رئيس التحرير: عادل صبري 12:27 مساءً | الأحد 16 ديسمبر 2018 م | 07 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

بالصور| محمد الشربيني.. يغرد على أنغام السمسمية من سيناء للأوبرا

بالصور| محمد الشربيني.. يغرد على أنغام السمسمية من سيناء للأوبرا

تقارير

الطفل محمد يسري الشربيني

أصغر موهبة للموروث الشعبي في الإسماعيلية

بالصور| محمد الشربيني.. يغرد على أنغام السمسمية من سيناء للأوبرا

ولاء وحيد 30 أكتوبر 2015 20:00

على أنغام السمسمية، وقف الطفل محمد يسري الشربيني أعلى خشبة مسرح مكتبة مصر العامة  بالإسماعيلية يغني أشعار سيد حجاب في أوبريت "ليلة القبض على فاطمة".

 

"محمد"، الصبي الذي لم يتجاوز بعد الرابعة عشر من عمره، جذب بمهارته في العزف على السمسمية الجماهير التي أنصتت لألحانه بإمعان.

 

إقامة محمد في قرية العبور التابعة لمركز القنطرة بالإسماعيلية، لم تمنعه عن مواصلة التدريبات على الغناء والعزف متجاوزًا عقبات السفر والتنقل.
 

ويقول محمد يسري الشربيني، وهو طالب بالصف الثالث الاعدادي بمدرسة العاشر من رمضان بقرية العبور بالإسماعيلية: "أنا عندي 6 سنين كنت بحب أسمع أغاني عبد الوهاب وعبد الحليم حافظ  وسيد مكاوي وكنت مبحبش أسمع الأغاني الشعبية اللي منتشرة حاليا في الاسواق، وكنت دايما بغني في البيت وحفلات المدرسة".

 

والدة محمد كانت أول من شجعه على الغناء حتى التحق بفريق كورال الأطفال بدار الأوبرا بعد ما تم إجراء عدة اختبارات له، وشارك في احتفالات الأوبرا بافتتاح قناة السويس الجديدة وفي انتصارات أكتوبر الأخيرة، كما قام بتسجيل عدد من الحلقات الغنائية بإذاعة القناة.

ويضيف محمد لـ"مصر العربية": مؤخرًا التحقت بمكتبة مصر العامة بالإسماعيلية، لتعلم غناء السمسمية اللي بحبها جدا، زي كل أهالي القناة  ومدرك  كويس ان فن السمسمية بينقرض وبيتحدى الحداثة في الآلات الموسيقية.

 

يحلم محمد بأن يكمل دراسته في معهد الموسيقى العربية ويحقق حلمه بأن يقدم لونًا مميزًا من الغناء، رافضًا التشبه بأحد من المتواجدين على الساحة الفنية.

 

رضا قنديل عازف السمسمية المعروف في منطقة القناة، يرى في محمد موهبة فنية فذة، ويقول: "هذا الصبي لديه حس فني وصوت قوي وهو أصغر من غنى على أنغام السمسمية في حياتي".

 

وهو نفس الرأي الذي تقوله ماجدة عطا رئيس مكتبة مصر العامة بالإسماعيلية، التي تضيف: محمد موهبة فريدة، كما أنه طفل لبق وذكي يتميز بخفة الدم وسرعة البديهة ولديه حس قوي، استشعر وانا اتحدث معه انني أمام رجل ناضج ".
 

فيما أشار يسري الشربيني، والد الطفل إلى أنه يشجع ابنه على العزف، لافتًا إلى أنه يحظى بإعجاب الأساتذة والمدربين في الأوبرا.

 

واختتم حديثه قائلا: " ومن أجل تنمية موهبته، أتحمل مشقة السفر والتنقل من قرية العبور في سيناء للقاهرة".

 

 

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان