رئيس التحرير: عادل صبري 01:09 صباحاً | الخميس 18 أكتوبر 2018 م | 07 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

المصريون نظموا احتجاجين كل ساعة خلال شهر يوليو

تقرير حقوقي:

المصريون نظموا احتجاجين كل ساعة خلال شهر يوليو

01 أغسطس 2013 13:12

قال مركز حقوقي في القاهرة اليوم الخميس إن المصريين نظموا خلال شهر يوليو/ تموز المنقضي، احتجاجات ذات بعد سياسي بمتوسط احتجاجين كل ساعة، فيما بدا دليلا على حدة الاضطراب السياسي الذي تشهده البلاد منذ عزل الرئيس المصري محمد مرسي مطلع الشهر نفسه.

وقال التقرير الذي يرصد "مؤشر الديمقراطية" في البلاد، الصادر عن المركز التنموي الدولي (منظمة حقوقية أهلية)، إن باحثيه رصدوا الشهر الماضي تنظيم 1423 احتجاجا بمتوسط 46 احتجاجا يوميا، لافتا إلى أن الأيام الثلاثة الأولى من الشهر شهدت أقوى الموجات الاحتجاجية التي انتهت بتنفيذ 420 احتجاجا.

وأشار التقرير إلى أن مطلع يوليو الذي شهد عزل الجيش المصري لمرسي، شهد العدد الأكبر من الوقفات الاحتجاجية على امتداد البلاد، حيث بلغ 149 احتجاجا، تلاه يوم 2 يوليو بـ139 احتجاجا، فيما احتل الثالث من يوليو المركز الثالث بـ134 احتجاجا.

ورصد التقرير الحقوقي الذي حصلت الأناضول على نسخة منه أن كافة الأطراف في صراع حول الحشد العددي لأنصار كل فريق.

ولفت إلى أن "التفوق العددي يميل إلى جانب مؤيدي تحرك الجيش"، إلا أن أعداد المظاهر الاحتجاجية التي أقامها المحتجون من الطرفين تكاد تكون متساوية، حيث نظم المؤيدون للرئيس المعزول 536 شكلا احتجاجيا، بالإضافة لـ5 مسيرات للأطفال، بينما نظم الأهالي والمواطنون المؤيدون للمرحلة الانتقالية 615 احتجاجا مناهضا لجماعة الإخوان المسلمين التي ينتمي لها مرسي.

وشهدت البلاد أيضا، بحسب التقرير، عشرات الوقفات الاحتجاجية في العديد من المحافل العمالية والمهنية لأسباب مشابهة كان أبرزها المطالبة بعزل قيادات يعتقد أنها محسوبة على جماعة الإخوان.

ويرى التقرير، أن شهر يوليو مثل انقلابا جذريا لخريطة المطالب الاحتجاجية للشارع المصري، فبينما مثلت المطالب السياسية والمدنية للمحتجين الركيزة الأساسية لهذا الحراك الاحتجاجي كما وكيفا، تراجعت حركة الاحتجاجات الفئوية على نحو واضح.

وشهد الشارع المصري خلال الشهر 1275 احتجاجا لأسباب مدنية وسياسية، وهو ما مثل 90% من أسباب الاحتجاجات، بينما مثلت المطالب الاقتصادية والاجتماعية 10% فقط خلال الشهر المنقضي.

وتربعت العاصمة المصرية على قمة المحافظات التي شهدت الفعاليات الاحتجاجية، حيث بلغ عددها 281 احتجاجا بنسبة 19.7%، من احتجاجات الشهر، تلتها محافظة الغربية  التي شهدت 96 احتجاجا ثم الجيزة بـ95 احتجاجا في المرتبة الثالثة.

وتقاربت أعداد الاحتجاجات بالمحافظات التي احتلت المراكز من الرابع وحتى السادس، حيث كانت المنوفية  رابع أكبر المحافظات احتجاجا بعدما شهدت 86 احتجاجا، تلتها الإسكندرية في المركز الخامس بـ83 احتجاجا، والشرقية  في المركز الخامس بـ81 احتجاجا.

في حين وجد التقرير انخفاضا في نسب الاحتجاجات التي شهدتها محافظات صعيد البلاد ومحافظات سيناء ، بالإضافة لظهور علاقة طردية واضحة بين نسبة التعداد السكاني والمستوى الثقافي والتعليمي وبين أعداد الاحتجاجات بالمحافظات المختلفة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان