رئيس التحرير: عادل صبري 12:11 صباحاً | الاثنين 24 سبتمبر 2018 م | 13 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

بلمبة جاز.. الشراقوة يواجهون انقطاع الكهرباء

بلمبة جاز.. الشراقوة يواجهون انقطاع الكهرباء

تقارير

انقطاع الكهرباء- أرشيف

بلمبة جاز.. الشراقوة يواجهون انقطاع الكهرباء

الأهالي: خراب بيوت.. وطبيب تحاليل: سببت لي أخطاء في النتائج

أحمد إسماعيل 04 سبتمبر 2013 15:42

طوال فترة الصيف عانت محافظة الشرقية من انقطاع التيار الكهربائى لفترات طويلة امتد خلالها من القرى إلى المدن.

 

وعلى الرغم من انخفاض حمولات الكهرباء بسبب الانخفاض النسبي في حرارة الطقس، إلا أن الشرقية مازالت تعاني انقطاعًا ملحوظًا وغير مدروس في الكهرباء مع وعود المسئولين المستمرة بتخطيط انقطاع الخدمة والإعلان عن موعد انقطاعها تحديدًا.

 
يقول حلمى حسين ـ من الصالحية القديمة مركز فاقوس ـ إن 90 % من أيام وليالى رمضان قضاها في ظلام بسبب انقطاع الكهرباء.


 
ويضيف: "حاولنا تقديم شكاوى للمسؤولين من سوء أوضاع الكهرباء وذلك لعدم الاكتفاء بقطع الكهرباء خلال فترة تخفيف الأحمال وهى ساعة بل يتم قطع الكهرباء لعدة ساعات متواصلة وحتى بعد انتهاءالشهر الكريم.

 
لمبة الجاز

يؤكد محمد عبد المقصود من مركز كفر صقر، عودة أهالي المركز لاستخدام لمبات الجاز من جديد بسبب الانقطاع المستمر للكهرباء.

 

ويوضح: "نستخدم لمبات إضاءة تسمى نمرة 10 وهى زجاجة بها حوالى 50ملل من الجاز الأبيض وبها فتيل وزجاجة فوق الفتيل حتى تضيء لنا في الليل عند انقطاعها، وهى طريقة غير صحية بالمرة بسبب العادم الناتج عن الإضاءة، حيث يسبب ضيق في التنفس خاصة لكبار السن.

 

ويعتبر عبد الله متولى من مركز أبوكبير، أن انقطاع الكهرباء المستمر عقابًا صريحًا للمواطنين، مشيرا إلى اعتقاده أن انقطاع الكهرباء المستمر في رمضان كان بسبب زيادة الأحمال، ولكن الآن مع تخفيف الحمولات بسبب انخفاض درجة الحرارة نسبيًا وانخفاض الاستهلاك لا يوجد مبرر.

 
ويقول أحمد فوزى من مركز ديرب نجم، أن الكهربا انتظمت إلى حد ما بعد رمضان فهى لم تقطع منذ يومين، مشيرًا إلى أنها كانت تقطع في رمضان بشكل متكرر في اليوم الواحد ولمدة لا تقل عن ساعة وتمتد لأكثر من ذلك.

 

أما وائل شاهين من مركز بلبيس، فيفيد بأن انقطاع الكهرباء لم يعد مشكلة بل أصبح خرابا حقيقيا على الأسر المصرية، فمع عودة الكهرباء تكون إما ضعيفة أو قوية مما تتسبب في تلف الأجهزة الكهربائية.

أخطاء في التحاليل

لم تتوقف الشكاوى من انقطاع التيار الكهربائى في المنازل بل امتدت لعيادات الأطباء والصيدليات ومعامل التحاليل ومراكز الأشعة وكذلك انقطاع الكهرباء عن العديد من مراكز الأطفال بالإضافة للمحلات التجارية والشركات والمصانع.

 
يقول الدكتور على عبد الرحيم ـ صاحب معمل تحاليل - إنه اضطر لشراء مولد كهربائى بغض النظر عن متاعبه سواء في الضوضاء أو العادم أو حتى عناء الحصول على بنزين لشتغيله، مؤكدًا أن انقطاع الكهرباء تسبب له في العديد من الأخطاء في التحاليل.
 


يقول أحمد الحريرى ـ صاحب محل تجارى بالزقازيق ـ إن انقطاع الكهرباء زاد عن الحد بشكل كبير في الأيام الأخيرة خاصة في رمضان، مشيرا إلى أن جميع التجار يكون موسم البيع بالنسبة لهم في رمضان، فكان يعتمد على المولادت الكهربائية بالاشتراك مع عدد من أصحاب المحلات.


 
خسارة تجارية

فى الزقازيق أيضًا تتعطل محطات البنزين عند انقطاع التيار الكهربائى وتزداد الأزمة بتكدس السيارات أمام المحطات انتظارا للكهرباء، كما أن عددًا من أصحاب المحلات التجارية يعانون من انقطاع التيار الكهربائي الذي ينتج عنه تلف الألبان والدجاج المبرد والآيس كريم.
 

ويقول محمد عبد عبد الوهاب من مركز أبو حماد ـ صاحب مزرعة دواجن ـ أن انقطاع الكهرباء يتسبب في خسارة كبيرة له في نشاط تربية الدواجن بسبب اعتماد المزارع على الكهرباء بشكل أساسى سواء في مياه الشرب أو التهوية للدجاج.


 
أما في العاشر من رمضان فاعتمدت المصانع خاصة الصغيرة منها على المولادت الكهربائية من أجل الاستمرار في العمل وعدم توقف عجلة الإنتاج.

 

الأسطى محمد صاحب ورشة لتصليح الكاوتشوك في "مشتول السوق" يقول إن الكهرباء تقطع بالأربع ساعات، مشيرًا إلى أن عمله كله يعتمد على الكهرباء، كما أضاف محمود صاحب مطعم للماكولات الشعبية أنه يمكن أن يتعطل يوما كاملا من صناعة الطعمية لأن ماكينة فرم الفول متوقفة بسبب انقطاع الكهرباء.
 
الحكومة تتجمل

يرد المهندس على الدسوقى وكيل وزارة الكهرباء بالشرقية، على شكاوى المواطنين، مؤكدًا أن ما يواجهونه مجرد تخفيف للأحمال نظرًا لوجود ارتفاع وزيادة غير طبيعية في الأحمال، مما أدي إلى زيادة الاستهلاك عن المنتج مما يضطرنا لتخفيف الأحمال لتخفيض الأحمال على بعض المناطق وهوالحل الوحيد وهو أصعب إجراء ولكن لابد منه وإذا لم يتم سيحدث انهيار كامل للشبكة.
 

ويتابع: "تنقطع الكهرباء فيما لا يزيد على ساعة لنحقق العدالة للمواطنين الذين بدأوا يستوعبون مواعيد الانقطاع ولم نلمس وجود أي مشاكل فكل ما يعنيهم هو العدالة في التوزيع أو في الانقطاع في فترة التخفيض الذي يتم بنفس الدرجة وفي نفس الأماكن وبجدول محدد.
 

ويوضح الدسوقى، أن إجراء قطع الكهرباء هو خارج عن إرادة الشركة، متمنيا أن يعافي الله اقتصاد مصر ويخرج الوطن من هذه الأزمة، مشيرا إلى أن الشركة تعمل للقضاء علي هذه المشاكل وتعويض العجز في إنتاج الكهرباء في المستقبل القريب بالإضافة للعمل المستمر في إحلال وتجديد الشبكات لاستيعاب الأحمال.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان