رئيس التحرير: عادل صبري 12:29 مساءً | الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 م | 05 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

قلق مصرفي من بنكنوت "ضد الانقلاب"

قلق مصرفي من بنكنوت "ضد الانقلاب"

الأناضول- أحمد زغلول 09 أغسطس 2013 12:21

قال مصرفيون مصريون اليوم الجمعة إن لجوء بعض الأشخاص إلى كتابة الشعارات السياسية على البنكنوت يهدر الملايين على الدولة لأنه يقلص من عمر تداول العملة التي يتم استيراد المادة الخام الخاصة بها ،كما أنه يعرض القائمين على ذلك للمسائلة القانونية.

 

وذكر اسماعيل حسن ،محافظ البنك المركزى الاسبق ورئيس بنك مصر ايران للتنمية، فى اتصال هاتفى مع وكالة الاناضول للانباء أن اتلاف ورق البنكنوت بالكتابة عليه أو استخدامه في غير الاغراض المخصصة له يعد مخالفة يعاقب عليها القانون المصري ومعظم القوانين في العالم.

 

وأعلن أنصار الرئيس المعزول الدكتور محمد مرسى منذ أيام عن حملة لكتابة شعارات سياسية على ورق البنكنوت رفضًا "للانقلاب العسكري" على السلطة.

 

واعتبر حسن أن مثل هذه الحملة مرفوضة سواء كانت من جانب الاخوان أو أي فصيل سياسي آخر، لأن العملة تمثل رمز الدولة ولابد من الحفاظ عليها نظيفة حتى تكون ذات حيثية وقوة براءة.

وأضاف رئيس بنك مصر ايران للتنمية  أن المركزى المصري " يتحمل ملايين الدولارات سنويًا من أجل إحلال فئات البنكنوت البالية، ومن ثم فلابد من التضافر للحفاظ على المال العام".

وطبقًا لأحدث تقرير المركزي ،  فإن قيمة النقد المتداول في السوق المصرية بلغت 237.4 مليار جنيه في نهاية ابريل /  نيسان 2013 منها 105.3 مليار جنيه للورقة فئة الـ 200  جنيه و96.6 مليار جنيه لفئة الـ 100  جنيه و22.4 مليار جنيه لفئة الـ 50 جنيهًا و6.5 مليار جنيه لفئة الـ 20 جنيهًا و2.9 مليار جنيه لفئة الـ 10 جنيهات.

يضاف إلى ذلك 1.8 مليار جنيه قيمة المتداول من الخمسة جنيهات و903 ملايين جنيه لفئة الجنيه الواحد و291 مليون جنيه لفئة الخمسين قرشًا و142 مليون جنيه لفئة الخمسة وعشرين قرشًا.

وقال محمد بركات ،رئيس اتحاد المصارف العربية ورئيس بنك مصر، إن الكتابة على البنكنوت تقلص من عمر تداول النقود فى السوق، وتدفع المركزى  إلى جمع البنكنوت البالى وإعدامه وطباعة بديل عنه ، وهو ما يحمل الدولة تكلفة اضافية.

وذكر الدكتور هشام ابراهيم ، الخبير المصرفى المصري أن كتابة الشعارات السياسية على ورق البنكنوت بمثابة استخدام غير قانوني  للبنكنوت فى الدعاية ،كما أنه من الممكن أن يدفع الفصائل المختلفة لاستخدام ذات الاسلوب وهو ما من شأنه  تحميل الدولة نفقات أعلى في طباعة النقد.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان