رئيس التحرير: عادل صبري 09:07 مساءً | الجمعة 17 أغسطس 2018 م | 05 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

بالفيديو| مصطفى بدوي.. حين أفقأ عينيك في الثورة وأمنحك معاشا 450 جنيهًا

بالفيديو| مصطفى بدوي.. حين أفقأ عينيك في الثورة وأمنحك معاشا 450 جنيهًا

أميرة الخولي_عبدالله هشام 12 مارس 2016 20:54

"نزلت الثورة وكنت فرحان إن حياتنا بتتغير والبلد هيتعدل حالها.. بس ملحقتش افرح وعينى راحت بعد ما أضربت خرطوشة في أحداث 25 يناير، واتبهدل حالي وسبت شغلي"


بوجه حزين بدأ مصطفى بدوى (24 سنه) حديثه لمصر العربية، فقد إحدى عينيه في ثورة يناير وأصيبت الأخرى وتحتاج لعلاج حتى يتمكن من الرؤية بها جيدا.
 

"بدوي" كان يعمل طباخًا قبل تاريخ الخامس والعشرين من يناير، وتحمس للمشاركة في الأحداث، إلا أن إصابته في عينيه أعجزته عن العمل، رغم انه مطالب بجلب الدواء لإمٍ مريضة بالكبد والسكر.
 

يقول "بدوي": "مرتبي كان مكفينى ومكفى أمى وأختى.. الوضع اتغير بعدما تم تصفية عيني اليمين وأصيبت الأخرى في الشبكية وتتطلب علاج لمدى الحياة".
 

وأضاف: "مجلس الوزراء إدانى كارنيه أتعالج بيه على نفقة الدولة بس عينى ملهاش علاج جوة مصر.. والمعاش اللي اتصرفلي مجرد 450 جنيه". 


حاول "مصطفى بدوي" أن يجرب العمل في أكثر من مهنة فتعلم مهنة "مبلط سيراميك"، وكذلك "النقاشة"، لكنه أيضا فشل في إكمال العمل بتلك المهن لأن الدخان والتراب يجهدن عينه الوحيدة التي يرى بها وتزيد من حالتها السيئة.

 

وبيأس شديد قال "مصطفى بدوي": "أنا عارف إني مش مهم في البلد دي علشان الحكومة تقرر تسفرني للعلاج في الخارج.. كل اللي طالبه بس إنهم يدوني شقة تسترنا أنا وأمي وأختي لإننا ساكنين في المقطم بإيجار ومش عارف أدفع الإيجار في ظل حالتي الحالية".

 

شاهد الفيديو

اقرأ أيضا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان