هما عايزين وأحنا لازم نكون دولة قانون".

 

وأضاف عادل صبري لتلفيزيون العربي: "أحنا بنرحب بأي رقابة مالية على المكان لأن أحنا عايزين شفافية من كل المؤسسات لأن في ناس بتغسل أموال رقاصات ومخدرات ومؤسسات تحت اسم رجال الأعمال".

 

وقال صبري:"وأحنا اللي بنقول تعالو شركونا دانا دعيت المؤسسات الأمنية للمشاركة في المكان وملكيته وانها يرحب بهم ".

 

وقال صبري:"لكن الرقابة على المهنية وعلى ما يتم نشره مرفوض لأن هناك من يريد رؤساء تحرير طراطير أو يطلقوهم زي الكلاب السعرانة على فلان وفلان والاولى أننا نغلق المكان".

 

وأكد صبري أن الرقابة المالية نحن نطالب بالرقابة المالية على كافة المؤسسات الإعلامية في مصر وعلى كل المؤسسات في مصر لأنها تحقق مبدأ الشفافية.

وكانت مصادر قضائية قالت لعدد من الصحف الأحد الماضي إنّه صدر قرار التحفظ على أموال موقع مصر العربية من قبل لجنة إدارة أموال بالإضافة لـ 18 شركة أخرى .

 

وعبر عادل صبري رئيس تحرير "مصر العربية" عن استغرابه من قرارات السلطات تجاه المؤسسات الإعلامية والصحفية مثل موقع مصر العربية .

 

وقال صبري في تصريحات لقناة العربي: "على أي أساس يصنفوا الناس وهما معندهمش أي أدلة وبنتحدى السلطات أن يكون عندها أي دليل علينا وأنا كنت رئيس تحرير في جريدة الوفد وعضو في حزب الوفد".

 

وأضاف صبري: "عشان بنعمل صحافة نظيفة صحافة شعبية مش صحافة سلطة وهما يصنفونا زي ما هما عايزين وأحنا كمان هنصنفهم".

وأعلنت لجنة إدارة أملاك جماعة الإخوان، التحفظ على أموال 19 شركة أبرزها "راديوشاك، موبايل شوب، كمبيوتر شوب، دلتا آر إس للتجارة، كمبيومي مصر لتكنولوجيا المعلومات، دلتا للاتصالات"، بالإضافة لموقع مصر العربية الإلكتروني.

 


وكانت نقابة الصحفيين أعلنت أنها تتباحث أمر المواقع المحجوبة حتى تعرف أسباب حجبها .

 

وفي مايو الماضي السلطات أصدرت قرارًا بحجب أكثر من 50 موقعًا إليكترونيًا مصريًا وأجنبيًا، وتقوم حتى الآن بحجب مواقع جديدة على رأسها شبكة مراسلون بلا حدود .

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان