رئيس التحرير: عادل صبري 11:35 مساءً | الخميس 19 يوليو 2018 م | 06 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

صندوق الإدمان: 203 ملايين جنيه ميزانية الصحة لمكافحة المخدرات

صندوق الإدمان: 203 ملايين جنيه ميزانية الصحة لمكافحة المخدرات

تقارير

المهندس ابراهيم محلب رئيس مجلس الوزراء - أرشيفية

صندوق الإدمان: 203 ملايين جنيه ميزانية الصحة لمكافحة المخدرات

إيمان عبد القادر - بسمة عبدالمحسن 09 مايو 2015 11:12

تحت شعار "اختار حياتك.. بداية جديدة"، أطلق المهندس إبراهيم محلب، رئيس مجلس الوزراء، اليوم السبت، الخطة الوطنية لخفض الطلب على المواد المخدرة، وعدد من الوزراء والفنانين وممثلي منظات المجتمع المدني، وذلك لعمل وثيقة التزام صناع الدراما بشأن تناول ظاهرة التدخين والمواد المخدرة.

ووفقًا لوثيقة السياسات العامة لخفض الطلب على المواد المخدرة خلال العام المالي 2015-2016 سيصل التمويل لحوالي 203 ملايين جنيه.

وتشمل الوثيقة تطوير القدرات الاستيعابية والأساليب العلاجية للمراكز والمستشفيات من خلال إنشاء مراكز تقديم خدمات نموذجية لعلاج الإدمان (مستشفى مصر الجديدة"القاهرة الكبرى"، عباس حلمي "الإسكندرية" سوهاج"الصعيد")، وزيادة السعة السريرية للمراكز والمستشفيات القائمة بالفعل وتجهيزها بالمستلزمات الدوائية والأجهزة الطبية.

وتتضمن أيضًا تحويل أقسام الإدمان في المستشفيات الحكومية إلى مجتمع علاجي لكي يتم التأهيل بها مع فصلها عن أقسام الأمراض العقلية والنفسية.

وتشدد على أهمية توافر خدمات العلاج في المناطق المحرومة واستيعاب الطلب المتزايد على الخدمات العلاجية، وزيادة أعداد المتقدمين للعلاج من الإدمان بميزانية تقدر بـ60 مليون جنيه، وارتفاع معدلات التعافي بين مرضى الإدمان وإمكانية تعميم خدمة إنشاء فروع أخرى للخط الساخن لعلاج الإدمان بالصندوق داخل مراكز ووحدات علاج الإدمان التابعة لوزارة الصحة بالأقاليم والمحافظات لتحقيق مزيد من اللامركزية في الخدمة العلاجية وذلك بميزانية تصل إلى 50 مليون جنيه.

وأكدت توفير كوادر طبية مدربة للتعامل مع تزايد الطلب على الخدمات العلاجية، من خلال إنشاء برنامج تدريبي متخصص يعني بناء قدرات العاملين في مجال العلاج والتأهيل من أطباء وممرضين وأخصائيين اجتماعيين ونفسيين ومنحهم رخص ممارسة مزاولة مهنة العلاج والتأهيل.

ولفتت إلى أن مسؤولية التنفيذ ستكون لوزارة الصحة على أن تكون مؤشرات المتابعة ممثلة في وجود كوادر طبية مؤهلة للتعامل مع الزيادة في الطلب على الخدمات العلاجية والتوسع في عدد المؤسسات والمراكز العلاجية بميزانية تصل لـ5 ملايين جنيه.

وأشارت إلى إتاحة إطار نموذجي للعلاج من الإدمان من خلال إنشاء مستشفى يقدم خدمات نموذجية لعلاج الإدمان على أن تكون مسئولية التنفيذ لصندوق مكافحة وعلاج الإدمان، حيث أن مؤشرات المتابعة متمثلة في وجود نموذج علاجي وتأهيلي لمرضى الإدمان بتكلفة 50 مليون جنيه.

وبجسب مصفوفة التدابير التنفيذية للوزارات والجهات المعنية بشأن خفض الطلب على المواد المخدرة، فإن إجمالى التمويل الذى طلبته صندوق مكافحة الإدمان والتعاطى من وزارة الصحة بلغ 203مليون جنية خلال موازنة العام المالى القادم.

وتضمنت الخطة إنشاء قاعدة بيانات متكاملة عن مراكز علاج الإدمان على مستوى الجمهورية بتكلفة تقدر بـ 3مليون جنيه، وتشمل أنشطة ومهام قاعدة البيانات تنفيذ حصر كامل لخريطة مراكز تقديم الخدمات العلاجية للإدمان وتوسيع نظام الإبلاغ عن مؤشرات استخدام المخدرات.

وتشمل الوثيقة إدراج مؤشرات جديدة لبيان وضع استخدام المخدرات بالبلاد، ووضع نظام حصر كامل للأضرار والوفيات الناتجة عن استخدام المخدرات والتواصل الدائم مع المراصد العالمية لرصد استخدام المخدرات لضمان تبادل الكعلومات والخبرات.

وطالب الدكتور عمرو عثمان، مدير صندوق مكافحة الإدمان، خلال تدشين الخطة الوطنية لتخفيض الطلبعلى المخدرات بتمويل يقدر بـ35 مليون جنيه لتوفير خدمات العلاج بشكل يتواءم مع خصوصية كل فئة.

وتضمنت الخطة خلال الجانب الصحى، دعم المستشفيات لتحصيص أقسام خاصة لعلاج الإناث بمقدار 10 ملايين جنيه لتوفير خدمات علاجية مناسبة تتواءم مع الزيادة في طلاب خدات العلاج للإناث.

وتشمل تخصيص نذيد من الأقسام العلاجية الخاصة بالمراهقين أقل من 18 عام لعلاجهم من الإدمان بمبلغ 15 مليون جنيه لضمان حمايتهم وانخراطهم في مجتمعات علاجية.

ولفت عثمان إلى إنشاء وتطوير مذيد من الأقسام المتخصصة لعلاج الأمراض المصاحبة للادمان بالمراكز والمستشفيات بتكلفة 10مليون جنية لتوفير الية تعامل مع الامراض المصاحبة للإدمان.


اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان