رئيس التحرير: عادل صبري 03:27 صباحاً | الجمعة 17 أغسطس 2018 م | 05 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

الملوحة بطل مائدة الأسايطة في شم النسيم

الملوحة بطل مائدة الأسايطة في شم النسيم

تقارير

حسن يشرح طريقة صناعة الملوحة

الملوحة بطل مائدة الأسايطة في شم النسيم

محمود حسن 12 أبريل 2015 20:29

أقبل علينا شم النسيم، اليوم الذي له طقوس خاصة ويحتفل به المصريون على طريقتهم الخاصة، ولعل أبرز أشكال احتفال المصريين بشم النسيم هو أكل الفسيخ والأسماك المملحة، ولم تكن محافظة أسيوط بعيدة عن تلك الطقوس، ولكن تتميز أسيوط والصعيد عامة بتناول "الملوحة" وليس الفسيخ العادي الذي يتناوله أهالي الوجه البحري.

يقول حسن علي، صاحب محل فسيخ وملوحة، إن للملوحة هي الفسيخ الصعيدي الذي يقبل عليه المواطنون في موسم شم النسيم، موضحا أنها تختلف تماما عن الفسيخ العادي لأن الفسيخ سمك بورى يخرج من مياه البحر المتوسط والأحمر، أما الملوحة الصعيدي فهي عبارة عن نوع من السمك يخرج من النيل وينتشر على ضفتي بحيرة ناصر خلف السد العالى ويتم تصنيعه هناك.

ويضيف أن أمهر صناع الملوحة التي تصنع في أسوان من محافظة أسيوط من قرية درنكة، ويقومون بتنقية الأسماك التي يتم صيدها من أنواع كلب النيل والراية التي تعتبر أنثي كلب النيل، ويقومون بإخلاء بطنها ونشرها مع تمليحها، وتصبيره في براميل مع الملح حتى يخرج ملوحه، وتباع بالشكل الذى تكون عليه في هذا الوقت.

ويذكر ياسر أبو خليل، صاحب محل أسماك مملحة، أن السمك الذى تصنع منه الملوحة لا يمكن نقله من مكانه إلى محافظات أخرى، فيقوم أصحاب ورش تصنيع الملوحة بجمعه عقب خروجه من بحيرة ناصر بأسوان خلف السد العالى وتُجفف.

ويشير إلى أن أسواق الفسيخ هذا العام انتعشت أكثر من العامين السابقين وشهدت إقبالا كبيرا على أنواع الفسيخ المختلفة والملوحة، ووصل سعر الملوحة الكبيرة إلى 60 جنيها والأصغر قليلاً منها 50 جنيها، والوسطى 45 والملوحة الصغيرة وصلت إلى 40 جنيها، وسعر الرنجة 22 والبطارخ 120 جنيها.

 

 

حسن على سمك الملوحة

فسخاني السد العالى

 

ياسر ابو خليل يشرح سمك الراية من الملوحة

 

ذكر كلب النيل والراية

 


 

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان