رئيس التحرير: عادل صبري 11:40 صباحاً | الاثنين 17 ديسمبر 2018 م | 08 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

ميدان السواقي .. قبلة السياحة والثورة

ميدان السواقي .. قبلة السياحة والثورة

تقارير

ميدان السواقي

ميدان السواقي .. قبلة السياحة والثورة

سيد الشورة 13 سبتمبر 2013 09:10

تشتهر محافظة الفيوم بأنها "بلد السبع سواقي" التى جلبت شهرة سياحية للمحافظة مع العديد من المزارات الأخرى من أشهرها بحيرة قارون وعين السيليين وعين الشاعر.

 

 ومن النادر أن تجد مواطنا من محافظات القاهرة الكبرى لم يزر الفيوم ويشاهد معالمها السياحية، ومنها سواقى الهدير خاصة تلك الأربع الموجودة فى الميدان الشهير بمدينة الفيوم.

 

والحقيقة أن الفيوم ليس بها 4 سواقى أو 7 فقط، وإنما بها أكثر من 200 ساقية موزعة فى جميع أنحاء المحافظة، وتدار بقوة دفع المياه وتستخدم فى نقل المياه من منسوب أدنى إلى منسوب أعلى دون احتياج لآلات أو ماكينات، وتتميز بصوتها أو نعيرها الذى يشد الآذان.

 

وعقب ثورة يناير أصبح ميدان السواقى بالفيوم، أشهر ميادين المحافظة على الإطلاق، حيث تنطلق جميع الفعاليات الثورية وتقام فيه المؤتمرات الشعبية والاحتفالات، بالإضافة إلى كونه الميدان الذي يضم النصب التذكارى للجندى المجهول وقصر ثقافة الفيوم، بالإضافة إلى حديقة الميدان وكافيتريا السواقى.
 


ويتوسط الميدان مدينة الفيوم، وكان يطلق عليه فى السابق اسم ميدان قارون لوجود فندق ومقهى يحمل ذات الاسم.

 

 تم هدم المقهى منذ 15 عاما، وكان ملتقى للرياضيين في المحافظة، بالإضافة إلى المترددين على الميدان من الزوار، وبعد تغيير نشاطه إلى "مقلى" غلب على الميدان اسم "السواقى" لتواجد أربعة من سواقى الهدير به، وهى من أشهر المعالم السياحية بالفيوم.

 

شهد ميدان السواقي فعاليات ثورة يناير منذ يومها الثانى، حيث انطلقت فعاليات اليوم الأول من ميدان الحواتم، ومنذ ذلك التاريخ (26 يناير 2011) وجميع الفعاليات الثورية تبدأ من ميدان السواقي.

 

 ويشهد الميدان أيضا احتفالات سنوية بذكرى الجندى المجهول، بالإضافة إلى فعاليات قصر الثقافة وعروض الفنون الشعبية والموسيقى العربية، خاصة فى شهر رمضان من كل عام.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان