رئيس التحرير: عادل صبري 08:34 مساءً | الثلاثاء 23 أكتوبر 2018 م | 12 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

مبنى رى الفيوم.. الداخل مفقود والخارج مولود

مبنى رى الفيوم.. الداخل مفقود والخارج مولود

تقارير

مبنى رى الفيوم

وسط مخاوف من انهياره بسبب سوء ترميمه

مبنى رى الفيوم.. الداخل مفقود والخارج مولود

زينب سعيد 16 سبتمبر 2013 18:55

حالة من الغضب تسيطر على العاملين والموظفين برى الفيوم بسبب تعرض المبنى الذى تكلف أكثر من 2 مليون جنيه فى الترميم عام 2005، وبعد استلامه بـ 6 أشهر لتساقط أسقف بعض مكاتبه وانهيار عام فى الصرف الصحى، مما دفعهم للهروب خارج المبنى خوفا من سقوط المكاتب  فوق رؤوسهم.

 

انتقلت كاميرا (مصر العربية) إلى المبنى لترصد مشاكلها ومعاناة الموظفين المهددين بانهيار المبنى فوق رؤوسهم، فالمبنى من الخلف عبارة عن مواسير صرف صحى مليئة بتراكم المخالفات والتلوث نتيجة تسرب المياه. 


وأمام من الداخل المكاتب تشبه الكوخ المهجور رغم وجود موظفين ويتردد على المبنى أكثر من ألف شخص يوميا معرضين للموت في أي لحظة.
وقال عدد من الموظفين لـ "مصر العربية"، إن المكاتب معظمها تتساقط منها مياه رى خاصة بالدور الأرضي، مشيرين إلى أن المبنى تم ترميمه مرة أخرى من المجهودات الذاتية إلا أن المياه ما زالت تتساقط على الموظفين أثناء عملهم.


وأوضحوا إن الإدارة تكلفه أكثر من 2 مليون جنيه على المبنى فى عام 2005 لترميمه ولكن بعد استلامه بـ 6 أشهر فقط، انهارت جميع خطوط الصرف الصحى بالمبنى الذى يتكون من عدة إدارات ومنها (تطوير الرى والصرف الصحى المغطى والمشروع الهولندى والتوسع الأفقى ) إلا أن المسؤولين تجاهلوا مطالبنا .


وأضافوا، أن المبنى يهدد أرواح العاملين حتى أنه أصبح يمثل شبحا بالنسبة للعاملين، فمن يدخله مفقود ومن يخرج منه مولولد، والخوف يسيطر بشكل كبير على العاملين والموظفين بجميع الطوابق.


وطالب الموظفين بتشكيل لجنة من الهندسة لمعاينة المبنى ومحاسبة المسؤولين عن الترميم.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان