رئيس التحرير: عادل صبري 01:26 صباحاً | الأحد 16 ديسمبر 2018 م | 07 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

بالصور|في مزاد بالسنطة.. منازل 700 أسرة للبيع

بالصور|في مزاد بالسنطة.. منازل 700 أسرة للبيع

تقارير

700 أسرة بالسنطة مهددين بالتشرد بعد هدم منازلهم

بالغربية

بالصور|في مزاد بالسنطة.. منازل 700 أسرة للبيع

هبة الله أسامة 13 مارس 2016 21:51

في قرية القرشية بمركز "السنطة" بالغربية.. ينتظر الأهالي حسم مستقبل بيوتهم والتي تطالبهم الدولة بتسليمها. فالأهالي في منطقة "حوض الدايرة" وهي 8 أفدنة زراعية تمتلكهم الدولة ويقعون تحت بند أراضي الأوقاف، زرعها الأهالي منذ فترة ليس بالقصيرة وحين دخلت كردون المباني، بنوا بيوتًا عليها ثم خاطبوا الدولة لشرائها إلا انها رفضت.


وقررت الدولة الآن بيع تلك الأراضي في مزاد علني بعد هدم البيوت. الأهالي من جانبهم اعترضوا على هدم بيوتهم. وقرروا التصعيد ضد الدولة إذا ما اقتربت من البيوت بالأذى.

 

700 أسرة يعيشون واقعًا مريرًا وينتظرون مستقبلًا مجهولًا. هدم جزء من منازلهم ويبقى جزء آخر. يقول راضي محمد أن منطقة حوض الدايرة هي 8 أفدنة توارثناها أبا عن جد وكنا نزرعها مقابل دفع الإيجار لهيئة الأوقاف.
 

وأضاف: بمرور السنوات دخلت هذه الأرض كردون المباني، فبنينا منازلنا: مؤكدًا: "مش هنخرج منها إلا على ضهرنا".
 

فيما قال عبد الفتاح محمد، أحد أهالي قرية " القرشية" إنهم فوجئوا بحملات إزالة للمنازل وهو ما جعلهم يفترشون الأرض أمام عجلات اللوادر. فتوقفت الحملة.
 

وأوضح أن الأهالي جمعوا ما لديهم في الحياة ووضعوه في بناء المنازل فكيف للحكومة أن تأتى بين غمضة عين وتهدمها.
 

"رباب السيد" هي الأخرى من ساكني منطقة "حوض الدايرة" هي الأخرى قالت: لا نملك مأوى سوى منازلنا والتي أضعنا عمرنا في بنائها، فكل شاب سافر للعمل في الغربة كان يرسل أغلب ما كسبه في غربته لبناء منزل عائلته.

 

وأضافت: لن نخرج من بيوتنا حتى لو كلفنا ذلك حياتنا، مبينة أنهم طلبوا من هيئة الأوقاف شراء الأرض بالاستبدال لكن الأوقاف رفضت ذلك رغبةً في بيعها بمزاد علني.

 

"بعت اللى ورايا واللى قدامى عشان أربع جدران تلمني أنا وعيالى وفى ثانية جم هدومها على دماغى ده يرضى مين" بهذة الكلمات عبر إسلام السباعي عن مأساته بعد أن هدم منزله.
 

إسلام بعث برجاء إلى الأوقاف بأن تنظر له وجيرانه بعين الرأفة كونهم غير قادرين على شراء الأرض في المزاد، والتي غالبا ستذهب على رجال الأعمال والمستثمرين موجهًا سؤاله للمسئولين: "هما الغلابة أولى ولا اللى معاهم ملايين؟".
 

ومن جانبه أوضح المحاسب محمد بدراوي عوض، عضو مجلس النواب عن دائرة السنطة أن أهالي القرشية تقدموا بطلب تسوية أراضيهم منذ أكثر من 60 عامًا إلا أن وزارة الأوقاف رفضت وطردتهم بالقوة الجبرية.

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان