رئيس التحرير: عادل صبري 07:42 صباحاً | الأربعاء 21 نوفمبر 2018 م | 12 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

بالفيديو| "الدحيح" قصة شاب بسط العلوم..واتهمه البعض بالإلحاد

بالفيديو| الدحيح قصة شاب بسط العلوم..واتهمه البعض بالإلحاد

توك شو

الدحيح

بالفيديو| "الدحيح" قصة شاب بسط العلوم..واتهمه البعض بالإلحاد

"عشان مسر" كان هذا هو عنوان أول حلقة لبرنامج الشاب أحمد الغندور مقدم حلقات "الدحيح" التي ذاع صيتها على وسائل التواصل الاجتماعي وحازت على ملايين المشاهدات وتواصل النجاح خاصة مع طرحه العديد من المواضيع المثيرة للجدل.

 

بدأت تجربة أحمد الغندور مع برنامج الدحيح في التي يبثها عبر قناته في موقع يوتيوب في أغسطس عام 2014 بحلقة بسيطة تتحدث عن "السببية" وكانت هي بداية نجاح برنامج اهتم بتبسيط العلوم.

 

وفي تسجيل سابق خاص بمصر العربية بتاريخ 11 مارس عام 2016 منذ اكثر من عام أكد الغندور أنه يسعى لتبسيط العلوم وتقريبها لعامة الناس وأن هذا هو هدفه الأساسي من برنامجه "الدحيح".

 

وقال الغندور في لقاء قديم مع قناة النيل الثقافية :"أنه بدأ منذ عامين ونصف وجاءت فكرة الدحيح من كلام الناس حوله عليها فحاول أن يوفق بين الكلام الشعبي والكلام العلمي الاكاديمي .

 

وأشار الغندور أنه خريج كلية علوم قسم أحياء وهذا أثر على رؤيته وأفكاره وأنها يستهدف أن يبحث عن المواضيع التي تهم الناس ويحاول أن يرى إن كان لها مرجعية علمية وأكاديمية.

 

وهاجم عدد من الأفراد برنامج الدحيح واتهموه بنشر أفكار إلحادية قد تكون بدون قصد نتيجة نقله للدراسات الغربية دون تنقيح ووضع المعيار الدينية في الحسبان.

 

وقال أحد المدونين ويدعى محمد شاهين والذي نشر فيديو للرد على الغندور:"الأستاذ أحمد الغندور، صاحب قناة الدحيح على يوتيوب، مُتخصص في تبسيط العلوم لعامة الناس، ولكن للأسف الشديد، وجدتُ أنَّ في حلقاته الجديدة، المعروضة على قناة Aj+ بالعربي، تحتوي على تعبيرات وتصورات مادية إلحادية بحتة".

 

وقال شاهين:" بل إن بعض العبارات التي استخدمها الأخ أحمد الغندور في الحلقة مُطابقة لمصطلحات وأفكار كبار العلماء المُلحدين الماديين، لذا فضلتُ أن أجعل هذا الفيديو نصيحة، قد تكون ثقيلة، ولكنها واجبة، أردت بيان أن الكثير من العبارات التي استخدمها الأخ أحمد الغندور تحتوي بالفعل على أفكار إلحادية مادية، وأن نصيحتي له هي أن يراقب كلماته وتعبيراته وطريقة شرحه للمسائل التي يعرضها في حلقاته، وأن يختار بدقة وبحرص، المواضيع التي يعرضها على مُشاهديه".

 

وقال شاهين:"هذه العبارات التي وجدتُ أنها تحمل أفكار الفلسفة المادية الإلحادية".

 

وقال شاهين:" انا مش بقصد التفتيش في القلوب انا بنصح الاخ أحمد الغندور ان تبسيط العلوم بنفس الأيدلوجية المادية الاختزالية البحتة دي مش حاجة كويسة وممكن تساهم في نشر الإلحاد".

 

وسبب الهجوم الرئيسي على "الدحيح" هو استخدامه لبعض التعبيرات المادية والفلسفية الغربية في بعض حلقات برنامجه وتغافله عن الرؤية الدينية لكيفية بدء الخلق وكيفية تكوين الإنسان والتي توجد درسات علمية أخرى تعضدها وتؤكدها.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان