رئيس التحرير: عادل صبري 03:25 صباحاً | الثلاثاء 23 أكتوبر 2018 م | 12 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

بالصور| أهالي قرية بالفيوم يتجرعون الصرف الصحي من الحنفيات

بالصور| أهالي قرية بالفيوم يتجرعون الصرف الصحي من الحنفيات

ريم عادل 13 مايو 2015 11:03

مشكلة الصرف الصحي أزمة مزمنة تؤرق العديد من قرى الجمهورية، ولكن الأمر يختلف في قرية أبو شارود بمركز سنورس بالفيوم، حيث تختلط مياه الصرف بمياه الشرب التي يتجرعونها كل يوم نتيجة توصيل الصرف الصحي بمصدر مياه الشرب وتأخذ منه محطة مياه الشرب لتغذية أغلب قرى المركز.

قال أحمد السني، مسؤول حركة "راقب شارك افضح" بالفيوم، إن المواطنين يتسببون فى كارثة بيئية تعرضهم وآخرين إلى الإصابة بالأمراض المعدية نتيجة تناولهم مياه مخلوطة بالصرف الصحى؛ لعدم وجود صرف بالقريه واستخدامهم خزنات غير آدمية واضطرارهم إلى توصيل مواسير الصرف الصحى للبحر الذي تعمل من خلاله محطة الشرب بالمركز.

وأشار إلى أن المسؤولين يتجاهلون الأمر رغم تكرار الشكوى للتصدى لهذه الظاهرة.

وأضاف على السيد عبد الغفار، أحد السكان، أن القرية بها أكثر من 300 منزل يوصلون مواسير الصرف الصحى على البحر الشرقي الذي يمر وسط القرية، وفى الوقت نفسه تحصل محطة الصرف الصحى على المياه من خلاله لتكريرها ويتناولها بعد ذلك الأهالى لتبث السموم فى أجسادهم.

وقال رجب السيد عبد العليم، أحد الأهال: "قدمنا العديد من البلاغات لإدارة البيئة بمجلس مدينة سنورس بالكارثة، وبالفعل قامت لجنة بمعاينة البحر وكتبت تقريرها الذى أرسلته لرئيس مجلس مدينة سنورس".

وأضح أنه جاء بنص التقرير: "تلاحظ أن مياه البحر بحالة سيئة للغاية ولها رائحة كريهة، كما تلاحظ وجود كميات من القمامة مما يؤدى إلى تلوث المياه وينتج عن ذلك تفشى الأمراض، وتلاحظ أن بعض المنازل تقوم بتوصيل الصرف الصحى بمنازلهم على هذا البحر كما اتضح قيامهم بعمل خط صرف صحى مجمع يصرف على هذا البحر، وتم مخاطبة الإدارة الصحية بسنورس لموافاتنا بمدى مطابقة مياه الشرب لهذه المحطة".

وأوصت لجنة بمخاطبة "الري" بسرعة تطهير البحر وتغطيته بواسطة مواسير لمنع أي توصيلات للصرف الصحى، وتشكيل لجنة من الإدارة الهندسية والبيئة، وتحسين البيئة لتكسير توصيلات الصرف الصحى حرصا على الصحة العامة وحفاظا على مياه البحر، مع الاستعانة بقوات الشرطة.

وناشد المواطن صلاح عبد السميع، المستشار وائل نبيه محافظ الفيوم بالتوجه إلى قريتهم للتعرف على مدى مخاطر المشكلة، حتى لا تتسبب فى انتشار الأمراض أكثر من ذلك بين المواطنين.

على الجانب الآخر قال المهندس مجدى صبحى، مسؤول مرفق المياه والصرف الصحى بالفيوم، إن الأهالى بالفعل يقومون بتوصيل مياه الصرف الصحى لمصدر المياه المغذي لبعض القرى، وسبتم أخذ الإجراءت اللازمة معهم بعد إعداد حصر شامل أسمائهم وتوفير ميزانية لعمل تغطية للبحر الذى يمر بالقرية.

وأكد أن شركة المياه لن تتأثر بالتلوث، حيث تمر بعدة مراحل لتكرارها قبل وصولها إلى الأهالى، ولكن لابد من وقف التلوث حفاظا على أرواحهم.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان