رئيس التحرير: عادل صبري 09:50 مساءً | الاثنين 19 نوفمبر 2018 م | 10 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

الكنائس ما بين الحرق والتدمير وسط غياب أمني تام

الكنائس ما بين الحرق والتدمير وسط غياب أمني تام

تقارير

صورة ارشيفية

الكنائس ما بين الحرق والتدمير وسط غياب أمني تام

نادية أبوالعينين 22 أغسطس 2013 11:48

أصدرت المبادرة المصرية للحقوق الشخصية، تقريراً مفصلاً حول الاعتداءات التى تمت على عدد من الكنائس والمبانى الدينية والممتلكات الخاصة بالمسيحيين فى الفترة من 14 أغسطس عقب فض اعتصامي رابعة العدوية النهضة حتى 17 أغسطس الجارى.

وقالت المبادرة فى تقريرها إن الشهادات أشارت إلى نمط سائد من الاعتداءات يبدأ بتوجه مسيرات ترفع شعارات مؤيدة للرئيس المعزول محمد مرسى إلى كنائس أو ممتلكات لمواطنين أقباط، وتنتهى عادة إما بإحراق كامل لهذه المنشآت أو نهبها أو إحداث تلفيات بأجزاء منها.

ويحدث ذلك عادة في ظل غياب شبه كامل لقوات الأمن أو قوات الإطفاء والحماية المدنية أو القوات المسلحة.

وفى بعض الحالات تصدى المواطنون من المسلمين والأقباط بأنفسهم لهذه الاعتداءات عن طريق تشكيل لجان شعبية لحماية الكنائس.

كانت بعض محافظات الصعيد هى المسرح الأهم لهذا النمط من الاعتداءات خصوصاً فى محافظة المنيا حيث بلغ عدد الكنائس المهاجمة 18 كنيسة، أحرقت أغلبها على يد مسيرات ترفع شعارات مؤيدة للرئيس المعزول محمد مرسى.

أما فى سوهاج فقد خرجت المسيرة التى هاجمت مطرانية سوهاج من مقر اعتصام أنصار الرئيس المعزول بالمدينة.

وفى حالات أخرى، كما حدث في بعض مدن ومراكز محافظة الفيوم، خرجت الدعاوى لمهاجمة الكنائس من بعض المساجد المعروفة بهيمنة التيارات الإسلامية عليها ،على حد قول المبادرة.

وأتت الحصيلة النهائية للاعتداءات التي وثقتها المبادرة على النحو التالي:
حرق 25 كنيسة وديرا ومقار 4 جمعيات أهلية قبطية ومكتبتين دينيتين و4 مدارس تابعة لكنائس أو جمعيات قبطية ومبنيين للخدمات ملحقين بكنائس وملجأ للأطفال تم إخلاؤه قبل الهجوم بعدة أيام.

 نهب وتدمير 7 كنائس و 4 مدارس تابعة لجمعيات قبطية.
إتلاف جزئى لـ 5 كنائس.

رشق 10 كنائس و3 منازل لكهنة وقساوسة بزجاجات المولوتوف والحجارة.
وتمثلت الاعتداءات فى عدد من المحافظات هى :
محافظة القاهرة
مساء الخميس 15 أغسطس، أٌطلق جمع من المتظاهرين الرصاص على كنيسة العذراء وأبو سيفين وبعض منازل الأقباط المجاورة بمنطقة أرض الجنينة بعزبة النخل، مما أسفر عن مقتل فوزي مريد (قبطي)، ثم بادر الحشد بإشعال النيران في ورشة نجارة وتوك توك يمتلكهما القتيل. ثم امتدت الاعتداءات لتسفر عن إحراق 3 محال تجارية و7 سيارات مملوكين لأقباط.
وقد بادر شيخ المسجد المجاور إلى دعوة مسلمي المنطقة بالتوجه إلى الكنيسة وحمايتها مع "إخوانهم المسيحيين"، وفور تجمع عدد من أهالي المنطقة لاذ المهاجمون بالفرار.

وفى يوم الجمعة 16 أغسطس، استهدفت مجموعات من المعتدين عدة كنائس، منها كنيسة مار جرجس بحدائق حلوان، وتم رشقها بالمولوتوف (اقتصر التأثير على واجهة المبنى الخارجية فقط).

وأفادت الشهادات بقيام مسلمين ومسيحيون من أهالى المنطقة بحماية الكنيسة ومنع المهاجمين من اقتحامها، قبل أن تظهر قوات الجيش والشرطة لتأمين المبنى.
كذلك تعرضت كنيستا العذراء ومار جرجس بكورنيش المعادي لمحاولة اعتداء حيث اتجهت إليهما مسيرات ترفع شعارات مؤيدة للرئيس المعزول محمد مرسى إلا أن اللجان الشعبية المشكلة من أهالى المنطقة قد حالت دون الاعتداء على الكنيستين.

محافظة الجيزة
كنيسة الملاك ميخائيل - كرداسة
في يوم الأربعاء 14 أغسطس، تم حرق كنيسة الملاك ميخائيل بمركز كرداسة، والتي تحتوي على كنيستين و مبنى للخدمات وآخر يستخدم للإدارة.

ففى أعقاب الهجوم على قسم شرطة كرداسة وقتل ضباطه، اتجهت مسيرة ترفع شعارات مؤيدة لمرسى وتردد هتافات مسيئة للقيادات الدينية المسيحية إلى كنيسة الملاك ميخائيل.

وبادر بعض المشاركين فى المسيرة برشق الكنيسة بالحجارة، واقتحموا البوابة الرئيسة، واعتدوا على بعض الشباب الذى آثر البقاء فى الكنيسة، هذا بخلاف تحطيم الصلبان المثبتة أعلى الكنيسة وسرقة كافة محتوياتها ثم إشعال النار بها.
واستمر الحريق حتى أتى على أغلب محتويات الكنيسة والمبانى الملحقة بها دون ظهور لقوات الإطفاء والحماية المدنية.

وفى مساء اليوم نفسه، تم حرق دورين من كنيسة العذراء بكفر حكيم بمركز كرداسة و تحطيم عدد من أيقوناتها وسرقة بعض محتويات الكنيسة، وامتدت الاعتداءات لاقتحام كنيسة العذراء بالمنصورية، وسرقة وإتلاف بعض محتوياتها، ونهب كنيسة كرمة الرسل التي تعد مقراً لمطرانية أطفيح، وحدث الاعتداء خلال عقد مؤتمر لأطفال كنيسة مار جرجس الوراق، وتم إخراج الأطفال لأحد منازل العائلات القبطية مع بداية الاعتداءات.

وفى يوم الجمعة 16 أغسطس، تعرضت مطرانية الجيزة بشارع مراد لمحاولة اعتداء وتصدت قوات الأمن للمهاجمين. 

محافظة الفيوم
استمرت الاعتداءات ليومين متتالين بالفيوم، ففي يوم الأربعاء 14 أغسطس، تم حرق كنيسة العذراء بالنزلة بمركز يوسف الصديق، وحرق كنيسة الأمير تادرس بقرية النزلة، واقتحام ونهب محتويات الكنيسة الإنجيلية بقرية الزربي بمركز طامية، حرق جمعية أصدقاء الكتاب المقدس بمدينة الفيوم.

وفى اليوم التالى مساء، تم حرق كنيسة الشهيدة دميانة بقرية الزربي بمركز طامية ،وحرق كنيسة الأمير تادرس بقرية دسيا، ومحاولة اقتحام كنيسة مار جرجس بمركز طامية بالفيوم، وتصدى لهم بعض أهالي القرية من المسلمين بالأساس، فألقوا بزجاجات المولوتوف على منزل القس روفائيل سامي كاهن الكنيسة، فحرقت حديقة المنزل وعدد من نوافذه.

محافظة بني سويف
تم حرق مدرسة الراهبات الفرنسيسكان التابعة للكنيسة الكاثوليك ونهب أملاكها ، يوم 14 أغسطس ، وعلى مدى يومين متتالين ، تم حرق واجهة كنيسة مار جرجس بالواسطي ورشقها بالحجارة ومحاولة اقتحامها ، وتحطيم عدد من شبابيك مبنى الخدمات والسكن الخاص بكاهن الكنيسة.

محافظة المنيا
انطلقت عدة مسيرات في وقت متزامن صباح الأربعاء 14 مرددة شعارات عدائية ضد الأقباط وقياداتهم الدينية خصوصا في منطقة أبو هلال، التي تتسم بكثافة تواجد أنصار الجماعة الإسلامية بها ليتم فى ذلك اليوم عدد كبيرا جدا من الاعتداءات تمثلت فى :
- حرق كنيسة الأمير تادرس بالكامل، وهى تقع خلف مديرية أمن المنيا، وبالرغم من قيام المهاجمون بالاستيلاء على محتوياتها ونهبها قبل الحرق لم تتحرك قوات الشرطة والجيش للتعامل مع الاعتداءات، وقد تواجد داخل الكنيسة مجموعة من الأطفال تم إخراجهم من الباب الخلفي فور بدء رشق الكنيسة بالحجارة.
-   نهب وإضرام النيران بمبني خدمات تابع لكنيسة مار مينا وعيادة خارجية ملحقة بالمبنى، وقد طالت الحرائق واجهة الكنيسة.
- حرق كنيسة الأنبا موسى بالكامل بمنطقة أبو هلال، وتم الاعتداء عليها بعد التاسعة مساء.
- نهب وحرق الكنيسة الإنجيلية بالكامل والكائنة في جاد السيد بمنطقة أبو هلال.
-   حرق الكنيسة المعمدانية.
-  حرق دير راهبات القديس يوسف بالكامل.
-  حرق جمعية الجزويت والفرير بالكامل، والتي تحتوي على مكتبة تعد الأقدم في المنيا.
- حرق جمعية الشبان المسيحية " نادي الواي".
-  حرق ملجأ جنود المسيح للأطفال الأيتام التابع لمطرانية الأقباط الأرثوذكس.
-  حرق جزئي وإتلاف كامل لمجمع مدارس الأقباط، يتضمن مدارس ابتدائي وإعدادي وثانوي.
- حرق مدرسة راهبات القديس يوسف (ابتدائي وإعدادي).
-  حرق مكتبة دار الكتاب المقدس.
-  تفحم كل من إيهاب أحمد على وبيشوي روفائيل داخل باخرة سياحية يملكها رجل الأعمال القبطي صموئيل ثابت، والتي أتت النيران عليها بالكامل، ويعمل الأول مشرف للأمن والثاني مساعد له، وقد أختبأ الضحيتان داخل الحمام خوفا من الجموع التي هاجمت الباخرة.
-  حرق عدد من المحال والمشاريع التجارية المملوكة لأقباط كمركب الذهبية تابع للهيئة القبطية الإنجيلية، 2 صيدلية، ومتجر للكاسيت، وعدد من سيارات الأهالي.
مركز مغاغة
عقب هجمات توالت على مدار يومين، قامت مجموعة من أنصار المعزول يوم الجمعة 16 أغسطس بحرق كنيسة مار جرجس بقرية دلهاسة، كما قاموا بتحطيم شبابيك وأبواب عدة منازل لأقباط القرية، واقتحام مدرسة سان مارك ونهبها ،اقتحام مدرسة التوفيق المملوكة لمطرانية مغاغة ونهبها.
مركز بني مزار
بدأت الأحداث يوم الأربعاء واستمرت لليوم التالى متمثلة فى حرق الكنيسة الإنجيلية بمدينة بني مزار، حرق الكنيسة المعمدانية بمدينة بني مزار، وتكسير البوابة الحديدية لكنيسة مار مينا، وتحطيم مذبح الكنيسة وسرقة المكاتب والأجهزة الكهربائية مساء الخميس 15 أغسطس.
مدينة مطاي
الجمعة 16 أغسطس، تم رشق مبني المطرانية في مدينة مطاي بالحجارة وتسلق أسورها قبل تعامل قوات الأمن معهم وإبعادهم عن المكان.
مركز سمالوط
الأربعاء 14 أغسطس، الاستيلاء على الكنيسة الإنجيلية بقرية بديني، ونهب جميع محتوياتها، وترويع أقباط القرية بالطرق على أبواب المنازل والشبابيك.

مدينة أبو قرقاص
شهدت المدينة حرق واجهة كنيسة مار جرجس وأجزاء داخلها.
مركز ملوى
شهد المركز نهب وتحطيم مدرسة الراعي الصالح، إحراق الكنيسة الإنجيلية بمدينة ملوي وانهيار أجزاء منها، إحراق كنيسة المثال بمدينة ملوي، إحراق كنيسة قلب يسوع الكاثوليكية.
مركز دير مواس
تمثلت الاعتداءات داخل المركز في نهب وحرق دير العذراء والأنبا أبرام بقرية دلجا ويحتوي على كنيستين ومبنى خدمات، وتم هدم أجزاء من السور الخارجي ،حرق كنيسة مار جرجس للكاثوليك بقرية دلجا، نهب وإتلاف كنيسة الإصلاح بقرية دلجا، حرق منزل القس أنجيليوس كاهن كنيسة العذراء والانبا أبرام، مقتل إسكندر طوس 60عاما، وتم فصل رقبته عن جسده، والتمثيل بجثته فى شوارع القرية بعد مهاجمة منزله.

كما تم نهب عدد من المنازل بقرية دلجا، وطرد السكان المسيحيين من 7منازل والاستيلاء عليها وتوزيعها فيما بينهم ، وحرق أعداد من المحال التجارية ، ورشق مقر مطرانية دير مواس بالطوب وتكسير زجاج مبنى خدمات بها ،رشق كنيسة مار جرجس بدير مواس بالطوب وتكسير الشبابيك ومحاولة اقتحامها وتكسير زجاج منزل كاهن الكنيسة، وحرق مبنى الراعي الصالح للخدمات والتابع لمطرانية دير مواس بعد نهب جميع محتوياته، فضلا عن نهب وحرق أعداد كبيرة من محال المسيحيين التجارية.

محافظة أسيوط
تعرض عدد كبير من الكنائس للاعتداءات بأسيوط تمثلت فى حرق كنيسة نهضة القداسة، حرق كنيسة مار جرجس، والتي أتت النيران على جميع محتوياتها ، حرق كنيسة سانت تريز ، حرق كنيسة الأدفنتست ، حرق مكتبة دار الكتاب المقدس ، اقتحام دير ومدرسة الراهبات الفرنسيسكانيات، وأثناء كسر البوابة الرئيسية مرت دورية للشرطة فترك المهاجمون المكان.
ومن جهة أخرى، تم تكسير ونهب وحرق عدد من المتاجر منها: نيوبورن للملابس ومطعم كايرو ومحل للأدوات الكهربائية وبازار مومنت وفندق أخناتون وحرق عدد من السيارات ، رشق كنيسة الملاك بشارع النميس بالحجارة ، مهاجمة كنيسة الله الإنجيلية وتكسير بعض محتوياتها ، إضرام النيران فى فرع شركة موبينيل بمنطقة المنفذ.
 مركز أبنوب
شهد المركز حرق كنيسة مار يوحنا المكونة من 3 طوابق بالكامل بمدينة أبنوب، وطالت النيران منزلاً مجاور لها.
 مدينة القوصية
حاصرت مسيرة لأنصار الرئيس المعزول مطرانية القوصية، وعندما فشل المتظاهرون في اقتحامها أشعلوا النيران في منزلين لقبطيين وصيدلية ونهبوا بعض المتاجر المجاورة.
محافظة سوهاج
شهدت المحافظة صباح الأربعاء 14 أغسطس، حرق مجمع كنائس مطرانية سوهاج، ويتضمن كنيسة مار جرجس وكنيسة العذراء والأنبا أبرام، وكنيسة مار مرقس ومبني خدمات واستراحة كبار الزوار وسكن الأسقف، وقد نهبت محتويات هذه المباني قبل إشعال النيران.
وفور قيام المهاجمين باقتحام أبواب المطرانية هربت قوات الخدمة المكلفة بالحراسة، فاتصل الأنبا باخوم أسقف سوهاج بمدير الأمن لطلب تعزيزات أمنية لتفريق الجموع من أمام المطرانية وداخلها، لكن لمدة ساعة لم تصل أية تعزيزات أمنية، ومن خلال سيارة نصف نقل اقتحم باب المطرانية، وألقى نحو 20 أنبوبة للغاز على الكنائس داخل المطرانية والمباني الخدمية داخلها.

كما تم حرق نحو 12 سيارة داخل مجمع المطرانية، و6 خارجها وأتوبيس مملوك لدير مار جرجس وعدد 9 محال تجارية، وقد نهبت قبل الحرق.
وقد اقتربت سيارات الإطفاء للمكان بعد 3 ساعات، وقبل وصولها بحوالي مائة متر تعرضت لاعتداء من قبل مسيرة ترفع شعارات مؤيدة للرئيس المعزول محمد مرسى ومنعوها من الذهاب إلى المكان، واستمرت عمليات النهب والحرق حتى منتصف الليل.
وأدت الاعتداءات إلى مقتل عدد من المواطنين وهم ماركو إميل عطية (16 سنة) بطلق ناري من قبل مشاركين في مسيرة ترفع شعارات مؤيدة للرئيس المعزول أثناء محاولتهم اقتحام مطرانية طهطا ، ومقتل مجدي عدلي وهبة وإصابة زوجته نجلاء فايز بعد إطلاق النيران عليهما أثناء العودة من مركز طما إلى قرية شطورة بمركز سوهاج.
كما تم الاعتداء على محلات لوكس للحلويات ومتري للقماش ونادر الكسان للأحذية وسامح للكمبيوتر والساعاتي والقماش واستديو رومانس، وصيدليات مارمينا ومارينا ودكتور أندرو، والدور الأول لعمارة يمتلكها أقباط، وتكسير زجاج نوافذ كنيسة السيدة العذراء بنجع أبو شجرة.

وتمكنت اللجان الشعبية المشكلة من أهالي القرية من الدفاع عنها وإبعاد المهاجمين.

محافظة قنا
الجمعة 16 أغسطس، قامت مجموعة بالتعدي بالضرب على القمص هدرا عبد الشهيد كاهن بالمطرانية، وذلك عقب خروجه من قداس إلى خارج المطرانية لإبعاد سيارته عن مظاهرات أنصار الرئيس المعزول، حيث قام 3 ملتحين بنزع الصليب من رقبته ورميه على الأرض وضربه ثم الفرار على دراجة بخارية.

كما رشق متظاهرون يرفعون شعارات مؤيدة للرئيس المعزول كنيسة مار يوحنا بقنا بزجاجات المولوتوف، واندلعت النيران في منارة الكنيسة وتمكن المتواجدين داخل الكنيسة من إخمادها.

وتم إشعال النيران في شقتين بالدور الرابع لعمارة مملوكتين لقبطي يدعى عبده رزق وتكسير باب أحد المحلات وعدد من السيارات.

محافظة الإسكندرية

فى يوم فض الاعتصام جرت محاولات لاقتحام كنيسة مار جرجس بالشاطبي، ومحاولة تكسير بابها عنوة، وحرق سيارتين خارجها، منها سيارة القس موسى مينا وهوكاهن بالكنيسة.

وأوقف مشاركون في مسيرة مناصرة للرئيس المعزول محمد مرسى مينا رأفت عزيز أمام شارع الإقبال على الكورنيش، وأنزلوه من سيارته وطلبوا الاطلاع على بطاقة الرقم القومي، وعندما تعرفوا على هويته الدينية قاموا بتكسير السيارة، ففر هاربا، فأطلقوا عليه أعيرة نارية أردته قتيلاً.
محافظة الغربية
رشق كنيسة مار جرجس بطنطا بالحجارة والمولوتوف.
محافظة السويس
شهدت السويس حرق ونهب دير راهبات الراعى الصالح الكاثوليك بعد مهاجمتها من قبل مسيرة ترفع شعارات مؤيدة للرئيس المعزول محمد مرسى.
في البداية حطم المهاجمون البوابة ونهبوا بعض محتويات الدير، ثم غادروا المكان وعادوا بعدة فترة، لإشعال النيران في جميع مباني الدير، والتي تتضمن كنيسة ومدرسة وعيادة طبية وحضانة للأطفال وسكن للراهبات، حرق الكنيسة اليونانية القديمة للكاثوليك بشارع براديس، حرق كنيسة الآباء الفرنسيسكان، والمدرسة التابعة لها.
محافظة شمال سيناء
فى يوم الأربعاء 14 أغسطس، حرق كنيسة مار جرجس العريش.
محافظة الأقصر
تم فى المحافظة نهب فندق حورس ومتجر "سانت كلوز" فى شارع معبد الكرنك التى تقطنه أغلبية قبطية، ومتاجر "أرخصهم" للجلود بشارع كليوباترا، وصيدلية موريس وواجهة فندق سوسنا وحرق 3 سيارات يملكها أقباط.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان