رئيس التحرير: عادل صبري 09:24 صباحاً | الجمعة 16 نوفمبر 2018 م | 07 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

خبراء عن ظهور التماسيح نتيجة فتح بوابات السد: كلام فارغ

خبراء عن ظهور التماسيح نتيجة فتح بوابات السد: كلام فارغ

تقارير

ظهور التماسيح فى الترع الزراعية

خبراء عن ظهور التماسيح نتيجة فتح بوابات السد: كلام فارغ

معاذ رضا 31 يناير 2016 08:23

استنكر الدكتور نصر علام، وزير الري الأسبق، ما تناولته بعض مواقع التواصل الاجتماعي، بشأن فتح بوابات السد العالي ما أدى لدخول التماسيح، وذلك لتعويض النقص في مياه النيل، مؤكدا أن مصر تشهد أقل موسم من احتياجات مياه النيل، والتي ليست في حاجه إلى هذا الإجراء.


وأصاف "علام"، في تصريح لـ"مصر العربية"، أنَّ أي إجراء خاص بالسد العالي، تعلن عنه هيئة السد بشفافية تامة، مؤكدا أن التصريحات غير المسؤولة في هذا التوقيت تثير بلبلة الرأي العام.



وتابع: "مش أي حد يفتي ويكتب كلمتين على الفيس بوك ولا يتكلم على قناة يبقى خبير".

ووصف الدكتور هاني رسلان، رئيس وحدة دراسات حوض النيل بمركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، ما تداولته بعض مواقع التواصل الاجتماعي، حول فتح بوابات السد لتعويض مياه النيل بـ"الكلام الفارغ".

وأضاف "رسلان"، في تصريح لـ"مصر العربية"، أنَّ موسم الاحتياج لمياه النيل يبدأ من شهر مارس وحتى يونيو، مؤكدا أن أي تصريح حول فتح البوابات لتعويض مياه النيل لا يعتد به.

من ناحية أخرى، قال مصدر مطلع بوزارة الري، إنَّ سبب ظهور بعض التماسيح في البحيرات والترع والمصارف الزراعية؛ يرجع إلى فتح بوابات السد العالي، لتعويض مياه النيل من النقصان.

وأضاف المصدر - رفض ذكر اسمه - لـ"مصر العربية"، أنَّ مياه النيل تشهد انتقاص غير مسبوق في المنسوب، نظرا لتحويل إثيوبيا مجرى النيل عبر بوابات سد النهضة.

وأكد أنَّه من المحتمل أنَّ تشهد بعض المحافظات انتقاص حاد من المياه في الترع الزراعية خلال شهر فبراير المقبل.

كان الدكتور خالد فهمي، وزير البيئة، قد أعلن في وقت سابق، ظهور بعض التماسيح في مناطق الهرم والمريوطية وناهيا، مؤكدا أنَّه يتم تقسيم الترع والمصارف لاصطيادها.

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان