رئيس التحرير: عادل صبري 06:23 صباحاً | الجمعة 14 ديسمبر 2018 م | 05 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

محامو التعليم المفتوح للسيسي: "شكرا يا ريس شكرا يا دولة على ما نحن فيه"

محامو التعليم المفتوح للسيسي: شكرا يا ريس شكرا يا دولة على ما نحن فيه

تقارير

محمد المصري

محامو التعليم المفتوح للسيسي: "شكرا يا ريس شكرا يا دولة على ما نحن فيه"

رانيا حلمي 16 مايو 2015 02:41

"شكرا يا سيادة الريس شكرا يا دولة" كلمات عبر بها "جورج عبدالله معوض" خريج كلية الحقوق شعبة التعليم المفتوح عن مشكلته، والتي بدأت عقب تولي النقيب الحالي سامح عاشور نقابة المحامين، وإصدار قرارًا بمنع خريجي كلية الحقوق شعبة التعليم المفتوح من الالتحاق بنقابة المحامين ومنعهم من مزاولة المهنة.

 

يوجه معوض رسالة للرئيس عبد الفتاح السيسي يتسائل فيها عن حقه في التعليم وتحسين مستوى معيشته فيقول"هو أنا مش من حقي أتعلم؟"

 

وأضاف "هل كده بقت الدولة وهو ده النظام؟" مشيرا إلى معاناة الخريجين من تفرقة حيث يسمح القانون للسوريين من الحاصلين على الليسانس عقب الدبلومات الفنية بالالتحاق بالنقابة بينما يحرم المصريين من هذا الحق.

 

وأوضح عوض أنه في عام 2012 أعطى القانون الحق لخريجي التعليم المفتوح بالالتحاق بنقابة المحامين، مؤكدا أن نص المادة الذي وافق عليها المجلس الأعلى للجامعات يتضمن جملة"الثانوية العامة وما يعادلها" في إشارة إلى الشهادة التي تسبق الليسانس.

 

وأضاف أن نقيب المحامين في هذه الفترة وافق على التحاق خريجي التعليم المفتوح بالنقابة، وهو ما قرر على أساسه عوض أن يلتحق بكلية الحقوق ليدرس 4 سنوات يخرج بعدها دون فرصة عمل.

 

من جانبه قال محمد المصري المتحدث عن طلاب وخريجي كلية الحقوق شعبة التعليم المفتوح على مستوى الجمهورية، إنه من المفترض أننا في دولة تحترم القانون أنشأت كلية الحقوق بنظام التعليم المفتوح عام 2006، ونص قرار إنشائها في الفقرة الثالثة منه على تمتع خريجي هذا النظام بكافة الحقوق التي يتمتع بها خريج نظام الانتظام.

 

وأضاف المصري أن الكلية شهدت تخرج أول دفعة عام 2011، وكانت نقابة المحامين في هذه الفترة تحت الحراسة القضائية، وكان القائم على شئونها المستشار"حسين عبدالحميد حسن" رئيس محكمة الاستئناف والذي أصدر قرار بأحقية خريجي التعليم المفتوح بالقيد في نقابة المحامين، وقيد العديد من الزملاء ومارسوا المهنة بالفعل، وجاء بعد ذلك سامح عاشور نقيبا للمحامين الذي تعنت في تطبيق قانون المحاماة-على حد قوله-

 

 

وأشار إلى أن قانون المحاماة ينظم الشروط المتطلبة فيمن يلتحق بنقابة المحامين، وهو ما لجأ إليه الخريجون حيث أصدرت المحكمة العديد من الأحكام النهائية الملزمة للنقابة بقيدهم، مؤكدا أن سامح عاشور ومجلس نقابته "الإخواني"-على حد وصفه- يفرقون بين أصحاب المركز القانون الواحد، معتبرا ذلك ضربا صارخا للدستور المصري المستفتى عليه من الشعب.

 

وقال المصري إنهم بصدد إنشاء نقابة مستقلة، وأنهم يعلمون أنهم سيواجهون بعض المشكلات، معلقا"حينما نكون في دولة المناط بالسادة القائمين على تنفيذ القانون ممثلا في السيد النقيب فحنروح فين نشوف دولة تانية؟"

 

وناشد الرئيس عبد الفتاح السيسي مؤكدا أنه دائما ما يحس المواطنين على احترام الأحكام القضائية.

 

اقرأ أيضًا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان