رئيس التحرير: عادل صبري 11:11 مساءً | الأربعاء 15 أغسطس 2018 م | 03 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

دعاء ووجبات مهداة وكنائس تقرع الأجراس

تزامنا مع آذان المغرب في ميادين مصر..

دعاء ووجبات مهداة وكنائس تقرع الأجراس

الأناضول: 26 يوليو 2013 18:35

مع حلول آذان المغرب شهدت الميادين التي يتظاهر فيها معارضو الرئيس المصري محمد مرسي توزيع آلاف الوجبات السريعة، وعشرات الآلاف من زجاجات العصائر والمياه المعدنية من قبل رجال أعمال او قوات الجيش والشرطة، فيما كانت السمة الغالبة في الميادين التي يتظاهر بها مؤيدو مرسي هو "الدعاء بـالنصر"، وإن لم تخل أيضًا من توزيع بعض الوجبات.

 

ففي ميدان التحرير، بقلب العاصمة القاهرة، الذي يتظاهر فيه مؤيدون لدعوة وزير الدفاع الفريق أول عبد الفتاح السيسي للنزول اليوم في الميادين فيما عرف بـ"جمعة التفويض"، قام عدد من جنود الشرطة والجيش المتمركزين قرب الميدان، بتوزيع زجاجات المياه المعدنية وعبوات العصائر على المتظاهرين، وذلك قبل انطلاق مدفع الإفطار مباشرة.

 

وأفادت وسائل إعلام بأن الزجاجات مدون بها عبارة "الشعب والجيش والشرطة.. كلنا ايد واحدة ضد الإرهاب والعنف".

 

وعقب صلاة المغرب قام بعض المتظاهرين بتناول وجبات الإفطار على موائد جماعية، فيما تناولها آخرون بشكل فردي.

 

 وأمام قصر الاتحادية الرئاسي شرقي القاهرة، حيث يتظاهر أيضا مؤيدون لدعوة السيسي، تم توزيع آلاف الوجبات القادمة من محال الوجبات السريعة، وعشرات الآلاف من زجاجات المياه المعدنية على المتظاهرين، قبل آذان المغرب.

 

 

وفي ميدان رابعة العدوية، شرقي القاهرة، الذي يعتصم فيه مؤيدون لمرسي فيما يعرف بمليونية " إسقاط الانقلاب" تبارى المعتصمون في الميدان في توزيع وجبات الإفطار على المتظاهرين في الميدان قبل آذان المغرب بأوقات قليلة حيث تزايدت الأعداد بصورة كبيرة مقارنة بما كانت عليه في الأيام السابقة.

 

وافادت وسائل إعلام أنه بينما قام بعض المتظاهرين بجلب إفطارهم معهم إلى الميدان، تضاعفت أعداد الوجبات التي يقوم بإعدادها متبرعون قادمون للميدان، كما تضاعفت أعداد الوجبات التي يعدها المطبخ الذي تم إنشاءه في الميدان منذ بداية الاعتصام.

 

وعقب انتهاء المعتصمين من صلاة المغرب علا هتافهم: "حسبنا الله ونعم الوكيل"، فيما تواصوا بالدعاء بتفريج الكربة وعودة مرسي، بينما بشر بعضهم البعض بأن هذه الليلة ستكون "ليلة الفرقان التي سينصر الله فيها الحق".

 

وفي ميدان النهضة، غرب العاصمة، والذي يعتصم فيه أيضا مؤيدوين لمرسي لم يمنع الزحام الشديد من دخول سيارات كبيرة تحمل خزانات مياه باردة توزع مجانا على المعتصمين.

 

وكانت الأجواء بميدان النهضة مع الإفطار احتفالية مفعمة بالحماسة مع ترديد هتافات ضد الفريق عبد الفتاح السيسي والتواصي بالدعاء عليه.

 

وجاب عدد من المتظاهرين جنبات الميدان بسيارة محملة بالوجبات للاطمئنان على أن جميع المتواجدين قد حصلوا على وجبات إفطار، كما تم توزيع العصائر المختلفة بصورة كبيرة على المشاركين.

 

وفي السياق ذاته قامت كنائس كبرى في القاهرة والمحافظات بدق أجراسها مع آذان المغرب " ليفطر المسيحيين مع إخوانهم المسلمين"، كنوع من الإفطار الرمزي، وذلك امتثالا لنداء وجهته الكنيسة القبطية لكنائسها الكبرى، وذلك في إشارة تأييد منها لللمتظاهرين المؤيدين لدعوة وزير الدفاع للنزول إلى الشوارع لتفويضه في محاربة الإرهاب.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان