رئيس التحرير: عادل صبري 06:35 صباحاً | الثلاثاء 21 أغسطس 2018 م | 09 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

بالفيديو| وجبة الحكومة.. ضحك على البطون

بالفيديو| وجبة الحكومة.. ضحك على البطون

شيرين خليفة 02 ديسمبر 2015 12:18

أصبح الفقر في مصر آفة تنشر سمومها داخل جيوب شعبها، فمعاناة المصريين تكمن في رغيف خبز أو وجبة عشاء، تنحصر أحلامهم في يد خفية تطعمهم ومن ثم تنصرف، فإذا لم تكن فيربطون على بطونهم مكملين عشاءهم نومًا حتى بزوغ الشمس وحينها يبدأ التفكير في معاناة يوم جديد، وفي المقابل نجد أناسًا يتمتعون بأبهى حالات الترف ضاربين بعرض الحائط مأساة الفقراء.


الجوع والفقر والغلاء محاور رئيسية تزيد من حالات البؤس في مصر وتتفاقم مع ارتفاع الأسعار، واختفاء السبب الرئيسي المسبب لهذا الغلاء هل هو استبداد التجار أم تعنت الحكومة، أم انعدام مستوى الدخل، أم صراعات داخلية ومشاكل يواجهها الشعب؟
 

ففي محاولة من الحكومة لاحتواء مشاكل الفقراء، أطلقت حملة "اختار وجبتك"، عن طريق ضخ كميات من السلع الغذائية في المجمعات الاستهلاكية وتحديد مكونات وجبة ما من الأرز والخضار ونوعًا من اللحوم والفاكهة معلنة أنها لكل الشعب الغني منه والفقير محددة بسعر 30 جنيهًا للوجبة الواحدة.
 

ولكن المواطنون أدركوا أن الحكومة كانت على خطأ حينما اقترحت مثل هذا الاقتراح، لأنها وجبة واحدة فقط في اليوم ولا تكفي إلا لأربعة أفراد فقط ، وكأنها "لا تشبع ولا تغني من جوع".
 

كما أوضحوا أن الحكومة لم تنظر إلى الطبقة الدنيا أو المعدومين من الشعب على حد قولهم، ولكنها قدمت خدمتها إلى العليا منهم أو فوق المتوسطة الذين لا يكترثون لـ30 جنيهًا أو أكثر فهم عندهم ما يساعدهم على الإشباع بجانب الوجبة الحكومية.
 

وتساءلوا كيف لأناس مثلهم لا يتعدى دخلهم الـ1200 جنيه شهريا أن يشتروا وجبة تكلفتها 30 جنيه ولو 3 مرات أسبوعيًا وليس يوميًا رغم ضآلتها على حد قولهم، بجانب مصروفات الحياة الأخرى التي تفرض عليهم، معلنين أن الحكومة لم تقدم لهم خدمة بذلك سوى توفير الوقت مهملة خفض الأسعار فسعر مكونات الوجبة لا تختلف كثيرًا عن السوق العادي.

 

شاهد آراء عدد من المواطنين في وجبة الحكومة:
 

شاهد الفيديو..

 

اقرأ أبضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان