رئيس التحرير: عادل صبري 02:48 صباحاً | الجمعة 19 أكتوبر 2018 م | 08 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

بالصور | تكثيف أمني بأسوان لحماية المناطق الأثرية

بالصور |  تكثيف أمني بأسوان لحماية المناطق الأثرية

تقارير

مدير الأمن يتفقد الخدمات الأمنية بمعبد فيلة

بعد حادث الكرنك..

بالصور | تكثيف أمني بأسوان لحماية المناطق الأثرية

منة الأسواني 12 يونيو 2015 13:09

 

بدأت الأجهزة التنفيذية بمحافظة أسوان، سلسلة من الإجراءات لرفع دجة اليقظة والتأهب، لمواجهه أي طوارئ بالمناطق الأثرية، بعد حادث تفجير الكرنك.

 

وعقد مدير أمن أسوان اللواء محمد مصطفى، اجتماعا موسعا، بحضور مدير منطقة أسوان الأثرية، نصر سلامة، وقيادات شرطة السياحة والآثار.

 

وأكد مصطفى خلال الاجتماع، ضرورة تكثيف التأمينات بالمناطق الأثرية، والتركيز على كافة المداخل والمخارج، تجنبا لحدوث مشاهد مثل تفجير الكرنك.

 

ومن جانب آخر، بدأ مدير الأمن تفقد عدة مناطق أثرية بالمحافظة، للوقوف على الخدمات الأمنية، ورصدت عدسة "مصر العربية"، تفقده  لكل من معبد فيلة، والمتحف النوبي، وهما الأكثر إقبالاً بالمحافظة.

 

وخلال جولته بمتحف النوبة، شدد مصطفى على أفراد الأمن باليقظة التامة، وتوسيع دائرة الاشتباه، كما تفقد أرجاء المتحف الداخلية والخارجية، للتأكد من توافر الخدمات الأمنية بمواقعها.

 

وتوجه مصطفى لمعبد فيلة، وتفقد خدمات البوابات والأبراج، بجانب التأكد من مدى صلاحية أجهزة وبوابات الكشف عن المعادن، ومدى خبرة المعنين بالخدمة من عمليات تفتيش الزائرين للمعبد.

 

أما مدينة أبو سمبل، فقد استمرت عملية التفويج بها لزيارة معبدي رمسيس ونفرتاري، وأكد الأثري حسام عبود ، مدير آثار أبو سمبل لـ"مصر العربية" ، عدم تأثر السياحة بالحادث، مشيرا إلى أن أن التفويج بلغ 300 سائح من مختلف الجنسيات حتى صباح اليوم الجمعة.

 

ومن جانبها أكدت غرفة شركات السياحة بأسوان أن عملية التفويج السياحي والاشغالات بالفنادق، لم تتأثر بحادث الكرنك، وأشار أشرف مختار عضو بالغرفة، أن أسوان تعمل جاهدة لإعادة رونقها السياحي مرة أخرى.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان