رئيس التحرير: عادل صبري 03:04 مساءً | الاثنين 10 ديسمبر 2018 م | 01 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

الشهر العقاري بالفيوم معاناة للمواطنين.. وموظفون: موقعه يعرضنا للسرقة

بالصور..

الشهر العقاري بالفيوم معاناة للمواطنين.. وموظفون: موقعه يعرضنا للسرقة

ريم عادل 11 أبريل 2015 15:11

معاناة يومية يشهدها المواطنون المترددون على مكتب الشهر العقاري الواقع بحي الشيخ بالفيوم، فغياب الموظفين وتأخرهم عن ساعات العمل الرسمية، مع عدم وجود رقابة، أدى إلى بطء شديد في العمل، بينما أرجع الموظفون ذلك لتعرضهم للسرقة نظرًا لوقوع المكتب وسط مساكن الحي، حيث ينتشر البلطجية واللصوص.

يقول سيد عبد الغني رمضان مدرس: "إن موظفي مكتب توثيق الشهر العقاري بالمحافظة لا يلتزمون بالمواعيد المحددة لهم على مدار اليوم، فتوثيق عقد مثلا يحتاج لأكثر من ثلاث أيام بسبب غياب الموظف المختص، دون أن  يكون هناك بديلا له للقيام بمصالح المواطنين".

وأضافت عبير صابر ربه منزل أنها جاءت لتوثق عقد بيع لمكتب الأسبوع الماضي، ولعدم وجود أحد الموظفين فشلت فى إكمال العقد، واضطرت إلى العودة لاحقًا بعد أن عملت أن الموظفين غير ملتزمين بالمواعيد المحدد لهم فى العمل.

وطالبت بوجود رقابة لمواجهة تلك المشكلة التى يعانى منها معظم سكان مدينة الفيوم ما يتسبب في تعطيل مصالح المواطنين.

وتجاذب أحمد محمود جمال الدين - مقاول - أطراف الحديث، قائلا: إن التعامل مع مكتب توثيق الفيوم إرهاق وعبء ثقيل على المواطن، حيث إن المكتب لا يعمل بكامل طاقته مثل باقي المكاتب بالمحافظة، بسبب عدم الرقابة والاهمال فى العمل من قبل الموظفين لافتا إلى أن بعض المواطنين حرروا شكوى ضد الموظفين وقدموها لمدير المكتب عدة مرات إلا أنه لم يستجب.

 وعلق أحمد رمضان - عامل - أنه يقطع مسافات كبيرة إلى المكتب لتوثيق بعض الأوراق، إلا أن الغياب المستمر للموظفين يجعله يتردد أكثر من مرة حتى يتسنى له الانتهاء من حاجته.

من جانبه قال م ع موظف بالمكتب: "إن المشكلة الموقع الجغرافي بحي الشيخ حسن بمدينة الفيوم حيث إننا تعرضنا للسرقة مرتين والبلطجية المنتشرين بالحي، نظرًا لوقوع المكتب وسط مساكن الحي"، الأمر الذي أدى إلى عدم الالتزام من الموظفين خوفًا من البلطجة، مشيرًا إلى أنهم طالبوا عدة مرات بنقل المكتب إلى مكان آخر أكثر أمانًا، إلا أنه لم يستجب لهم حتى الآن.

ورفض محمد على المدير العام للمكتب التعليق على الاتهامات الموجهة إليه من قبل بعض المواطنين المترددين على المكتب يوميًا.

 

 

أقرا أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان