رئيس التحرير: عادل صبري 08:35 صباحاً | الأحد 21 أكتوبر 2018 م | 10 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

في شم النسيم.. الرنجة تحتل "عاصمة الفسيخ"

في شم النسيم.. الرنجة تحتل عاصمة الفسيخ

تقارير

المواطنون يلجؤون للرنجة تزامنًا مغ ارتفاع سعر الفسيخ

تزامنًا مع ارتفاع سعره بالدقهلية

في شم النسيم.. الرنجة تحتل "عاصمة الفسيخ"

سارة حامد 10 أبريل 2015 19:14

بينما يحل عيد الربيع "شم النسيم" بعد أيام قليلة، يستعد أهالي الدقهلية لشراء الأسماك المملحة من "رنجة وفسيخ وسردين"، كما اعتادوا كل عام.

 

العام الجاري مختلف عن الماضي، إذ تكتفي الشريحة الكبرى من الأهالي بشراء الرنجة، بسبب ارتفاع أسعار الفسيخ؛ حيث زاد انتشارها بالأسواق، وكان لها نصيب الأسد لدى المواطنين، رغم أن الأخير هو المفضل لكن "ما باليد حيلة"، حسب قول أحدهم.
 

هشام السيد، أحد مواطني قرية درين قال: "الظروف صعبة جدًا وكل حاجة غالية أوي ومفيش فلوس نشتري فسيخ؛ خاصة لأنه بيغلى قبل شم النسيم وبيوصل لضعف أسعاره".

 

وأضاف: " ما باليد حيلة، أنا بجيب الرنجة عشان أرضي الأولاد ومش يبقوا محرومين من حاجة وكان نفسى أجيبلهم فسيخ بس التجار بيستغلوا الموسم وبيرفعوا أسعاره جدًا".
 

تلتقط منه أطراف الحديث مروة حسين صاحبة الـ 25 عامًا وتقول: "مش عارفة أقول العيشة بقت غالية والواحد مش عارف هيجيب منين ولا منين، وإحنا ناس على قد حالنا ولا هنقول جشع التجار اللي خلاهم يغلوا الفسيخ عشان يكسبوا وبس ومش بيفكروا في الغلابة اللي زينا"، مشيرة إلى أن الفسيخ يصل لـ120 جنيهًا للكيلو .

 

وأضافت: "أطالب المسؤولين بفرض رقابة على تجار الفسيخ والرنجه وتحديدًا في موسم شم النسيم لمنع استغلالهم للمواطنين.

 

وفي سياق متصل قالت عزة صالح، موظفة: "اللي جاي على أد اللي رايح والمرتب مش بيكفى الشهر وجوزي متوفي من 3 سنين، وأنا اللي بصرف على البيت والأولاد وببقى نفسى أشتريلهم الفسيخ بس بجيب الرنجة بداله لأن سعرها بيكون أقل بحوالي 40 جنيهًا.


 

"التجار مش حاسين بالغلابة اللي زينا وبيفضلوا يغلوا الأسعار عشان يكسبوا".. كانت هذه هي أولى كلمات الحاجة سميرة، من قرية تيرة، مؤكده أنهم كل عام يعانون من جشع التجار وارتفاع أسعار الفسيخ وبالتالى يلجؤون إلى شراء الرنجة بيلا منه.
 

من جانبه، شدد المحاسب حسام الدين إمام، محافظ الدقهلية، على تكثيف الحملات الرقابية المشتركة ( الصحة – الطب البيطري –التموين - شرطة التموين – البيئة) للتأكد من صلاحية الأسماك المملحة واللحوم والدواجن المعروضة للبيع وضبط  ومصادرة السلع المهربة وأنواع الملح غير الصالحة للاستخدام الآدمي، حفاظًا على صحة المواطنين وتكثيف المرور على الثلاجات ومراجعة البيانات المدونة على السلع .

 

 

 

 

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان