رئيس التحرير: عادل صبري 12:01 صباحاً | الاثنين 24 سبتمبر 2018 م | 13 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

بالفيديو.. محللون: غياب مصر عن القارة السمراء سبب الكثير من المشاكل

بالفيديو.. محللون: غياب مصر عن القارة السمراء سبب الكثير من المشاكل

توك شو

الرئيس السيسي

بالفيديو.. محللون: غياب مصر عن القارة السمراء سبب الكثير من المشاكل

محمد عبد الرازق 15 أغسطس 2017 13:16

"غياب مصر عن القارة السمراء سبب كثير من المشاكل".. جاءت هذه الكلمات تعليقًا على الجولة التي قام بها الرئيس عبد الفتاح السيسي، إلى القارة الأفريقية، أمس الاثنين، والتي تستغرق 4 أيام، يزور خلالها كلا من تنزانيا، ورواندا، والجابون، وتشاد.

 

وترصد "مصر العربية" في هذا التقرير تعليق بعض المحللين عن زيارة السيسي للقارة السمراء، وتبعيات هذه الزيارة.

 

قال السفير علي الحفني، مساعد وزير الخارجية الأسبق: إن جولة الرئيس عبدالفتاح السيسي الأفريقية هامة للغاية، حيث إنه من الضروري الانخراط المصري في القارة السمراء، لافتًا إلى أن الارتقاء بالعلاقات المصرية الأفريقية يأتي في إطار قيام مصر بدورها والتزاماتها تجاه القارة خلال العقود الماضية.

وأضاف "الحنفي" خلال مداخلة هاتفية لبرنامج "صباحك عندنا" المذاع على فضائية "المحور"، أن الرئيس السيسي يضع في ذهنة مصالح مصر السياسية والاقتصادية، وقضايا الأمن والدفاع ومكافحة الإرهاب، والأمن المائي خلال الجولة الأفريقية.

 

وأشار مساعد وزير الخارجية الأسبق، إلى أن السيسي يتناول علاقاتنا الأفريقية منذ توليه الرئاسة للعمل على تعزيز التعاون ودعم العلاقات وإعادتها لما كانت عليه في الماضي.

أكدت الدكتورة أماني الطويل، مدير البرنامج الإفريقي بمركز الأهرام، أن زيارة السيسي الأفريقية، فرص تبدو جيدة للحديث عن مصادر أخرى لتوليد الطاقة بعيدًا عن المياه، خاصة أن إسرائيل الآن ومنذ عدة شهور ترسل بعثات لرواندا بشأن توليد الطاقة من الموارد المائية.

 

وتابعت "الطويل"، خلال مداخلة هاتفية مع فضائية "ten"، أنه يجب علينا أن نطرح على رواندا توليد الطاقة من موارد أخرى كالشمس والرياح لعدم الضغط على المياه. 

 

ونوهت إلى أن زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسي لرواندا هي بداية لعلاقة تفاهم ثنائي بين مصر ورواندا، لكن يجب أن يستتبعه مجهود مصري كبير باعتبارها دولة حوض نيل كبيرة.

قال الدكتور نادر نور الدين، الأستاذ بكلية الزراعة جامعة القاهرة، إن زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسي لأفريقيا مهمة للغاية، لعودة مصر إلى أفريقيا من جديد.


وأضاف "نور الدين" في مداخلة هاتفية لبرنامج "المصري أفندي"، المذاع على فضائية "القاهرة والناس" أنه تم اختيار الدول بعناية شددية، مثل تشاد، وتنزانيا.


وتابع الأستاذ بكلية الزراعة، أن سد النهضة بدأ من اتفاقية "عنتيبي" عام 2010، وليس بعد ثورة يناير، وقد استقطبت أثيوبيا دولة تنزانيا ودول أخرى ليخدموا على مخططاتها المستقبلية، ومؤخرا صرحت "تنزانيا" بضرورة مراجعة اتفاقية "عنتيبي"، مؤكدًا أن تنزانيا من أكبر الدول المحبة لمصر.

شدد الدكتور سعيد اللاوندي، أستاذ العلاقات الدوليةبمركز الأهرام للدراسات، على أن غياب مصر عن القارة السمراء سبب كثير من المشاكل، لافتًا إلى أن الرئيس السيسي رفع شعار هام للغاية منذ البداية بأن الغائب دائمًا ليس على حق.

وأوضح "اللاوندي"، خلال مداخلة هاتفية لبرنامج "صباح أون" المذاع على فضائية "on live"  أن زيارة الرئيس السيسي لدول حوض النيل هامة جدًا، وتأتي في إطار حرصه على خلق آلية تعتمد على الحوار مع دول حوض النيل، وإمتداد لما يسمي بمصر عبد الناصر، أو مصر القومية العربية، وتهدف لتوثيق عرى الصداقة بين البلدين، وتحقيق التنمية المستدامة.

وأشار أستاذ العلاقات الدوليةبمركز الأهرام للدراسات، إلى أن الشعب التنزاني والمسئولين سعداء جدًا بعودة العلاقات مع مصر، معتبرًا أن عودة مصر للقارة السمراء هى عودة لذاتها. 

أكد اللواء حاتم باشات عضو لجنة الشئون الأفريقية بمجلس النواب، أن زيارة الرئيس عبدالفتاح السيسي لأفريقيا مهمة للغاية، خاصة بعدما إستعادت مصر دورها في المنطقة.

 

وشدد "باشات" خلال مداخلة هاتفية لفضائية "العاصمة" ، على أن الدول الأفريقية أصبحت الأن تتمني كسب التأييد المصري خاصة بعد القضاء علي تنظيم الإخوان الإرهابي.

 

وأشار عضو لجنة الشئون الأفريقية، إلى أن زيارة السيسي تتضمن مواجهة كل المشاكل التي تواجه دول القارة، سواء كان إرهاب أو تنمية، إضافة إلي تفعيل القوى الناعمة التي ننادي بها منذ فترة طويلة، وتعزيز العلاقات التجارية والأمنية و العسكرية.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان