رئيس التحرير: عادل صبري 05:56 مساءً | الأربعاء 19 ديسمبر 2018 م | 10 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 21° غائم جزئياً غائم جزئياً

بالفيديو| جلد وخيامية.. قصة "هاند ميد" في قاهرة المعز

بالفيديو| جلد وخيامية.. قصة هاند ميد في قاهرة المعز

تقارير

عم علي، صانع شنط يدوية بالخيامية

بالفيديو| جلد وخيامية.. قصة "هاند ميد" في قاهرة المعز

عبد الله هشام _ إسراء الحسيني_ ولاء فتحي 23 يناير 2016 18:07

في منتصف شارع الخيامية" target="_blank">الخيامية، أحد أشهر أسواق القاهرة، تقبع صناعة الحقائب اليدوية، بقطع من قماش وأخرى من الجلد، تكسبهما أنامل صانعوها، قيمة منفردة لدى عاشقي "الهاند ميد".


يبدأ علي حامد، صانع شنط يدوية بالخيامية" target="_blank">الخيامية، بقص الجلد حسب حجم الشنطة، ويحيكها لتناسب الشكل المراد، ثم يقص قطعة من الورق اللاصق، لربط القماش، بالشنطة المصنوعة من الجلد.


بأيادٍ خشنة جراء سنوات عمل متواصلة، يخرج لنا عم علي العديد من الحقائب اليدوية المزينة بقماش تعددت زخارفه بين الفن الإسلامي والعربي، وتنوعت ألوانه لتجمع كافة أذواق هواة الهاند ميد الذين يختارونها بعناية ودقة.


وأوضح أن المهنة التي تقاوم الاندثار على مر السنين، كسرتها الأحداث السياسة الأخيرة، ​حيث شح زبائنها بالداخل، في ظل ظروف اقتصادية صعبة، وزبائنها الأجانب، بعد ركود السياحة، داعيًا الشباب لتعلم المهنة.

شاهد الفيديو..


اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان