رئيس التحرير: عادل صبري 06:19 مساءً | الأحد 16 ديسمبر 2018 م | 07 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

بالفيديو| مزلقان الحبشي بالمنيا.. العابرون يتخطفهم الموت

بالفيديو| مزلقان الحبشي بالمنيا.. العابرون يتخطفهم الموت

تقارير

مزلقان الحبشي بدون حواجز حديدية

بالفيديو| مزلقان الحبشي بالمنيا.. العابرون يتخطفهم الموت

محمد كفافى 25 ديسمبر 2015 15:29

"يتخطفهم الموت رويدًا رويدًا".. هكذا هي حال آلاف العابرين يوميًا على مزلقان الحبشي بالمنيا، الذين تخالجهم القطارات دون هوادة، لاسيما انعدام وسائل الأمان التي كانت سببا رئيسيًا في مصرع العشرات تحت عجلات القطار.

الأهالي العابرون اشتكوا من سوء الخدمات التأمينية بالمزلقان، من حيث عدم وجود الحواجز الحديدية، وإشارة مرور القطارات، فضلا عن تجاهل المسؤولين لتطويره، ما دفعهم لوصفه بأنه الأكثر خطورة على حياة المواطنين في محافظة المنيا.


رصدت "مصر العربية" الحال السيئة التي آل إليها مزلقان الحبشي، وشكوى الأهالي من تعرضهم المارة للموت المحقق، دون أن يحرك أي من المسؤولين ساكنًا بحد تعبيرهم، بالرغم من أهميته المحورية في ربط شرق المدينة بغربها.


يقول أحد عمال المزلقان – رفض ذكر اسمه – "الحكومة مستخسرة فينا حواجز حديدية في المزلقان وسايبانا نشتغل بالسلاسل، وفي الآخر بيشلونا الليلة كلها"، في إشارة منه إلى المعاناة التي يواجهها وزملاؤه في أداء وظيفته، بسبب عدم وجود حواجز حديدية من ناحية، والتي تتسبب في وقوع مشادات كلامية ومشاجرات بينهم والأهالي لمنعهم من العبور خلال سير القطارات، وتعطل بعض أجهزة الاتصال المتواجدة داخل الكشك الخاص بهم من ناحية أخرى.


وأضاف العامل، أنه يواجه خطورة كبيرة من العاملين بسوق الحبشي، والذي يعد الأكبر في المحافظة، من خلال عبور العشرات من السيارات التي تحمل الخضار والفاكهة وقت عبور القطارات.

 

وأوضح خالد عبد السلام، أحد العاملين بمنطقة بريد المنيا، أن الباعة الجائلين على جانبي جنب شريط السكك الحديدية، و"أحيانا القطارات بتعدي من غير عمال المزلقان يعرفوا ولا حتى بيحطوا السلاسل الحديدية والكل شغال بالبركة.


من جانبه، أكد علاء نظير، أمين لجنة الدفاع عن العاملين بهيئة السكك الحديدية بالمنيا، على رفعه للعديد من المطالبات بعمل حواجز حديدية لمزلقان الحبشي، بدلاً من السلاسل الحديدية، التي يستطع المواطنين تحطيها والعبور خلال مرور القطارات، إلا أنه لا حياة لمن تنادي.

 

شاهد الفيديو..



اقرأ أيضاً:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان