رئيس التحرير: عادل صبري 06:01 صباحاً | الجمعة 21 سبتمبر 2018 م | 10 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

بالفيديو.. «إعلاميون»: ما فعله ياسين لاشين إهانة لجامعة القاهرة

بالفيديو.. «إعلاميون»: ما فعله ياسين لاشين إهانة لجامعة القاهرة

توك شو

ياسين لاشين.. الأستاذ الجامعي المتحرش

بالفيديو.. «إعلاميون»: ما فعله ياسين لاشين إهانة لجامعة القاهرة

محمد عبد الرازق 08 أغسطس 2017 13:00

"الألفاظ اللي قالها مايقولهاش منحرف في بيت دعارة".. بهذه الكلمات علق بعض الإعلاميين على التسجيل الصوتي المنسوب للدكتور ياسين لاشين، الأستاذ بجامعة القاهرة، ورئيس حزب 30 يونيو، وهو يبتز إحدى الفتيات جنسيًا، ويهددها بالقتل.

 

وترصد "مصر العربية" في هذا التقرير تعليق بعض الإعلاميين على الواقعة، وما إذا كان هذا التسجيل الصوتي حقيقيا أم مفبركا؟

 

استهجن الإعلامي محمد الغيطي، قيام الدكتور ياسين لاشين الأستاذ بجامعة القاهرة، بابتزاز إحدى طالباته جنسيًا وطلبه منها تصويرها عارية، مؤكدًا: "دي حاجة مقززة!".

وأوضح "الغيطي" خلال برنامج "صح النوم"، المذاع على فضائية "LTC" أن الألفاظ التي قالها ياسين لاشين، في التسريب الصوتي المنسوب إليه لا يقولها منحرف في بيت دعارة. 

وأكد الإعلامي، أن لاشين، لديه شواهد سابقة تدل على انحرافه، كما تم اتهامه في السابق بطلب رشوة من الطلاب لمساومتهم على النجاح. 

وعلق الإعلامي نشأت الديهي، على واقعة ابتزاز ياسين لاشين، لإحدى الطالبات جنسيًا، قائلاً: "أصبت بالاشمئزاز".

 

وأضاف "الديهي"، مقدم برنامج "بالورقة والقلم"، المذاع عبر فضائية "ten"، أن ما حدث لطالبة جامعة القاهرة إهانة لجامعة القاهرة ولكل الأساتذة، مؤكدًا أن ياسين لاشين كان يتحدث في المقطع الصوتي بكل فُجر ووقاحة.

 

وتابع: "صرخات الطالبة في التسجيل الصوتي صرخات تمثل انتقاصة من كل رجال جامعة القاهرة، طهروا كل المؤسسات من ياسين لاشين".

 

واستنكر الإعلامي، ما قامت به جامعة القاهرة بعد تكريم الدكتور ياسين في عام 2016 رغم أن الطلاب كانوا دائمًا يخرجون في مظاهرات ضده لأنه مرتشٍ ويبتز الطالبات.

واستنكر الإعلامي، محمد على خير، واقعة الابتزاز الجنسي، قائلًا: "كم ياسين لاشين في مؤسساتنا في مصر بمختلف الأعمال، يقومون بالتحرش بالسيدات في مكان العمل".

 

وأكد "خير" خلال تقدميه برنامج "المصري افندي" المذاع على "القاهرة والناس"، أن السيدات اللواتي يتعرضن للتحرش في مكان عملهم لن يقمن بتقديم بلاغ لعمل محضر بسبب كونهم لا يرغبون التشهير بأنفسهم، خوفًا على السمعة، وأيضًا عدم إخبار الزوج بالأمر، وعليه لن تجد سوى ترك عملها.

 

وأشار إلى أن هناك دراسة أجراها الاتحاد العام لعمال مصر في عام 2014 في إحصاء حالات التحرش الجنسي وقد خلصت إلى وجود نسبة 30% من النساء يتعرضن للتحرش في أماكن العمل، وأعلى نسبة كانت من نصيب القاهرة وبلغت 70%.

 

وتابع: "قد لا يكون هناك امراة مصرية شريفة محترمة تبحث عن لقمة عيشها لم يتم التحرش بها"، مشيرًا  إلى أن ذلك يجري تحت ضغوط منها أكل العيش والرغبة في الترقي، وهذا لم يحدث فقط على مستوى عاملات النظافة بل الأطباء والصحفيين وغيرهم.

قال الدكتور محمد عثمان الخشت، رئيس جامعة القاهرة، إنه اتخذ قرارًا بإحالة الأستاذ المتهم بالتحرش الجنسي بالطالبات للتحقيق أمام النيابة العامة.


وأضاف "الخشت" خلال حواره مع فضائية"dmc" أنه سيكون هناك اختبارات لقياس قدرات الأستاذ على التدريس وتوسيع وحدة مكافحة التحرش الجنسي بالجامعة، من خلال إخضاعه لتدريبات تؤهله على التدريس بدلا من التفوق العلمي فقط.


ونوه أنه سيتم العمل على تغيير نظرة الرجل التقليدية للمرأة، والعكس، لافتًا إلى أن المرأة كائن وإنسان وعلى الرجل الشرقي تغيير نظرته للمرأة.

من جانبه نفى الدكتور ياسين لاشين، أستاذ الرأي العام بكلية الإعلام، جامعة القاهرة، المتهم بالتحرش الجنسي، صحة التسجيلات المسربة، عبر مواقع التواصل الاجتماعي.


وقال "لاشين" في أول مداخلة هاتفية مع فضائية  - dmc - "التسجيل المسرب على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، ليس له علاقة بي وعار تمامًا من الصحة، ودي حملة لتشويهي ولن تستمر طويلا".


وانفعل الدكتور الجامعي على الهواء قائلًا: "هناك تحقيق في الجامعة وأنا هحضره ولو سمحتوا اتكلموا في حاجة تنفع الدولة".


كان عدد من طلاب جامعة القاهرة دشنوا هاشتاجًا على صفحات فيس بوك تحت عنوان "حاكموا ياسين لاشين"، والبعض الآخر قاموا بالتظاهر أمام كلية الإعلام، يطالبون فيها بمحاكمة لاشين، بعدما نشرت إحدى الطالبات تسجيلًا صوتيًا يفضح الدكتور الجامعي، أثناء ابتزازه جنسيًا، بإحدى الطالبات.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان