رئيس التحرير: عادل صبري 04:47 صباحاً | الأربعاء 24 أكتوبر 2018 م | 13 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

تباين أراء القوى السياسية بدمياط حول المحافظ الجديد

تباين أراء القوى السياسية بدمياط حول المحافظ الجديد

14 أغسطس 2013 01:00

 

دمياط -محمد ابراهيم

 

تباينت ردود الأفعال داخل المشهد السياسيى بمحافظة دمياط، حول تولي اللواء محمد عبد اللطيف منصور منصب محافظ دمياط وانقسمت أراء ممثثللي القوى الثورية بدمياط.

 

فالبعض رأى أنه من حقة منح فرصة لإثبات قدرته على إدارة شئون المحافظة وحل مشكلات المواطنين وفتح كافة الملفات المنتظرة قدومة منذ شهر ونصف منذ أن أعلن اللواء طارق خضر استقالتة من هذا المنصب.

 

وهناك بعض القوى السياسية التى رفضت تعينه كمحافظ دمياط وطالبت بالعودة باللواء محمد على فليفل محافظ دمياط الاسبق كمحافظ مرة أخري لدمياط لما يتمتع به فليفل من حب وتأييد شعبي من غالبية الدمايطة وممثثللي القوى الثورية.

 

حيث أعلن كلآ من حزب الوفد وائتلاف شباب الثورة بدمياط ، رفضه لعبد اللطيف نظرآ؛ لما يتردد حول وجود فساد بشأنه في هيئة المساحة، وأعلنوا منعه من دخول مبنى المحافظة.

 

وأعلن عمار فؤاد، رئيس اتحاد شباب الوفد بدمياط، أن الدمايطة لن يقبلون بمحافظ تدور حوله الشبهات هناك شبهات بالفساد حول  المحافظ الجديد وقت أن كان يعمل بالمساحة وعليه تفسير ذلك أول وقبل دخوله مبنى المحافظة.

 

ومن جانبه، أكد أحمد عوض الناشط السياسي أن الدمايطة يرفضون إعادة استنساخ نظام مبارك مرة أخري ، واستنكر حركة المحافظين الجديدة التى شملت 11 عسكريا و3 مستشارين و6 من الأكاديميين.

 

وأشار بأن المرحلة القادمة بحاجة الى محافظ يعى تمام متطلبات الفتة القادمة والوقوف على مشكلات المواطن البسيط والعمل على حلها.

 

وقال أحمد سرية، القيادى فى الحزب العربى الناصرى: إننا نطالب المحافظ الجديد بإعادة هيكلة منظومة الصحة بدمياط، وتطوير المستشفيات والوحدات الصحية واستكمال عمليات إحلال وتطوير مستشفى دمياط العام والتخصصي.

 

وطالب محمد عبده مسلم، رئيس نقابة صناع الأثاث، المحافظ الجديد بـ"عدم الانحياز لطبقة التجار ومصاصى دماء العمال ونظام الرئيس المخلوع"، وعدم العودة لاستنساخ أى نظام فاسد لايهتم بالمواطن البسسيط

 

في حين أكد عدى الالفي، منسق ائتلاف شباب الوحدة العربية: "سندعم عبد اللطيف وسنطرح عليه ملفات المحافظة وأهم المشاكل وسنكون عونا له طالما كان يعمل لخدمة وصالح البلاد وإغلاق الطرق أمام المتسلقين والمتلونين".

 

وأضاف حسن البريشى الناشط السياسي، بأن المحافظ الجديد تنتظره عدة ملفات من أهمها ملف صناعة الأثاث الدمياطى الذى يعد أهم حرفة لأبناء المحافظة والذين يعانون من ارتفاع أسعار الخامات ويطالبون بفتح أسواق جديدة داخليا وخارجيآ.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان