رئيس التحرير: عادل صبري 09:48 صباحاً | الاثنين 22 أكتوبر 2018 م | 11 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

أئمة بالأوقاف يهاجمون تامر أمين بعد وصفهم بـ "الداعشيين"

أئمة بالأوقاف يهاجمون تامر أمين بعد وصفهم بـ الداعشيين

تقارير

أئمة بالأوقاف

أئمة بالأوقاف يهاجمون تامر أمين بعد وصفهم بـ "الداعشيين"

فادي الصاوي 12 ديسمبر 2015 19:57

رفض عدد من أئمة وزارة الأوقاف التصريحات التي أطلقها الإعلامي تامر أمين بالأمس، التي اتهم فيها خطباء المساجد التابعين لوزارة الأوقاف بتربية الأجيال الجديدة على  الفكر المتطرف، وأن المساجد في مصر تنجد "داعشيين"، معتبرين ما قاله إهانة في حقهم لا يمكن السكوت عليها.

 

 وانتقد الإعلامي تامر أمين، مساء الجمعة، تصريحات إمام مسجد بالدقهلية قال خلال خطبة الجمعة إن الأغاني نوع من الدعارة ومن يسمعها لأهله يعتبر "ديوث"، واصفًا تلك التصريحات بالداعشية والمتطرفة.

 

وأعلنت أوقاف الدقهلية نقل الشيخ علي عسكر إمام وخطيب مسجد المهدي بمدينة السنبلاوين إلى مدينة المنزلة، لحين انتهاء التحقيق معه بعد مخالفته موضوع خطبة أمس الجمعة.

 

وفي تصريح لـ"مصر العربية" قال الشيخ محمد عبد الرازق، رئيس القطاع الديني بالأوقاف، إن المساجد ليس بها داعشيون، مشيرا إلى أن من يصعد المسجد إما أئمة معينون بالأوقاف أو خريجي الكليات الشرعية بالأزهر الذي حصلوا على تراخيص وكلهم أصحاب أفكار الوطنية

 

وأكد رئيس القطاع الديني، أن من يثبت تورطه في نشر الأفكار المتطرفة بالمساجد يضبط ويحول للشئون القانونية بالوزارة، وإن كان خطيبا بالمكافأة  يسحب منه ترخيصه.

 

بينما رد أئمة على تصريحات تامر أمين، مؤكدين أن خطباء الأوقاف هم من ينشرون سماحة الإسلام، وليس العكس.

 

وعلق "الشيخ عاصم" عبر  صفحة "صوت الأئمة والدعاة" على موقع التواصل الاجتماعي، فيس بوك، قائلاً : "أستاذ تامر أمين خطباء الأزهر والأوقاف لايربون دواعش ومساجدهم لا تخرج متطرفين وياليتكم في إعلامكم تتحدثون عن قضايا تنفع الناس بدلا من هذه التصريحات التي تبتغون بها أن تشغلوا أوقات برامجكم وتحسبون أن ذلك مادة ثرية سوف تجذب الجماهير، ولكن كل ذلك أدي إلي أن أظهرتم للناس فراغكم الثقافي وفكركم المضمحل وقد إنصرف عنكم الجمهور و أصحاب العقول أيها المتلونون والمتحولون.. لقد فقدتم مصداقيتكم وما عدنا لكم مصدقين ولا بطرحكم مؤمنين خاب سعيكم وضلت وسائلكم لذلك أصبحت كالهباءالمنثور رسائلكم".

 

فيما تساءل "الشيخ عبدالعزيز المنسوب": " تامر أمين والذين على شاكلته ماذا يريدون صراحة ؟ هل يريدون غلق المساجد ؟ أم يريدون إسلاما على مقاس الغرب ؟؟.. حسبنا الله ونعم الوكيل فيمن يكيد للإسلام وللمسلمين".

 

وعلى "صوت الدعاة"  كتب الشيخ "أبوعبدالله" : "يود هؤلاء العلمانيين أن لو اخرسوا كل متحدث في دين الله بل ويريدون ابعد من ذلك وهو أن يتحدث الدعاة بلسانهم وفكرهم وصدق قول الله تعالى في امثالهم وينطبق عليهم ( ولن ترضى عنك اليهود ولا النصارى حتى تتبع ملتهم )."


اقرأ أيضًا:

الأوقاف: لجنة خاصة لمناقشة أسعار سجاد مصنع دمنهور اليوم

بالفيديو| الأوقاف: تحسين أوضاع الإداريين خلال عام ومكافأة خاصة تنتظرهم

الأوقاف توضح حقيقة "المايوه الشرعي"

مقيم الشعائر.. من مؤذن الرسول إلى "صبي الإمام"

الأوقاف لـ"مصر العربية": مصير معاهد الدعاة والثقافة في يد الأزهري

"الأوقاف": إلغاء تصاريح خطابة 40 إمامًا بسبب "الانتخابات"

الأوقاف تجدد تحذيرها من استغلال المساجد في الدعاية الانتخابية

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان