رئيس التحرير: عادل صبري 05:19 مساءً | الثلاثاء 18 سبتمبر 2018 م | 07 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

"معاوني رئيس جامعة المنصورة".. تجرية جديدة لتفعيل دور الطلاب

18 طالب يمثلون 18 كلية..

"معاوني رئيس جامعة المنصورة".. تجرية جديدة لتفعيل دور الطلاب

هبة السقا 06 مايو 2015 11:36

في تجربة جديدة علي مستوي الجامعات المصرية، استعانت جامعة المنصورة بمجموعة من طلاب الجامعة، كونت منهم مجلس معاون لرئيس الجامعة الدكتور محمد القناوي في إدارة شئون الجامعة والكليات والمعاهد التابعة لها.


أماني المهدي الطالبة بالفرقة الثانية بكلية الصيدلة، وأحد أعضاء المجلس، قالت إن البداية كانت عن طريق إعلان علي الموقع الخاص بالجامعة، عن الحاجة إلى معاونين لرئيس الجامعة من الطلاب من مختلف كليات.


وأضافت أن شروط الإعلان كانت أن يتمتع الطالب بقدرة علي توصيل الأحلام والطموحات الخاصة بطلاب كليته، وكذلك المشكلات المختلفة والوقوف عليها ووضع الحلول المختلفة والغير تقليدية لها من أجل النهوض بالجامعة والإرتقاء بالمنظومة التعليمية.


بالإضافة الي أن يتمتع الطالب المتقدم بالسمعة الطيبة بين زملائه ويتقدم بسيرته الذاتية ورؤيته وبعد ذلك تم تحديد موعد للمقابلات الشخصية للطلاب المتقدمين من الكليات المختلفة بحضور عميد الكلية، ووكيل الكلية لشئون الطلاب، ومنسق عام الأنشطة الطلابية علي مستوي الجامعة.


وتم إختيار 18 طالب من بين المتقدمين ليمثلوا 18 كلية بالجامعة، قابلوا رئيس الجامعة لاختيار المعاون الأول ونائبين له.


أماني السيد محمد إحدى عضوات المجلس، طالبة بالفرقة الثالثة بكلية الصيدلة، أضافت أن المجلس ليس ورائه أي بعد سياسي، بل يهدف ببساطة لوجود خط مباشر لربط الطلاب برئيس الجامعة، ومساعدة الطالب علي حل المشاكل التي قد تواجهه في أسرع وقت ممكن، مع التركيز علي المشاكل الحقيقة وترك صغائر الأمور.


وتابعت، أن مهمة المجلس ستكون متابعة تنفيذ الخطط بالكليات علي المستوي الطلابي وقياس مدي الرضا لدي الطلاب علي مستوي الأداء فيما يخص العملية التعليمية، ومتابعة أراء الطلاب في جداول الإمتحانات، وتوعيه الطلاب بشأن المرونة في التعامل مع أفراد الأمن علي البوابات الرئيسية للجامعة وداخل الكليات وذلك لتمكينهم من أداء مهمتهم في تأمين الجامعة والحفاظ علي سلامة الطلاب وكل من يتردد علي الجامعة.


وقال عصام محمد طالب بالفرقة الثانية بكلية الصيدلة، وعضو المجلس الاستشاري لرئيس الجامعة، إن هناك مهام قام بها المجلس علي أرض الواقع، فقبل عقد أول مجلس لعرض المشكلات طرأت مشكلة بكلية العلوم، وهي تكاليف الكورس الصيفي وتكلفة مادة التخلفات فقامت معاونة كلية العلوم بالتوجه الفوري إلي مكتب رئيس الجامعة لعرض المشكلة وقبل انتهاء عرض المشكلة اتخذ رئيس الجامعة قرارا بتخفيض تكاليف الكورس الصيفي.


وباعتبار إنها التجربة الأولى لجامعة المنصورة، قامت " مصر العربية " برصد أراء عدد من طلاب الجامعة خارج المجلس.

 

فيقول محمد السيد طالب بالفرقة الأولى بكلية الصيدلة، أن الفكرة جيدة وتهدف لدمج الشباب والطلاب ومشاركتهم في العملية التعليمية، موضحًا ضروة اختيار الطلاب بمعايير محددة للمشاركة بهذ ا المجلس.


أما منة محمد طالبة بالفرقة الثالثة بكلية العلوم، لم ترحب بالفكرة، وقالت إنها ستحول الطلاب لأعضاء مواليين بالفكر والولاء لإدارة الجامعة وهذا أمر غير مقبول بحسب وصفها لأن الطلاب لن يقومو بمعارضة إدارة الجامعة، أو رئيسها عند اتخاذ قرارات خاطئة.


بدوره قال الدكتور محمد القناوي رئيس الجامعة، إن فكرة اختيار معاوني رئيس الجامعة من الطلاب جاءت من خلال توصيات الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، بتفعيل دور الشباب وكذلك استراتيجية إدارة الجامعة لتطوير وتحديث الجامعة من خلال الإدارة المشتركة من مختلف القطاعات وكذلك لتدريب جيل جديد قادر على القيادة وصناعة القرار.


كما أكد أن مجلس معاوني رئيس الجامعة له دور استشاري فقط من خلال تقديم المشكلات واقتراح الحلول الخاصة بتطوير العملية التعليمة داخل الجامعة.


وأشار القناوي، إلى أن مجلس معاوني رئيس الجامعة لا يلغي دور اتحاد الطلاب، ولكن كلًا له دوره في تقديم الاقتراحات الخاصة بالطلاب.

 

ومن جانبه أكد الدكتور أحمد خليفة مسئول التواصل الطلابي أن عملية اختيار معاوني رئيس الجامعة تمت من خلال معايير، وسمات شخصية منها القدرة على التواصل مع جميع القطاعات الطلابية، وكذلك التواصل الجيد مع إدارة الكلية وكذلك تم التركيز على القدرة على التطوير والإبتكار وتقديم أفكار واقتراحات لتطوير العملية التعليمية من حيث تطوير المناهج وأساليب الدارسة والتقييم المرحلي.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان