رئيس التحرير: عادل صبري 02:12 صباحاً | الخميس 15 نوفمبر 2018 م | 06 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

بالفيديو..محللون عن "الأزمة الفلسطينية": من يكسر شوكة الفلسطينيين؟

بالفيديو..محللون عن الأزمة الفلسطينية: من يكسر شوكة الفلسطينيين؟

توك شو

صورة أرشيفية

بالفيديو..محللون عن "الأزمة الفلسطينية": من يكسر شوكة الفلسطينيين؟

محمد عبد الرازق 22 يوليو 2017 08:39

"لا أحد يستطيع كسر شوكة الفلسطينيين".. جائت هذه الكلمات ردًا على ما فعله الاحتلال الإسرائيلي أمس الجمعة، ضد المتظاهرين الفلسطينيين، وتسببهم في استشهاد ثلاثة مواطنين، وإصابة المئات، وذلك بعدما  انطلقت العديد من المسيرات في القدس وبعض الدول العربية، نصرةً للأقصى، اعتراضًا على ما قامت به القوات الإسرائيلية بوضع بوابات تفتيش إلكترونية على مداخل ومخارج المسجد الأقصى، والاشتراط على المصلين والموظفين الدخول عبرها.

 

وترصد "مصر العربية" في هذا التقرير أراء بعض المحليين والسياسيين تجاه القضية الفلسطينية، وما هي الحلول لحل هذه الأزمة.

 

أدان حمزة إسماعيل أبو شنب، باحث ومحلل سياسي فلسطيني، ما فعله جنود الاحتلال الاسرائيلي تجاه المتظاهرين الفلسطينين واستخدامهم القوة المفرطة، التي تسببت في استشهاد 3 واصابة المئات من الفلسطينيين خلال تظاهرات اليوم في "جمعة الغضب".

وأضاف "أبو شنب" خلال مداخلة هاتفية لبرنامج "انفراد" المذاع على فضائية "العاصمة" أن إسرائيل تريد أن تحول المسجد الأقصى إلى تراث يهودي، ومنع المصلين من الصلاة داخل القدس، وتقسيمه الأقصى تقسيم زماني ومكاني.

وشدد الباحث والمحلل السياسي الفلسطيني، على أن إسرائيل تستغل فرصة انشغال الدول العربية بالخلافات التي بينهم، وتسعى للتسائع داخل فلسطين، مضيفًا: "إسرائيل مستمرة في الاستيطان وتنشر جنودها في كل أرجاء الدولة الفلسطينية".

 

وطالب عمر الكسواني مدير المسجد الأقصى، العالم العرب بالتدخل من أجل إغاثة مصابي الشعب الفلسطيني، الذين تصدوا للعدو الصهيوني. 


وأضاف "الكسواني" خلال حديثه مع فضائية "dmc" أنه يجب علي العالم العربي بأسره والعالم الإسلامي أن يقف ضد هجمات قوات الاحتلال الغاشمة.

وأشار مدير المسجد الأقصى، إلى أن الشعب الفلسطيني سوف يقف ضد قوات الاحتلال حتي إزالة البوابات الموجودة أمام المسجد الأقصي.

 

 

وقال الشيخ عكرمة صبري، خطيب المسجد الأقصى، إن قوات الاحتلال الإسرائيلي لن تستطيع أن تمنع المصلين من أداء الصلاة على الرغم من الحواجز التى كانت موجودة فى الشوارع.


وأضاف "عكرمة" خلال مداخلة هاتفية لبرنامج "كلام تاني" المذاع علي فضائية "دريم" أن هناك 100 ألف فلسطيني صلوا الجمعة بالمسجد الأقصى، وأفشلنا مخطط الجماعات الإسرائيلية، ولم يقدر أحد منهم أن يكسر شوكة الفلسطينيين.

وأوضح أن هناك العشرات من الجرحى والمصابين ولكن الكل أدى الصلاة، مؤكدا أن قوات الاحتلال الإسرائيلي اقتحمت المستشفيات واعتقلت الجرحى الموجودين.

وأكد أن كل الاتصالات السياسية مع إسرائيل فاشلة، وطالب العرب بالوقوف بجانب الأقصى، لأنه ليس ملكًا للشعب الفلسطيني فقط ولكنه ملك لكل العرب.

 

 

وشدد السفير رخا حسن، مساعد وزير الخارجية الأسبق، على أن الشعب الفلسطيني في حاجة إلى مساعدة من الدول العربية والإسلامية، للتصدي لما يفعله الاحتلال داخل الأقصى.


وأكد "حسن" خلال مداخلة هاتفية لبرنامج "انفراد" المذاع على فضائية "العاصمة" أنه من الضروري أن يتقدم الرئيس الأمريكي ترامب، بمبادرة لتسوية الأوضاع في فلسطين وحل الأزمة.

وتابع مساعد وزير الخارجية الأسبق، أنه في حالة ما لم تتدخل أطراف دولية للضغط على الحكومة الإسرائيلية للتراجع عن وضع البوابات الإلكترونية على مداخل ومخارج الأقصى، سيتسمر رئيس الوزراء الاسرائيلي، بنيامين نتانياهو في عناده، مما سيزيد من تعقيد القضية الفلسطينية.

 

 

ونوه الدكتور تيسير التميم، قاضي قضاة فلسطين، إلى أن إسرائيل تسعى لفرض السيادة على الأقصى بالكامل وتحاول إدخال المنطقة العربية في حرب دينية، مطالبا مجلس الأمن اتخاذ الإجراءات الرادعة ضد الاحتلال الإسرائيلي لفرض الأمن والسلام الدولي بالمنطقة.


وأضاف "التميم " خلال حديثه لفضائية "دريم" أن إسرائيل دولة مارقة وعلاقاتها مع أمريكا جعلتها في مأمن من المساءلة الدولية، وإسرائيل لا تخاف من أحد. 

وتابع أن ما تفعله إسرائل هى أفعال شيطانية وتسعى لوضع المنطقة العربية على فوهة بركان، وهى تلعب بالنار وتريد إشعال المنطقة بالكامل.

وأكد "قاضي قضاة فلسطين" أن المسجد الأقصى جزء من عقيدة الأمة الإسلامية ولايوجد دولة فى العالم تقول لإسرائيل كفى، مؤكدًا أن الاقصى ملك لكل المسلمين ولن يقبل أحد بما يحدث الأن والكل شاهد حجم الأعمال الإجرامية فى أثناء الصلاة اليوم، موضحًا أن الشعب الفلسطيني يعاني من الإهانة من قبل إسرائيل.

 

 

جمعة الاقصى
  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان