رئيس التحرير: عادل صبري 03:57 مساءً | الأحد 19 أغسطس 2018 م | 07 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

حوادث الإسماعيلية تائهة بين "بلاك بلوك" و"المقاومة الشعبية"

حوادث الإسماعيلية تائهة بين بلاك بلوك والمقاومة الشعبية

تقارير

حريق مبنى إدارة مرور الإسماعيلية

تبنتها الحركتان.. والأمن لم يتوصل للفاعل

حوادث الإسماعيلية تائهة بين "بلاك بلوك" و"المقاومة الشعبية"

نهال عبد الرءوف 29 مايو 2015 15:44

شهدت محافظة الإسماعيلية فجر اليوم الجمعة، عددًا من حوادث الحرائق وقطع الطرق، يقف ورائها حركات مجهولة تعلن كل واحدة منها مسؤوليتها عن هذه الأحداث، وتتنافس فيما بينها وتنسب الجريمة إليها، في الوقت الذي لم تتوصل الجهات الأمنية لهوية المجرمين الحقيقية.

 

ووقع حريق مبنى إدارة مرور الإسماعيلية فجر اليوم، وتم قطع طريق شبين الكوم بمدينة الإسماعيلية، وطريق الإسماعيلية الزقازيق عن طريق إشعال الحرائق بهما، وما لبث أن بدأت مجموعات تطلق على نفسها "البلاك بلوك"، وأخرى "المقاومة الشعبية" تعلن تبنيها هذه الأحداث.

 

وقد أعلنت حركة "بلاك بلوك" عبر صفحتها على موقع "فيس بوك"  مسؤوليتها عن قطع طريق شبين الكوم وسط مدينة الإسماعيلية، ردًا على اشتباكات الأمن مع افراد الكتلة بالقاهرة؛ في الوقت الذي أعلنت فيه أيضًا حركة "المقاومة الشعبية" مسؤوليتها هي الأخرى عن قطع الطريق وذلك ردًا على استمرار حملات "اعتقال معارضي السلطة"، لتتنافس كلتا المجموعتين على تبنى هذه الواقعة الذي مازال مرتكبها مجهولاً.

 

وكان أول ظهور لحركة البلاك بلوك بالإسماعيلية منتصف الأسبوع الماضي، حينما اصدرت بيان أعلنت فيه مسؤوليتها عن إشعال الحريق بـ 5 أتوبيسات تابعة للجمعية التعاونية لنقل الركاب، والتي مازالت النيابة العامة تحقق بها ولم يتم حتى الآن الكشف عن هوية مرتكبيها أو القبض عليهم.

 

وتبنت حركة المقاومة الشعبية وحدها مسؤولية إشعال النيران بمبنى إدارة المرور، وقطع طريق الإسماعيلية/ الزقازيق الزراعي، ردًا أيضًا على استمرار الاعتقالات لمعارضي السلطة  ـ على حد قولهم ـ .

 

وما بين هذا وذاك مازال مرتكب هذه الأحداث مجهولاً، ومازالت الحرائق وقطع الطريق تقيد ضد مجهول، فيما بدأت إدارة البحث الجنائي في محاولة التوصل إلى مرتكبي هذه الوقائع، الذين ألقوا بزجاجات المولوتوف على مبنى إدارة المرور وشارع شبين الكوم.

 

كان  حريق هائل نشب بمبنى إدارة شرطة المرور بالإسماعيلية فجر الجمعة بعدما ألقي مجهولون زجاجات حارقة على المبنى وفروا هاربين، وعلى الفور انتقلت 4 سيارات حماية مدنية إلى مكان الحريق وتمت السيطرة على الحريق.
 

 

 

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان