رئيس التحرير: عادل صبري 10:00 صباحاً | الخميس 26 أبريل 2018 م | 10 شعبان 1439 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

أكثر من 3500 قتيل في مصر

منذ 30 يونيو..

أكثر من 3500 قتيل في مصر

الأناضول 17 أغسطس 2013 13:12

بلغت حصيلة الضحايا الذين سقطوا في مصر، منذ بدء المظاهرات في 30 يونيو مرورًا بعزل الرئيس مرسي ووضع الجيش يده على السلطة، وحتى يومنا هذا 3 آلاف و533 قتيلاً، و11 ألف و520 مصابًا.

 

وتشمل هذه الحصيلة الضحايا الذين سقطوا في القاهرة، والجيزة، وشبه جزيرة سيناء، والإسكندرية، والسويس، وأسيوط، والفيوم، وبني سويف، والشرقية، وكفر الشيخ، والدقهلية، والقليوبية، وذلك وفقاً للمعلومات الواردة من وزارة الصحة المصرية، وجماعة الإخوان المسلمين.

 

وكانت أبرز الأحداث التي شهدت سقوط عدد كبير من الضحايا كالتالي، مقتل 53 شخصًا بينهم عنصري أمن، في 8 يوليو، وذلك إثر قيام قوات الأمن باطلاق النار تجاه مؤيدي مرسي أمام مقر الحرس الجمهوري، كما أسفرت الحادثة عن إصابة 322 آخرين، لدى إطلاق قوات الأمن النار تجاه المواطنين في الصباح الباكر، فيما أفادت مصادر الإخوان المسلمين أن عدد الضحايا بلغ 300 قتيل، وألف و500 جريح.

 

وفي 14 أغسطس حدثت المجزرة الثانية، لدى إطلاق قوات الأمن النار على مؤيدي مرسي الموجودين بميداني رابعة العدوية، والنهضة في القاهرة، وباقي المدن المصرية، حيث بلغ عدد القتلى المئات، وسقط أكثر من 10 آلاف جريح، فيما أعلنت حالة الطوارئ في البلاد.

 

وفي 15 أغسطس أعلنت وزارة الصحة مقتل 278 شخصاً في عموم مصر، بينما أعلنت في 16 أغسطس ارتفاع عدد القتلى إلى 578 قتيلاً و 4 آلاف و 201 جريح. فيما أعلن حزب الحرية والعدالة أن العدد وصل ألف قتيل و 10 آلاف جريح، وذكرت حركة الإخوان المسلمين أن عدد القتلى بلغ 2600، بينما تجاوز عدد الجرحى 7 آلاف.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان