رئيس التحرير: عادل صبري 04:41 صباحاً | الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 م | 02 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

بالفيديو| شنطة المدرسة.. فرحة للأطفال وعبء على الآباء

بالفيديو| شنطة المدرسة.. فرحة للأطفال وعبء على الآباء

تقارير

مواطنون يشترون الشنط مع اقتراب بد الدراسة

بالفيديو| شنطة المدرسة.. فرحة للأطفال وعبء على الآباء

ولاء فتحى_سماح عزام 15 سبتمبر 2015 14:45

الشنطة المدرسية لطالما كانت مصدرًا للبهجة لدى طلاب المدارس مع حلول كل عام دراسي جديد إلا أنها تمثل عبئًا على الكثير من أولياء الأمور بسب ارتفاع أسعارها.

 

تجولت كاميرا "مصر العربية" بسوق كرداسة بالجيزة لرصد آراء الموطنين والبائعين حول أسعار الشنط المدرسية هذا العام ومدى تغيرها عن الأعوام السابقة و قدرتهم المادية على شراءها و حركة البيع و الشراء مع اقتراب العام الدراسي الجديد.


"جبت 200 جنيه و جيت اشترى شنط لعيالي رجعت فاضية".. هكذا وصفت أم محمد حالها عند شراء شنط المدرسة لأولادها الثلاثة، مشيرة إلى أنها لم تتمكن من الشراء لارتفاع الأسعار، حيث تجاوزت بعض الشنط الـ 50 جنيهًا.


وأوضحت هدى أحمد، أم لأربعة أطفال، أن سعر الشنطة الجيدة لا يقل عن 80 جنيهًا، متسائلة: "لو حد عنده 4 أولاد يجيبلهم منين؟ ".

 


"نقعدهم من المدارس يعني".. بتلك الكلمات أبدت يسرى محمد، ربة منزل، حيرتها من غلاء أسعار مستلزمات المدارس هذا العام ومن بينها أسعار الشنط، قائلة: "كل حاجة غالية السنة دي الشنط كنا بنجيبها 50 دلوقتى بـ 95 ومضطرين نشترى".


على الجانب الآخر، أكد عادل محمود بائع بالسوق أن حركة بيع الشنط المدرسية تشهد ركودًا على الرغم من اقتراب موعد بدء المدارس، موضحًا أن إجمالي مبيعاته لم يعد يتعدى 700 جنيه بعد أن كان يبيع بما يقارب 4000 جنيه في نفس الموسم من الأعوام السابقة.


وأشار إلى أن حالة ارتفاع الأسعار بمصر وصلت لكل المستلزمات حتى ورق الجرائد  الذى يستخدمه ليعرض الشنط، قائلاً: "الجرايد اللى بنملى بيها الشنط  كنا بنجيب الكيلو بنص جنيه بقينا بنجيبه ب 4 جنيه".


واختتم كلامه قائلاً:" كل حاجة ولعت نار والشعب الله يعينه".

 

   شاهد الفيديو ..





 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

اقرأ أيضًا:
 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان