رئيس التحرير: عادل صبري 10:31 صباحاً | الخميس 15 نوفمبر 2018 م | 06 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

بالصور| انقطاع المياه بسيناء لليوم التاسع.. والأهالي: نشكو عطشنا إلى الله

بالصور| انقطاع المياه بسيناء لليوم التاسع.. والأهالي: نشكو عطشنا إلى الله

تقارير

انقطاع المياه بالشيخ زويد ورفح

بالصور| انقطاع المياه بسيناء لليوم التاسع.. والأهالي: نشكو عطشنا إلى الله

إياد الشريف 31 يناير 2016 09:42

ناشد أهالي مدينتي الشيخ زويد ورفح، شمال سيناء، المسئولين لحل أزمة المياه بعد انقطاعها لليوم التاسع على التوالي لكن دون جدوى.


ويؤكد سكان المدينتين الحدوديتين بشمال سيناء، أنهم يلجئون إلى شرب المياه المالحة من الآبار الأرضية، رغم ما بها من أملاح تؤثر على صحتهم وخاصة صحة الأطفال ومرضى الكلى والأمراض المزمنة.


يقول المحامي مروان أبو فرده، من سكان الشيخ زويد: لقد بح صوتنا من الشكاوى لدرجة أنّه لا يوجد مسئول في الشيخ زويد وفي العريش لا يعلمون بمدى معاناة سكان الشيخ زويد من انقطاع مياه الشرب التي باتت حلمًا يراود السكان، لكن دون جدوى ولم يعد أمامنا سوى شرب الميا المالحة من الآبار.

إبراهيم سواركة، من سكان حي الكوثر بالشيخ زويد، يضيف: شربنا حتى الألم من مياه الآبار، ونظرًا لخطورة المياه المحلاة على صحة أطفالي لجأت لشراء المياه المحلاة بقيمة 10 جنيهات يوميًا، ما أرهق ميزانيتي كموظف بسيط يذهب جزء كبير من راتبه لشراء مياه الشرب وهو أقل حقوقنا كمواطنين.

ويؤكد عبد الكريم النصايره، أن الشيخ زويد ورفح على شفا ثورة العطش، بعد أن انقطعت عنهم المياه دون أدني اهتمام من المسئولين، ما اضطرنا كمزارعين إلى تركيب مضخات على آبار المياه بالمزارع لتزويد المواطنين بالمياه المحلاة التي غالبًا ما تسبب لهم الأمراض الخطيرة كأمراض الكلى والعيون ولكن لا يوجد أمامنا وأمامهم حل آخر.

لم تكن مدينة رفح أقل معاناة من الشيخ زويد، حيث يؤكد الحاج سالم عيسى، أن مياه الشرب لا تقترب من بيوت الأهالي، وسط تقاعس المسئولين، مضيفًا لقد سئمنا من العطش دون جدوى من شكوانا للمسئولين ولم يعد إمامنا سوى أن نشكو المسئولين إلى الله ونقول حسبي الله ونعم الوكيل.

من جانبه، يقول عبد ربه البطين نائب مدير شركة المياه بالشيخ زويد، أن المسئولين في الشيخ زويد ليس بأيديهم شيء فالأعطال غالبا من الكهرباء، التي لا تسمح بتشغيل ماكينات الضخ والتجميع في الخزانات الرئيسية التي تضخ لمنازل المواطنين.

ويضيف إبراهيم عواد مسئول المياه بالشيخ زويد ورفح، أن عدم ضخ المياه سببه ضعف في التيار الكهربائي، لا يقوى على أحمال المولدات والمحولات الكهربائية في محطة المياه، ومنطقة الآبار بساحل بحر الشيخ زويد.


خليل حماد، رئيس شركة الكهرباء بالشيخ زويد ورفح، يقول إن خدمة الكهرباء موجودة ولكنها ضعيفة لا تستطيع تشغيل مولدات الكهرباء بمنطقة الآبار في الشيخ زويد ورفح.

 

اقرأ أيضًا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان