رئيس التحرير: عادل صبري 08:50 صباحاً | السبت 18 أغسطس 2018 م | 06 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

انتخابات نادي القضاة.. حرب ثلاثية محورها "الزند"

انتخابات نادي القضاة.. حرب ثلاثية محورها الزند

تقارير

المستشار أحمد الزند رئيس نادى قضاة مصر_ أرشيفية

انتخابات نادي القضاة.. حرب ثلاثية محورها "الزند"

أحمد زكريا 09 أبريل 2015 19:49

يشهد نادي القضاة مع قرب انتخابات التجديد الكلي، التي ستجرى 29 مايو الجاري، حرب شرسة بين ثلاثة قوائم، أعلنت ترشحها بشكل رسمي لخوض المعركة الانتخابية على منصب رئيس النادي ومقاعد مجلس الإدارة. 


 

القوائم المتنافسة

وتتمثل القوائم الثلاثة في "قائمة المستشار زكريا شلش، رئيس محكمة جنايات الجيزة، وقائمة المستشار هشام أبوعلم، نائب رئيس محكمة النقض، وقائمة المستشار أحمد الزند، رئيس النادي الحالي".

وكشفت مصادر قضائية لـ "مصر العربية"، أن هناك مجموعة من الأسباب الهامة التى دفعت كل من "شلش وأبوعلم" لخوض الانتخابات ضد قائمة المستشار " الزند "، أهمها الخلافات الشديدة التى قسمت قائمة رئيس النادي الحالي بينه وبين أبرز أعضائها مما تسبب فى انفراط عقدها.

قائمة الزند

وقالت المصادر  التي رفضت ذكر اسمها، أن الأيام الأخيرة شهدت خروج عدد من الشخصيات الهامة ذات القاعدة من قائمة " الزند " وعلى رأسهم، المستشار عبد العظيم العشرى، الذى سافر للإعارة بالخارج، والمستشار محمد عبد الهادى، وكيل النادى الحالى الذى يعانى من الصراعات القائمة بينه وبين المستشار أحمد الزند وأبنائه الأثنين  بعد تقديمهم بلاغ ضده للجنة التأديب والصلاحية يتهمونه فيه بالسب والقذف.

وأضافت المصادر، أنه مما يزيد من فرص فوز  قائمتى المستشارين " شلش " و" أبوعلم " فى الفوز اعتمادهم على جيل الشباب من القضاة بالإضافة لبعض رجال القضاة الأكثر شعبية استقلالا دون انتمائهم لأى تيار سياسي.

 

تبادل الاتهامات

 وعلى صعيد أخر تشهد جبهة المستشار أحمد الزند رئيس النادى الحالي  صراعا أخر   مع جبهة " تيار الإستقلال " التى يتزعمها المستشار زكريا عبد العزيز رئيس نادى قضاة مصر السابق والتى عادت للظهور مرة أخرى فى ظل ما يعانيه أعضائها من محاولات الإقصاء المستمرة على حد قولهم .  

 

وأكدت مصادر قضائية داخل النادي،  أن الصراعات حول الانتخابات وصلت إلى حد  تبادل الاتهامات بين " الزند " و "عبد العزيز"  فقد اتهم الأول الأخير بالعمالة لجماعة الإخوان  المسلمين ومشاركته لهم فى اقتحام مؤسسات الدولة وخاصة مبنى أمن الدولة فى يوم 5 مارس 2011 بعد تخلى  الرئيس المخلوع "مبارك" عن منصبه من خلال دعوى أقامتها لجنة الدفاع عن القضاة ورجال النيابة التابعة لجبهة " الزند "أمام مجلس التأديب والصلاحية بوزارة العدل والتى اتخذت قرارا سريعا ببدء محاكمة " عبد العزيز " فى محاولة لتصفية حسابات قاضى التحقيق " صفاء اباظة " التابع لجبهة الزند مع رئيس نادى القضاة السابق .

 

وأوضحت المصادر أن " عبد العزيز " استغل هذا القرار فى الظهور لكسب تعاطف أعضاء النادى ولم شمل قضاة تيار الاستقلال من خلال معاودة الاتصال مع المستشارين هشام جنينة وأحمد مكى وأحمد صابر وأحمد سليمان ومحمود الخضيرى وباقى تيار الاستقلال من جهة لتكوين جبهة قوية تستطيع أن تقف فى وجه جبهة الزند ومن جهة أخرى ليروج لبرنامجه الانتخابى ودوره وقضاة الاستقلال للتصدى لتزوير الإنتخابات من جهة أخرى.

قوائم ضد "الزند"

المستشار هشام أبوعلم، نائب رئيس محكمة النقض، والمرشح على رئاسة النادي، قال في تصريحات خاصة لـ "مصر العربية":  أنه أعلن بشكل نهائى عن نيته فى خوض إنتخابات التجديد الكلى لنادى قضاة مصر التى ستجرى يو 29 مايو المقبل.

 

وأضاف أنه يتمنى أن تتم الانتخابات فى جو ودى وصحى بما يتلائم مع قامة ومكانة القضاة وألا تكون هناك أية صراعات شخصية وأن يسعى كل مرشح لتحقيق الصالح العام للقضاة والنادي.

 

وأكد الانتهاء بشكل مبدئى من تشكيل قائمته وسيتم الإعلان عنها بمجرد فتح باب الترشيح يوم السبت المقبل موضحا أنها تضم عدد كبير من شباب القضاة وكذلك عدد من القامات والخبرات القضائية الهامة .  

 

المستشار زكريا شلش، رئيس محكمة جنايات الجيزة، والمرشح على منصب رئيس نادي قضاة مصر ، أوضح لـ "مصر العربية" أنه استقر  بشكل نهائي على خوض انتخابات التجديد الكلي، والانتهاء من القائمة قبل فتح باب الترشيح يوم السبت المقبل.

 

وأشار إلى أن برنامجه سيكون زاخرا بالعديد من الحلول للمشكلات والقضايا التى يعانى منها القضاة سواء فيما يتعلق برواتبهم أو مشروعات العلاج.

 

وكشف " شلش " أن برنامجه سيتضمن مجموعة من التعديلات على قانون السلطة القضائية الجديد بعد مناقشتها فى محراب العدالة مع القضاة أنفسهم مؤكدا أن القانون فى حاجة لتعديلات كثيرة.  

 

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان