رئيس التحرير: عادل صبري 06:03 صباحاً | الجمعة 21 سبتمبر 2018 م | 10 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

"إخوان" الأزهر: ندعو للتظاهر مع بدء الدراسة

إخوان الأزهر: ندعو للتظاهر مع بدء الدراسة

تقارير

مظاهرات بجامعة الازهر-ارشيف

العبد يؤكد أنه لن يتم استخدام العنف ضد الطلاب

"إخوان" الأزهر: ندعو للتظاهر مع بدء الدراسة

أحمد أبو المحاسن 09 سبتمبر 2013 17:45

تستعد جامعة الأزهر الآن لاستقبال طلابها الجدد لبدء عام جامعي جديد، في ظل الأوضاع التي تشهدها البلاد، فبعد الانتهاء من تلقي طلبات التنسيق للمدن الجامعية والانتهاء من إجراءات التسكين يبدأ العام الجامعي.

 

لكن نظرًا لما تمر به البلاد من أحداث رأت فيها بعض أسر الأزهر أنها تتناقض مع أسس الديمقراطية والحريات كان لطلاب ضد الانقلاب رأي آخر حول بدء الدراسة أو تأجيلها !!


قامت بوابة "مصر العربية" بجولة داخل الحرم الجامعي ولقاء بعض هذه الأسر واختتمت بلقاء رئيس الجامعة.


قال أحمد البقري، رئيس اتحاد طلاب جامعة الأزهر: "لن يبدأ العام الدراسي الجديد في ظل غياب الحريات، فلدينا الحشد ولدينا القوة في التظاهر عن طريق فعاليات كثيرة، منها المقاطعة الكاملة للعام الجامعي الجديد، لحين توصيل رسالتنا الممثلة في دعم الرئيس المعزول محمد مرسي".


وأضاف البقري: "الجامعة هي المكان السياسي الأول لا يستطيع أي فرد أن يعتدي علينا لأننا لا نصطدم مع أحد، وليست لدينا حسابات ولا تصفيات مع أي طرف سياسي سوى أننا نعبر في وقفات بسيطة تضم العديد من طلاب جامعة الأزهر الأحرار المطالبين بتطبيق الحريات واحترام تبادل وجهات النظر".

 

وأكد البقري: "مستمرون في الحشد لحين الانطلاق مع أول يوم في العام الجامعي لكي نعبر عن رأينا باعتبار الحرم الجامعي هو المناخ الحر الذي تسود فيه الحريات".


وقال صهيب عبد المقصود، المتحدث الرسمي باسم طلاب الإخوان: "نسير في خطة ممنهجة وفعاليات مؤكدة نعبر فيها عن رفضنا التام للانقلاب العسكري، ولا زلنا نقيم ندوات ومؤتمرات في مختلف الجامعات ندعو من خلالها إلى ضرورة التظاهر مع بدء العام الجامعي الجديد لدعم مرسي".
وأضاف عبد المقصود: "فعالياتنا عبارة عن سلاسل بشرية في كل مكان لقطع الطرق والاحتجاج علي الانقلاب، ولن يبدأ العام الجامعي إلا بعودة الرئيس محمد مرسي".


وتابع: "سنزيد من وقفاتنا الاحتجاجية والتظاهر أمام المشيخة وإدارة الجامعة للتعبير عن إرادتنا الممثلة في عودة مرسي ولن نتراجع عن موقفنا أبدا مهما كان الثمن".


وردا على موقف أمن الجامعة، قال صهيب: "سنتظاهر بالجامعات وأمام المجلس الأعلى ولن نخشى أحدا، تظاهراتنا سلمية ولا يوجد لدينا أسلحة أو مخالفات قانونية، نحن نتظاهر من أجل إعادة الحريات بالجامعات المصرية ولن يستطيع أحد مهما كان أن يكمم أفواهنا".

 

وقال حسن أبو سعيد، من طلاب نبض الأزهر: "ننتظر بدء العام الجامعي للتجمع والحشد من أجل توصيل رسالة للعالم كله بأننا ندعم عودة مرسي".
وأكد أبو سعيد: "لا يعنينا النجاح أو الرسوب في هذا العام بقدر ما يعنينا جعلها سنة لعودة مرسي، ولا أعتقد أن يدخل الأمن الجامعي نفسه في دائرة الصراع مع طلبة الأزهر".


في سياق متصل قال الدكتور أسامة العبد، رئيس جامعة الأزهر، إنه ليست لدينا أية معلومات عن تلك الوقفات التي يدعي إليها طلاب ضد الانقلاب، وأننا لن نستطيع التحدث عن شيء ليس لدينا فيه معلومات، على حد قوله.


وأضاف العبد: "الطلاب أبناؤنا ولن نسمح بالاعتداء عليهم بأي شكل من الأشكال مالم يخرجوا عن لائحة الجامعة".

 

وناشد العبد الطلاب الالتزام بقانون ولائحة الجامعة، للارتقاء بمؤسسة الأزهر الشريف باعتباره أعرق جامعة في العالم، نافيًا إلقاء تعليمات على أمن المدن الجامعية أو الكليات التابعة للجامعة، باستخدام العنف تجاه طلاب الجامعة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان