رئيس التحرير: عادل صبري 10:38 صباحاً | الثلاثاء 20 نوفمبر 2018 م | 11 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

بالفيديو| رغم ركود السياحة.. حرفة الخيام تأبى الركوع

بالفيديو| رغم ركود السياحة.. حرفة الخيام تأبى الركوع

تقارير

صناعة الخيام في الغورية

بالفيديو| رغم ركود السياحة.. حرفة الخيام تأبى الركوع

ولاء فتحي _ إسراء الحسيني _ عبدالله هشام 30 ديسمبر 2015 09:14

"لو غلينا السعر مش هنبيع بس نجيب تكلفتها"، بتلك الكلمات أشار أحد بائعي الخيام بحي الغورية في منطقة الجمالية بالقاهرة إلى سعر بيع الخيمة الذي أصبح بالكاد يغطي تكاليف إنتاجها ليتبقى ربحًا بسيطًا يعينه على المعيشة.

 

علي محمود زكي، صانع خيام بحي الغورية، قال لـ"مصر العربية" إن مهنته من أقدم الصناعات والحرف اليديوية، التي تتميز بها مصر عن كثير من دول العالم، وتحتاج لمهارة وصبر، لذا سميت بمهنة الصابرين.

 


وأضاف أنَّ المهنة تعاني حالة من الركود تنتشلها أحيانًا السياحة الخليجية، التي تعد المصدر الأول لممتهني الصنعة، تليها المصايف وبعض العمال التي ترتبط طبيعة عملهم بالمناطق الجبيلة والصحراوية.


عم علي أشار إلى أنه رغم تراجع السياحة في الخمس سنوات الأخيرة إلا أنَّ مهنته باقية ويقبل عليها بعض الشباب والفتيات لتعلمها والعمل بها.


وعن أشكالها، أوضح أن الخيمة البيضاء اللون، المصنوعة من القطن، هي الأصل فى الخيام، قبل أن تظهر الخيام الملونة والمزخرفة، التي لوحظ ازداد طلب الخليجيين عليها مؤخرًا.


ويبين أنواع الخيام التى تتراوح أحجامها بين الصغير "2×3" و المتوسط "4×4" والحجم الكبير "8×8" الذى يستغرق صناعته ثلاثة أيام متواصلة، وتفضله دول السعودية والإمارات والكويت.


يذكر أنَّ إحصاءات صادرة عن وزارة السياحة أكدت انخفاض عدد السياح في مصر من 14.7 مليون سائح في 2010 إلى 6.06 مليون سائح خلال الأشهر العشرة الماضية من 2015، فيما لم تتجاوز العائدات 4.6 مليار دولار خلال العام الجاري.

 










 



اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان